أخبار السودان

سعر الدولار في السودان اليوم الإثنين 10 أغسطس 2020.. تراجع عام للجنيه

ارتفع سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الإثنين في السوق الموازية غير الرسمية (السوداء)، مع ثبات سعر الدولار على شاشة بنك السودان المركزي مسجلا 55 جنيها سودانيا للشراء و55.27 جنيه للبيع.

وسجل سعر الدولار الأمريكي في التعاملات المبكرة من صباح الإثنين بالسوق (السوداء)، نحو 149 جنيها مقابل 147 أمس.

وكانت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، وضعت ترتيبات تتعلق بتحقيق ولاية الوزارة على المال العام، ترقباً لقرار حكومي بإحالة تبعية جميع الشركات والهيئات العامة للمالية، ونوهت إلى أنها من أهم الإصلاحات الاقتصادية الهيكلية التي تصب في استقرار الاقتصاد السوداني.
سعر اليورو والإسترليني

كما ارتفع سعر اليورو الأوروبي في تعاملات الإثنين بسوق الصرف السودانية الموازية بواقع جنيهين مسجلا 163 جنيها مقابل 161 جنيها أمس، فيما جاء السعر الرسمي بالبنك المركزي عند مستوى 65.30 جنيه للشراء، و65.63 جنيه للبيع.

وزاد سعر الجنيه الإسترليني في سوق الصرف السودانية السوداء، محققا 182 جنيها مقابل 181 جنيها أمس، ورسميا 72.22 جنيه للشراء و72.58 جنيه للبيع في السوق الرسمية.
سعر الريال والدرهم والدينار

وقفز سعر الريال السعودي أمام الجنيه السوداني بالسوق الموازية مسجلا 41 جنيها مقابل أمس 37.30، فيما سجل على شاشات بنك السودان المركزي مستوى 14.66 جنيه للشراء و14.73 جنيه للبيع.

كما قفز سعر الدرهم الإماراتي مسجلا 43 جنيها مقابل 37.80 أمس، ورسميا سجل 14.97 جنيه للشراء و15.05 جنيه للبيع.

واستقر سعر الدينار الكويتي عند سعر 451.25 جنيه للشراء، و454.54 جنيه للبيع، فيما جاء سعره الرسمي عند مستوى 178.97 جنيه للشراء، و179.87 جنيه للبيع.

تعليق واحد

  1. سيتوالى الإرتفاع يوما بعد يوما مادام الحكومة تقف عاجزة لا تقدم شئ يفرمل عجلة التسارع هذه ، سترون قريبا إنهيار تام للعملة السودانية وربما لا تصلح للتداول فى السودان وسيكون التداول بالعملات الأخرى لو إستمر الحال على هذا المنوال وقد حدث هذا بالفعل فى سوق العقار ولكن الأن سيحدث فى كل الخدمات والسلع الاخرى فمن هو المجنون الذى يشترى بالعملة المحلية سلعة ويرتفع سعرها غدا بل لن يستطيع التاجر ان يبيع سلعة بالدين وبالأجل حتى لو ليوم غد لان ذلك سيكبده خسائر فادحة جدا وإذا أضطر فإنه سعيطيك السلعة بقيمتها بالدولار او الريال حتى يحافظ على قيمة سلعه مثلا لو اشتريت منه زيت فيقول لك سعره اربعة ريال او دولار واحد إن طلبت تقيده فى دفتر الجرورة لان الريال عند السداد ثابت عكس الجنيه السودانى فمن يشترى نفس السلعة مثلا مائة وخمسون جنيه سودانى فإنها بعد ايام قلائل ستكون بمائتين جنيه فلن يقبل ان ترده له مائة وخمسون جنيه لان هناك فارق اما بالدولار سيكون قيمتها مائتين جنيه.
    امام الحكومة الحالية عمليات جراحية كبيرة حتى تستعيد العافية للجنيه السودانى وهى :
    1.القيام بعمليات الإستيراد والتصدير خاصة الذهب عبر شركة حكومية لمضمان دخول النقد الاجنبى خزينة الدولة.
    2. الغاء شركات الاتصالات الاجنبية والإستثمارات الخارجية الحالية فهى اس البلاء فى تأكل العملات الحرة فهى تحول كل ارباحها وانصبة شركائها بالعلمة الصعبة.
    3.اغراء المغتربين بالتحويل عبر منحهم شراء قطع اراضى سكنية بالعملة الصعبة بالتقسيط المريح وكذلك تمويل بناءها بالتقسيط بالعملة الصعبة ، اعفاء جمركى للسيارات والاثاثات والادوات الكهربائية فى حالة الأتفاق على تحويل مبلغ مربوط فى السنة مثلا عند تحويل عشرة ألف دولار او مايعادله فإنه يستحق اعفاء جمركى لسيارة او غيرها مع العلم ان المبلغ المحول يمكن ان يحول لحسابه فى اى بنك داخل الوطن بالعملة المحلية ويحق لموكله السحب منه ويكون التوكيل عبر السفارات.
    4.أن يدفع المغترب والمهاجرين اى رسوم سواء كهرباء او ماء او إتصالات او عتب او دراسة للأبناء بالعملة الحرة فى فترة تواجده داخل الوطن…. فى البداية سيكون بسعر البنك الضعيف ولكن مع توفر العملة الصعبة فالسوق الموازى سعره يقل ويمكن للبنك رفع السعر بعد استقرار السعر فى السوق الموازى حتى تنعدم الفجوة بين السعر الرسمى والموازى.
    5. تقليل المنصرفات الخارجية والوفود والمؤتمرات وغيرها لان هذه تحتاج للعملة الصعبة والبلد فى امس الحوجة لها.
    6.يتم سداد كل الجمارك بالعملة الصعبة ويمنع دفعها بالجنيه السودانى نهائيا حتى يستقر الجنيه وتدخل خزينة الدولة اموال الصادر.
    7. تقليل الوارادت والإعتماد على الانتاج والتصنيع المحلى بما فيه الدواء والعودة للذرة والقمح السودانى والدخن حتى تقل فاتورة قمح الخبز.
    3.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..