أخبار السودان

لجنة مقاومة الحتانة تدين وتستنكر العبارات العنصرية والمسيئة في حق الكباشي

أعلنت لجنة مقاومة الحتانة رفضها وادانتها واستنكارها، وأبدت اعتذارها عن الالفاظ النابئة والعبارات العنصرية التي اطلقت من أحد الشباب ضد عضو المجلس السيادي الفريق شمس الدين الكباشي.
وأوضحت اللجان أن من أطلق تلك العبارات لا ينتمي لهم وأن تلك العبارات بعيدة عن روح الثورة التي خرجوا من أجلها.
وأضح الثوار أن هذا الأعتذار لا يعني أنهم نسوا موقف الفريق الكباشي من اعتصام القيادة.
نص البيان
بسم الله الرحمن الرحيم

 بيان 

نحن في لجنة مقاومة الحتانة سنظل سدا منيعا” للحفاظ علي مكتسبات ثورة ديسمبر المجيدة وتحقيق غايات الثورة وان طال الزمن.

وإنا علي العهد ماضون وسنظل خنجرا”. مسموما ضد كل أعوان النظام البائد وأعداء الثورة بسلميتنا التي اسقطت نظام الثلاثين من يونيو الغاشم .

لا ننسى “حدث ما حدث” بعد مجزرة فض القيادة العامة والتي ادلى بها الكباشي في تصريحه عن فض اعتصام القيادة العامة في صورة بغيضه تنم عن إستهتار بأرواح واحلام تلك الشباب “شهداءنا” والتي لا تعنيهم بشئ في ظل الحفاظ علي سلطاتهم وسيادتهم وهم من أتت بهم الثورة وتضحيات تلكم الشباب .

ولا ننسى ايضا أن الحتانة قد قدمت شهيد الثلاثين من يونيو الشهيد مهندس زكي مجدي زكي والذي خرج رافضا ل “حدث ماحدث” .

وعليه نرفض وندين ونستنكر ونعتذر عن الالفاظ النابئة والعبارات العنصرية التي اطلقت من أحد الشباب ضد الكباشي وهو لا يمت بلجنة الحتانة بصلة فتلك العبارات لا تمثل شعارات ثورة ديسمبر المجيدة وما خرجنا من اجلها .

🖍المكتب الاعلامي

‫2 تعليقات

  1. يا مكتب يا إعلامي حسنوا لغتكم شوية، لا تقولوا ألفاظ نابئة بل نابية ولا تقولوا تلك الشباب بل أولئك الشباب، واعتذروا عن الهتاف غير اللائق، ولكن لا تنكروا أن صاحب ذلك الهتاف منكم بل هو منكم وقد اعتذرتم عنه. واعجبني اصراركم على تقريع هذا الجنرال الإخواني الغتيت وعدم نسيانكم لمواقفه وأفعاله السابقة المخزية والتي كان يجب فصله بها من المجلس العسكري الانتقالي مثل جلال الدين وزين العابدين وصلاح الدين عبد الخالق فهو جاهل ومغرور ومن الفلول!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..