مقالات وآراء

الحركات المسلحة : التربح من المفاوضات والحرب !

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
مدرسة منبر الدوحة تخرج فيها نابغة التربح من المفاوضات ، مشي بينها د. التجاني السيسي وبين عواصم أخري يحشر الرفاق والاصدقاء للقصعة في الدوحة ،ولم يخيب الرجاء فكانت الغلة بشحم ولحم .تجاوزت محادثات الدوحة العامين تكسب فيها الربع بقيادة السيسي الكثير من الشرهات ومثلها من أموال بحجة دعم مشروعات الاعمار بدارفور، ثم تربع جمعهم عند فاشر السلطان ليقبض الاهل في المعسكرات الريح والوعد المبذول بغير أجل مضروب اذ هو وعد مكذوب .
التربح من التفاوض وجولاته لم تكن الفائدة وزبدة الاناء حكرا علي السيسي ، فأبا قردة كان حضورا ورهط من ابناء دارفور ولغوا في أموال اعمار دارفور وتقاسموها بينهم وأقسموا أن لا ينالها مسكين وكان لهم ما أرادوا فوزعها البشير ونظامه بين النخبة مناصب هنا وهناك ، فالرجل يعرف قدر من تحلق حول مائدة توزيع الثروة اذ أن السلطة كانت حكرا من الحواكير لا توزع الا للبشير وحده.
تلك هي محصلة محادثات سلام دارفورونظام المدرسة الذي سار علي نهجه أبناء الاقليم من بعد السيسي وعصبة منبر الدوحة وتوالت المحادثات والمحاصصات بحيث تقف جولات التفاوض فاصلا لإسماع صوت بعض زخات الرصاص للعالم تنبئ تلك الجعجعات بأن طريق التفاوض طويل وليله ما يزال طفلا ،وهاهي نسخة التفاوض وجولاته تتناسل في جوبا مع تواضع الغلة والشرهات الا انها خيرا من عدمها للمحاربين الشرفيين من زعماء أمثال مناوي وغيره.
حالة الحرب ولا حرب يغازلها جبريل ابراهيم ، يحاول دق أسفين بين المكون العسكري والمدني ، يحاول تفضيل التفاوض مع حميدتي والكباشي ، في واقع الامر وفي قرارة نفسه يود تعليق سلام السودان واستمرار حبس الاهل في معسكرات دارفور، يذهب جبريل الي الدوحة ليجلب (الكفيل ) لتعطيل التفاوض قي جوبا ، الذرائع لتمديد جولات التفاوض تغطيها قطر بأموال سبق أن صرفت عشرات منها في منبر الدوحة . عائدات التربح تذهب الي حسابات خاصة تقاسمتها نخبة دارفور، قبض الاهل في المعسكرات المزيد من التشرد والقتل.
كما هي صرخة هجم النمر— هجم النمر، هي أيضا كذبة بلغاء تشي بموعد الوصول لسلام والتوقيع علي الاتفاق النهائي فمن التجربة مع الحركات المسلحة يجد القارئ المدقق أن الكذبة تسير بنهج واحد ، محادثات تتخللها محاصصات ومعارك في الميدان ثم عودة الي مربع التشاكس لبدء لعبة المفاوضات الجميلة حيث توزع الحلوي وتفرش الاسرة الفندقية ويذهب الشباب المسلحين للصيد في براري ليبيا بين ارتزاق ونهب مسلح للبنوك والمتاجر الكبيرة وجلب لعربات الدفع الرباعي نهبا مسلحا الي داخل السودان حيث توفق الاوضاع وتستبدل اللوحات0
لا أتجني علي زعماء التفاوض في الحركات المسلحة وأقول لو انهم بتلك الجدية لاصبح منبر الدوحة سندا – من بعد الله—لقطر في محنتها وسلوي في عزلتها بعد تلك المحنة الشهيرة التي ما تزال تراوح مكانها ، ولكانت دارفور خير من يمد قطر بالحليب والخضروات والفواكه كما أمدت دارفور أرض الحجاز من قبل بالطعام والسقيا وكسوة البيت الحرام ، وفي المقابل لنعمت المعسكرات بتبديل الحال ولمنحنا سلام دارفور معني الاشتراك في المنافع وتبادلها أيضا بين الشعوب . وهاهي جوبا الجريحة الغالية تقابلها المفاوضات بذات العقوق وتضع الحركات المسلحة المتاريس ، فجأة تستقدم الحركات المسلحة دولة قطر الي محادثات جوبا ، قطر لها في بيتها الاميري معادلة عصية الحل ، تداول السلطة بين الوالد والابن تحسمها قعقعة الرصاص أو المكائد بين أفراد الاسرة ، فكيف بالله تستطيع قطر رفد السودان بالحكمة في لوح السلام ، فاقد الشئ كيف يعطيه .
هداكم الله – اخوتي في الحركات المسلحة-جدوا السير من أجل شهداء ثورتي سبتمبر2013 وديسمبر2018و(القومة للسودان) فالسلام في السودان يحدده ملعب الداخل، أرض السودان الغالية ،و لنترك قطر وغيرها لتحل معضلات تداول الحكم في بيتها الاميري.
وتقبلوا أطيب تحياتي

مخلصكم / أسامة ضي النعيم محمد
03/08/2020م

‫2 تعليقات

  1. من حركات دارفور نستثني حركة عبدالواحد محمد نور و من كل الحركات المسلحة نستثني الحركة الشعبية جناح الحلو فهولاء هم من يعول عليهم في الحركات المسلحة وهم فقط من حركات مسلحة فعلا مش كلام مكاتب لكن جيوش في الميدان حقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..