أخبار السودان

3 لجان لمعالجة آثار احداث “الجنينة”

الجنينة: الراكوبة

ترأس والي غرب دارفور بالإنابة اللواء ربيع عبد الله يوم الخميس ، الاجتماع المشترك بين لجنة أمن الولاية وقيادات الادارة الاهلية للمساليت والقبائل العربية على خلفية الأحداث التي شهدتها بعض مناطق الولاية في الايام الماضية .

وبحث الاجتماع بالنقاش الجاد كيفية معالجة آثار الأحداث واعادة الذين لجوءا الى المدارس والمؤسسات الى معسكرات النزوح والمنازل ، وقال والي غرب دارفور ان الاجتماع استطاع ان يصل الى التواثق على التعايش السلمي ومحاربة المجرمين بحكم ان المجرم لا قبيلة له.

وتناول الاجتماع كيفية جمع السلاح المنتشر داخل المدينة وخرج بتشكيل لجنتين لإعادة النازحين وإنجاح الموسم الزراعي ولجنة لتوفير الخدمات، وأشاد بالجهود التي بذلت من قبل القوات النظامية والأجهزة الأمنية في إعادة الحياة الى طبيعتها، وأكد ان الولاية تجاوزت تلك المحنة وتعمل الآن على التفاعل بين الارض والانسان .

من جانبها، أعلنت الادارات الأهلية من قبيلة المساليت والقبائل العربية عزمها على منع حدوث أي أعمال تخل بالأمن والاستقرار والعمل سوياً على حفظ الامن والاستقرار وانجاح الموسم الزراعي، الى جانب إعادة الولاية الى سابق عهدها في مجال السلم الاجتماعي.

كما أكدت تلك القيادات على أهمية وجود رجل الادارة الأهلية مع قواعده في المنطقة الجغرافية التي تقع تحت مسئوليته من أجل تلمس مشكلات المواطنين عن قرب والعمل على مساعدة الدولة في حل كافة اشكال الخلافات ونشر ثقافة السلم الاجتماعي وقبول الآخر وسط المواطنين .

ودعت الادارات الأهلية من الطرفين الحكومة للقيام بدورها في فرض هيبة الدولة وسيادة حكم القانون والتعامل مع الظواهر الإجرامية بالحسم التام مع ضرورة توفير المساعدات الإنسانية للمتضررين في الأحداث الأخيرة عبر المنظمات .العاملة في مجال العمل الانساني ، وتعهدت الادارة الأهلية بالعمل المشترك بينها وبين السلطات الرسمية من أجل انجاح الموسم الزراعي حتى حصاده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..