اقتصاد وأعمال

مباحثات مايكروسوفت – تيك توك.. هل تصبح صفقة العقد المقبل؟

تتسارع وتيرة محادثات شركة مايكروسوفت مع شركة “ByteDance” الصينية المالكة لتطبيق التواصل الاجتماعي الشهير “تيك توك” في صفقة تقدر بـ 50 مليار دولار أميركي، وفقا لموقع “تريند وايد”.

ورغم المخاوف من هذه الصفقة المغطاة بغلاف سياسي، إلا أنها تمثل فرصة مواتية لـ مايكروسوفت لامتلاك تطبيق عالمي سريع النمو.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، حدد 15 سبتمبر المقبل، موعدا لبيع الشركة التي تتخذ من العاصمة الصينية بكين مقرا لها، تطبيق تيك توك أو تواجه أمرا تنفيذيا بالإغلاق في أميركا.

وحقق تطبيق تيك توك الصيني انتشارا واسعا على مستوى العالم بعد أن استطاع جذب أكثر من 800 مليون مستخدم أغلبهم من الأطفال والمراهقين، فيما توقعت الشركة المالكة للتطبيق نمو إيرادات تيك توك من مليار دولار إلى 6 مليارات دولار بحلول نهاية 2021.

وقال المحلل في شركة ويدبوش للأوراق المالية، دان إيفز في مذكرة للمستثمرين: “هذه صفقة فريدة من نوعها على مدى عقد من الزمن، في هذا الظرف الزمني من الممكن أن تصبح القيمة الفعلية للتطبيق 200 مليار دولار حال تم توجيهه بالطريقة الصحيحة”.

ورغم دخول موقع التواصل الاجتماعي تويتر في المنافسة على الصفقة، إلا أن “ByteDance” تحرص على البيع لشركة تكنولوجيا معلومات زميلة لتحقيق عملية نقل آمنة للبيانات متمثلة في 15 مليون سطر من البرمجيات.

ونفت شركة أبل التقارير التي تتحدث عن إمكانية دخولها في شراء تيك توك، فيما لا تفكر شركات فيسبوك وغوغل بالدخول في هذه المحادثات.

وفي حال إتمام هذه الصفقة بين مايكروسوفت للاستحواذ على تيك توك، فإنها ستكون الأكبر في تاريخ الشركة متجاوزة صفقة الاستحواذ على موقع لينكدان في 2016.

وتعد نصف عائدات تيك توك هذا العام في أميركا، في الوقت الذي تدور فيه المباحثات حول شراء مايكروسوفت لعمليات تشغيل تطبيق تبادل الفيديوهات القصيرة في كندا، استراليا، نيوزيلندا، إضافة إلى أميركا.

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..