الدولار يتراجع امام الجنيه في السوق الموازي

تراجع سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني، اليوم الجمعة، في السوق الموازية غير الرسمية (السوداء)، في حين بقي سعر العملة ثابتا في البنوك العاملة بالبلاد.

وسجل الدولار 142 جنيها خلال تعاملات اليوم، مقابل 144 جنيها أمس في السوق السوداء.

أما في البنوك فقد بقي سعر العملة الخضراء ثابتا عند 55 جنيها للشراء و55.27 جنيه للبيع، وفقا لشاشة بنك السودان المركزي.

ولم تهدأ أسعار الدولار في السودان رغم قرار الحكومة بالتدخل لتحديد سعر الصرف عبر تحرير تدريجي يستهدف الوصول بالجنيه إلى سعره الحقيقي.

ولم تعلن الحكومة رؤيتها لسعر الصرف الحقيقي، ولا الآلية التي سيتم عن طريقها الوصول إلى هذا السعر، كما لم تعلن عن موعد تنفيذ هذا التعديل.

وقالت مصادر لرويترز إن التعديل سيبدأ بحلول أول أغسطس/آب المقبل.

والجنيه السوداني عند مستوى قياسي منخفض في السوق السوداء رغم الحملة الواسعة التي شنها مجلس السيادة في السودان لغلق منافذ تجارة العملة خارج القنوات الرسمية.

ويتعرض الاقتصاد السوداني لضغوط شديدة منبعها شح السيولة الدولارية وسط احتياجات كبيرة للواردات خاصة في الخبز والوقود.

والإثنين الماضي، قال النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” إن “هنالك مجموعات تسعى لتدمير البلاد عبر شراء الدولار بكميات ضخمة”.

وتوعد حميدتي كل من يتربص بتخريب الاقتصاد بملاحقته وتقديمه إلى المحاكمات، مُقراً بوجود مافيا وعصابة كبيرة لا بد من أن تُحارب من كل المجتمع السوداني.

العين

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق