أخبار السودان

الحزب الشيوعي يتهم الحكومة الإنتقالية بالفشل ويدعو لسحب جميع منسوبيه منها

أعلن الحزب الشيوعي السوداني تبرؤه من الحكومة الإنتقالية واسقاط حكومة حمدوك، متهماً إياها بالفشل، ودعا إلى سحب جميع منسوبيه من جميع المواقع، بحسب بيان له في وقت متأخر من مساء الجمعة اطلعت عليه ( السوداني).

وقال الحزب: ظللنا نتابع حالة التراجع و الانتكاسة الكبيرة في أداء حكومة الفترة الإنتقالية والتراجعات المتتالية عن تنفيذ مطالب الجماهير المتعلقة بالعدالة وحل الأزمة الإقتصادية التي تطحن المواطنين بلا إستثناء وإجازة ميزانية مرفوضة من كل قوى الثورة والسير على ذات نسق السياسات الإقتصادية لنظام المخلوع البشير التي تخدم مصالح الرأسمالية الطفيلية وأفراد بعينهم.

وأضاف: تأكد لنا بلا شك نكوصها عن تنفيذ إرادة الشعب وبرنامج قوى إعلان الحرية والتغيير و اعتمدت سياسة المماطلة والتسويف كبديل للإستجابة الفورية وغير المشروطة لمطالب الشعب وحماية مكتسباته لتحقيق الانتقال السلس، وإنجاز برنامج الثورة بالوصول لدولة مدنية تكفل حقوق شعبها بما تمليه المواثيق و تحترم حقوق شعبها وإرادته في التنظيم و التعبير، و تحمي حقوقه في التجمع و التظاهر والتجمهر و تسيير المواكب و الإعتصام و الإضراب أو اتخاذ غيرها من الوسائل و التكتيكات السلمية كسلاح للضغط من أجل تحقيق المطالب والأهداف التي نالت الاعتراف بانها تمثل ارادة الغالبية الكاسحة ، وبها تحققت ثورة ديسمبر المجيدة وحققت نجاحها.

وقال الحزب: إن الإعتراف والتأييد الذي وجدته حكومة الفترة الإنتقالية برئاسة د. عبدالله حمدوك وحراسة لجان المقاومة وقوى الثورة الحية لها وتضحيات الشباب ودماء الشهداء، قابلته بمناصبة العداء للثوار ولقوى الحرية والتغيير ولكل ما يمت للثورة بصلة على حساب ذات القوى الإجتماعية التي كان النظام البائد يعبر عنها بقاعدته السياسية بشقيها البيروقراطية العسكرية والرأسمالية الطفيلية او في حلفائهم من أصحاب الهبوط الناعم والتسويات التاريخية تحت وصاية الخليج و الأحلاف المشبوهة مع الولايات المتحدة الأمريكية والغرب.

واتهم البيان الحكومة بتبنى سياسة البنك الدولي بديلاً عن البرنامج الإقتصادي لقوى الحرية والتغيير مما زاد الأزمة المعيشية الطاحنة سوءاً والأوضاع الإقتصادية تردياً ، وإنتكاسة وتراجع في جبهة الحريات، وإعلان الخلاف مع الحرية والتغيير وقوى الثورة الحية ، والعجز عن تحقيق المطالب التي خرجت لها الجماهير في مليونيات فاضت بها الشوارع والميادين ، من سلام و إعادة هيكلة القوات النظامية والمليشيات وولاية المالية على كل الشركات الأمنية وإيقاف توغل المكون العسكري على صلاحيات الحكومة التنفيذية.

وانتقد البيان إنتهاج الحكومة الإنتقالية لأساليب الالتفاف والمماطلة وإجازتها للقوانين المعادية للحريات و للحقوق الديمقراطية حتى لا يتصل حراك الجماهير والعاملين بحراك لجان المقاومة والذي سيصب حتماً في مجرى التغيير الحقيقي والتحول الديمقراطي.

وحمّل البيان حكومة حمدوك كل ذلك الفشل، قائلاً بأنها تضع قدمها على حافة السقوط، الى ذات الهاوية التي ابتلعت سلفها.

كما حمل البيان حكومة الفترة الإنتقالية كافة المظالم والإنتهاكات التي حدثت في عهدها و مسئولية تغييب العدالة و القصاص لدماء الشهداء و الجرحى والتباطؤ فى التحقيق فى جريمة فض الاعتصام ، وعدم تحقيق العدالة الإنتقالية.

وأعلن عن عدم توانيه في بذل كل الجهد في سبيل إسقاط هذه الحكومة التي فشلت كل مساعيه في تقويمها وإعادتها إلى خط الثورة وطريقها ، “وفق البيان”.

