أخبار السودان

وزير الري: تطور كبير وتغير الموقف الاثيوبي يهدد استمرارية المفاوضات

عباس: مخاوف جدية فيما يتعلق بمسيرة المفاوضات الحالية وفق رسالة من وزير الري الإثيوبي

الخرطوم: الراكوبة

بعث وزير الري البروفيسور ياسر عباس, خطابا إلى وزيرة العلاقات الخارجية والتعاون الدولي في جنوب أفريقيا بشأن التطورات التي شهدها الموقف الأثيوبي من عملية التفاوض في الساعات القليلة الماضية.

واعتبر أن الرسالة التي تلقاها من نظيره الاثيوبي بتاريخ ٤ أغسطس ٢٠٢٠ تثير مخاوف جدية فيما يتعلق بمسيرة المفاوضات الحالية والتقدم الذي تحقق والتفاهمات التي تم التوصل إليها بما في ذلك تلك التي شملها التقريرالأخير لمكتب مجلس رؤساء دول وحكومات الاتحاد الافريقي بتاريخ ٢١ يوليو ٢٠٢٠.

ويقترح الخطاب الأثيوبي أن يكون الاتفاق على الملء الأول فقط لسد النهضة, بينما يربط اتفاق تشغيل السد على المدى البعيد بالتوصل لمعاهدة شاملة بشأن مياه النيل الأزرق.

واعتبر وزير الري والموارد المائية, أن ذلك يمثل تطوراً كبيراً وتغييراً في الموقف الاثيوبي يهدد استمرارية مسيرة المفاوضات التي يقودها الاتحاد الأفريقي، كما اعتبر ذلك خروجاً على إعلان المبادئ الموقع بين مصر وإثيوبيا والسودان في ٢٣ مارس ٢٠١٥.

وشدد على جدية المخاطر التي يمثلها السد للسودان وشعبه بما في ذلك المخاطر البيئية والاجتماعية وعلى سلامة الملايين من السكان المقيمين على ضفاف النيل الأزرق, وكذلك على سلامة سد الروصيرص, الأمر الذي يعزز ضرورة التوصل لاتفاق شامل يغطي جانبي الملء والتشغيل.

وأكد عباس أن السودان لن يقبل برهن حياة ٢٠ مليون من مواطنيه يعيشون على ضفاف النيل الأزرق بالتوصل لمعاهدة بشأن مياه النيل الازرق.

ورهن استمرار مشاركة السودان في المفاوضات التي يقودها الاتحاد الافريقي, بعدم الربط مابين التوصل لاتفاق بشأن الملء والتشغيل من جهة والتوصل لمعاهدة حول مياه النيل الأزرق من جهة أخرى.

‫2 تعليقات

  1. والمعلومات الخطيرة دى أصلا معروفة من أول يوم.
    كنتوا بتعملوا وتفاوضوا فى شنو؟
    تتحملوا أنتم المسئولية كاملة لأنكم غير مكترثين أم غير عالمين
    نحن الما دى شغلتنا فاهمين خطورة السد دا ومكر الدولتين على السودان وشعبه.

  2. انا سبق كتبت إليكم إثيوبيا ما عندها عهد ولا زمه الضغوط عليها حتى تأتي القصعه أكلها لان حياة 20مليون نصف سكان السودان وابي احمد يلعب بالنار خلي العلاقات تنقطع اصلا الحبش ما محتاجين ليهم اصلا شعوب افه وحراميه وغدارين كم واحد قتل في عهد البشير وسرقة اكثر من 50الف من الثروه الحيوانيه على يد الجيش الإثيوبي ويقال إليك شفاته نحنا نعرف ان إثيوبيا عندها اطماع في أرض السودان واذا حكومة السودان تفاوض بقوة وعصا غلبظه ما تنجح معهم الأسلوب المرن خليكم في قوة خلي العلاقات تنقطع يلعن ابو إثيوبيا تعيش على مصالحنا الرمم هم اصلا عايشين على الكنيسه وهنا دورنا لا تفاوض مرن مع الاوباش واذا انتم ما قادرين خلونا نرجمهم بالسوشال ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..