أخبار السودان

توصية طبية بإيجاد مستشفى بديل لـ”مستشفى الجنينة” لحين صيانه وترميمه

الجنينة: الراكوبة

تفقد والي غرب دارفور محمد الدومة يوم السبت، سير العمل في مستشفى الجنينة التعليمي ومجمل المشكلات التي تواجه العمل،

ووقف خلال الزيارة، على حالة المرضى ومستوى تقديم الادوية والعلاج لهم من خلال تفقده للعنابر في المستشفى.

واستمع الى شكاوى المواطنين، ومرافقي المرضى، الذين قدموا جملة من الآراء والمقترحات والملاحظات على عمل الفريق الطبي في المستشفى.

واطلع الوالي في اجتماع مع ادارة المستشفى في حضور المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية وممثل للجان المقاومة، على مجمل القضايا التي يعاني منها المستشفى والفريقين الطبي والاداري.

والتي تمثلت في انعدام ميزانية لتوفير المعدات والأدوية وتقديم العناية الطبية للمرضى، وفقاً للتنوير الذي قدمه د. بحر زكريا اسماعيل المدير الطبي للمستشفى، ود. صلاح برمة مدير العلاج والعزل بالولاية الى جانب الاهمال الكبير الذي طال المستشفى منذ انشائه حتى تاريخ اليوم، وقد ادى عدم الصيانة وانعدام وسائل الحركة والاسعاف والادوية، والمعدات الطبية إلى تردي كبير في العمل في مستشفى يخدم مرضى الولاية والولايات المجاورة ودول الجوار.

 وأكد بحر، إن من ابرز المشكلات أن المستشفى الحالي بشكله لا يمكن أن يقدم خدمة طبية مالم تطاله عمليات صيانة واعادة ترميم كاملة أو ايجاد مستشفى بديل مشيداً باهتمام الوالي بالمرفق الحيوي الذي يعمل على احياء الناس على الرغم من قلة الكادر الطبي والاجهزة والمعدات.

من ناحيته، شدد صلاح برمة، على أهمية ايجاد مقومات العمل الطبي والعلاج خاصة كيفية توفير الأوكسجين للمرضى، وتأهيل غرف العمليات والعناية المكثفة، واعادة ترميم مستشفى الحوادث حتى لا تستمر عملية هروب المرضى الى المستوصفات الخاصة التي يعاني منها الفقراء والمساكين للتكاليف الباهظة.

وقال إن المستشفى رغم انعدام مقومات العمل الطبي بالصورة المطلوبة فيه، الا أنه الملاذ الوحيد للمرضى من الطبقات الضعيفة، ودعا إدارة المستشفى إلى توفير ميزانية وتعيين كوادر إضافية واستيعابهم في الخدمة العامة وفقاً للوائح الخاصة بالولايات لتطوير العمل وترقية الاداء العام.

من جانبه، قال والي غرب دارفور إن المستشفى لم يرى الاهتمام والعناية منذ التأسيس، وأن العديد من الخطوات التي اتخذها أبناء الولاية باءت بالفشل من أجل ايجاد الخدمة الطبية المتميزة من خلال المستشفى الوحيد في الولاية، مؤكداً ضرورة وقفة المركز وحكومة الولاية مع إدارة المستشفى من أجل تطوير العمل فيه وترقية الخدمة الطبية.

وأعلن العزم على توفير مقومات العمل ووضع خطة لجذب الكوادر الطبية للعمل في الولاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..