ودعا البيان كل من ينتمي للحزب الشيوعي وبرنامجه مغادرة اي موقع تم تعيينه فيه حتى لانكون شركاء في اجهاض اعظم ثورة في تاريخ السودان وفي هدم مكتسبات شعبنا.

وتابع : قد حذرنا من تجاهل حمدوك المستمر لرؤية الحزب الشيوعي للخروج من هذه الأزمة خصوصاً أن الإنهيار وشيك. “بحسب البيان”.

‫11 تعليقات

  1. اقتباس:::
    وقال الحزب:
    القوى الإجتماعية التي كان النظام البائد يعبر عنها بقاعدته السياسية بشقيها** البيروقراطية العسكرية و**الرأسمالية الطفيلية او في حلفائهم من** أصحاب الهبوط الناعم والتسويات التاريخية تحت وصاية الخليج و الأحلاف المشبوهة مع الولايات المتحدة الأمريكية والغرب.

    جمييييع هذا الهوااام المذكور اعلاهمن:-
    العسكررالكيزان
    الفلول الكيزان
    الراسمالية الطفيلية اللاوطنية ولن تكون وما كانت فى يوم ما من ال٣٠ سنة المنصرمة
    المليشيات الاميبية الاجرامية القتلة الماجورين ” الحميررتية”
    الطائفية البرجوازية العائلية الانهزامية
    أخروووون….من الارزقية

    سينبرون الان شتما وسبا وتجريما للحزب الشيوعى السودانى؟؟؟
    وسيتهمون الحزب بالتخطيط لانقلاب عسكرى؟؟؟؟؟؟؟

    ولقد نصحت قومي بمنعرج اللوى*****فلم يستبينوا النصح إلا ضحى الغد

  2. ((((((البيان طلع مضزووووب ومدسوووس )))))

    منقووووول

    لا ندعو لاسقاط الحكومة كما يزعمون!

    اصدار بيانات باسم الحزب الشيوعي ونشرها على الجرايد الالكترونية هو جزء من الحملة لأبلسة الحزب، فكثيراً ما نقول ان الهجوم على الديمقراطية يبدأ بالهجوم على الحزب الشيوعي، والتشويش على مواقف حزبنا من من يقودون حملة ضده او من ينتقدونه باسلوب لايليق بادب الخلاف ويمارسون الاستعلاء والاستاذية نقول لهم نحن مع النقد الموضوعي لبعضنا البعض وضرورة أن نبتعد عن المهاترات ارتقاءً بالسياسة السودانية.

    موقف الحزب الشيوعي معلن وهو:
    * ندعم كل ما تقوم به الحكومة ومن شأنه تحقيق مصالح شعبنا ويقود للانتقال الديمقراطي ويحقق العدالة*.

    مثل: “محاكمة قَتَلة احمد الخير”،.. “محاكمة مدبري انقلاب ٣٠ يونيو”

    * نرفض ونعارض كل ما يقف عائقاً من سياسات ضد مصالح شعبنا ويعرقل الانتقال، ويعمل على مساعدة المجرمين للافلات من العقاب *
    مثل “الاستمرار في سياسات صندوق النقد واتباع روشتة البنك الدولي وزيادة اعباء المعيشة على المواطن السوداني”.

    في تحليلنا نرى :”ان القوى الدولية والاقليمية –نجحت بشكل مؤقت- في تمهيد الطريق لهبوط ناعم بلباس جديد وتمرير اتفاقيات ابرمت بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير (ق.ح.ت) تقود لفتح مسار جديد عن السياسات التي راكمت الأزمة العامة في السودان وعملت على تمكين ذات القوى الاجتماعية التي اسقطتها الثورة والتي حفظ لها مشروع التسوية الاستمرار في السلطة خلال الانتقالية (المجلس العسكري الانتقالي) أو (المكون العسكري في مجلس السياد) والذي نجح في الاصطفاف مع قوى سياسية واجتماعية داخل قوى الحرية والتغيير سبق أن ناصرت-قبل اندلاع الانتفاضة– مشروع الهبوط الناعم وخارطة أمبيكي والتغيير عبر انتخابات 2020 ولعبت دوراً كبيراً – بعد اندلاع الانتفاضة وخلع رئيس النظام – في صياغة الاتفاق المعيب مع المجلس العسكري والوثيقة الدستورية المعطوبة مما افقد الوثيقتين المبرمتين القيمة وجعلهما فارغتين من المحتوى الثوري الذي يفضي إلى التغيير الجذري الذي ناضلت لأجله الجماهير كما أنها جاءت مفارقة للمواثيق الأساسية المتفق عليها في ق.ح ت ، وضم هذا الحلف عناصر برجوازية مهنية منتقاة من انتماءات فكرية مختلفة تطابقت رؤاها معهم ومع رجال اعمال سودانيين عملوا جميعاً بمساعدات من دول خارجية على تجيير الانتفاضة لصالح مشروع الهبوط الناعم وأهدافه الرامية لأحداث تغييرات محدودة في شكل السلطة القديم وإسقاط مطالب الجماهير في التغيير الجذري على المستوى السياسي.”

