أخبار السودان

الحواتي يدعو لمحاربة الفساد عبر قوانين صارمة تصل حد الخيانة العظمى

حيا الخبير فى مجال الحكم المحلى والاستاذ بعدد من الجامعات بروفيسور بركات موسى الحواتى ، شعب السودان وشباب الثورة الذى استدعى ذاكرة التاريخ الوضئ فى حالة من حالات التمرد على ما لا يعبر عن ارادته وأنجح ثورته ,

ودعا الحواتى الى ضرورة إدارة التعدد بالبلاد بكل أنواعه بصورة صحيحة حتى يعرف كل مواطن حقه وحق الآخرين، قائلا إن الصراع بكل أشكاله يعد احتكارا للقرار دون مشاركة أو مؤسسية .

وقال الحواتى خلال حديثه فى منبر سونا اليوم الذى استضاف (ندوة مستقبل السودان وتحديات الفترة الانتقالية ) التى نظمتها صحيفة السودانى الدولية قال أن هناك أوجه للأزمة بالبلاد تتمثل فى الازمة الشرعية وهى مرتبطة بالتداول السلمى للسلطة خاصة وان الشرعية تأتى بالديمقراطية عبر الانتخابات الحرة النزيهة الى جانب حق الشعب فى تغيير السلطة اذا لم تأتى الحكومة التى يرضاها وللشعب حق التغيير وفق خمسة حقوق من ضمنها حق مقاومة الظلم والطغيان علاوة على الأزمة الاقتصادية المرتبطة اصلا بالجبايات بجانب أزمة بناء الأمة وبناء الدولة . .

وأضاف بروفيسور الحواتى إن الاصلاح يتمثل فى عدة محاور منها انه وفى غياب المجلس التشريعى الذى يمثل الحاضنة الاجتماعية فان عقد مؤتمر دستورى سيسحب البساط من أى توتر داعيا الى أهمية هيكلة الدولة ومحاربة الفساد والإفساد عبر قوانين صارمة تصل حد الخيانة العظمى التى تصل عقوبتها المصادرة والاعدام داعيا لأهمية بناء دولة مرتبطة بالموارد البشرية عبر الشفافية والفعالية واستقلال الجامعات والقضاء وإدارة التنوع بصورة جيدة.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..