    سنظل نناضل في صفوف الحركة الجماهيرية من أجل “وقف الحرب وقيام مفوضية السلام وبناء عملية سلمية تقوم على معالجة جذور الحرب وما ترتب عليها من آثار بمشاركة شعبية واسعة من المتأثرين بها”،.. “استرداد الحركة النقابية والتصدي لمحاولات افراغ الصراع النقابي من اجل مصالح العاملين عبر قوانين مضللة مثل ما تفرضه وزيرة العمل”،… “تفكيك وتصفية ومحاسبة نظام ٣٠ يونيو بالمطالبة بقيام مفوضيات اصلاح الخدمة المدنية- والقضاء على الفساد” ،

    سنعمل على تصحيح مسار الحكومة لتحقيق تطلعات الجماهير، عبر الرقابة واجهزتها وعلى رأسها قيام المجلس التشريعي ومن أولويات مهامه تصحيح الوثيقة الدستورية. وحث الجماهير على المطالبة بتحقيق ولاية المالية على المال العام، فضح وكشف الفساد الخ،…

    بالامس انعقد اجتماع للجنة المركزية وسيصدر عنه بيان وسنعقد مؤتمر صحفي يتحدث عن رأينا بالتفصيل.

    يقول الزميل صديق يوسف
    موقفنا واضح لا ندعو لاسقاط الحكومة كما جاء في البيان المزعوم بل نعمل علي ان تنجز الحكومة مهام الثورة وفق برامج قوي الحرية والتغيير وندعم كل ما هو ايجابي وننقد كل ما هو سلبي
    ننادي بالغاء تعديلات الميزانية الاخيرة وان تكون رؤية اللجنة الاقتصادية لقحت هي المعبر عن سياساتنا
    نرفض قمع الحراك الجماهيري بالقوة المفرطة ومع حق التعبير ااديمقراطي والسلمي

    نسعي لوقف النزاعات القبلية واستخدام السلاح لحسم النزاعات والعمل علي عقد اللقاءات القبلية لمعالجة الخلافات
    ضد التطبيع مع اسرائيل ومع حق الشعب الفلسطيني

    نحن مع وحدة كل قوى الثورة المنضمين لقحت او غير المنتمين
    نحن ضد الدعوات المتعددة لعقد مؤتمرات لاصلاح الوضع بل مع تجميع كل المبادرات لعقد مؤتمر واحد لتاكيد وحدة كل الحادبين علي مصلحة الوطن والهادفين لوحدة ارادة الشعب لاستكمال مهام الثورة
    ✌✌✌✌✌✌✌✌✌✌✌✌✌

  3. ها هو الشيوعي يعود الى سيرته القديمة في المؤامرات. ٣٠ سنة لم تكن كافية للاصلاح الذاتي.
    كيف تكون الحكومة مسؤولة عن القضاء والمحاكمات اذا اتفقتم على مبدء فصل السلطات وعدم التدخل في صلاحيات النائب العام ورئيسة القضاء؟ الم يكن انتم يا حرية وتغيير الذين رشحتم النائب العام ورئيسة القضاء؟
    لعنة الله على منافقين اليسار واليمين.

  4. يا الراكوبة … الحزب الشيوعي ما عندو وزير او مسئول دخل باسم الحزب … البيان مفبرك ومزيف بصورة واضحة … لماذا لا يتم التثبت قبل النشر؟ مع الشكر

  5. بیانات قوش المضروبةمثل البنت التی تحمل بندقیة مورس فی شنطتها وقتلت بها دکتور ابوبکر فی بری ومخطط الموساد مع ابناء دارفور,مازالت مستمرة من قبل اجهزة امن الفلول وابوقها کالسودانی وتاقنیوز,وانتو یاناس الراکوبة ما تلفحو من طرف!

  6. قالوا ليهو حبيبك امسك المجنون!!
    مستكم ضنب الكوكو “اسحق فضل الله” يا الراكوبة
    البيان مضروب ..مزيف فالصو وفشنك

  7. ايوه هنالك مندسون في الراكوبة زي البتكلم في الفيديو من داخل عربته ومن السعودية حاولت معرفة اسمه ولم اتمكن رغم انه بعد الحين والاخر يظهر في قناة سودان بكرة ويهضرب بالحزب الشيوعي زي الراكبو جان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..