أخبار السودان

سلفا كير: التوقيع على اتفاق السلام لا يعني “نهاية المطاف”

ميارديت دعا "الحلو وعبد الواحد" للانضمام لطاولة التفاوض

جوبا: الركاوبة

أكد رئيس جمهورية جنوب السودان سلفاكير ميارديت، أن التوقيع على اتفاق السلام لا يعني نهاية المطاف بل بداية لتنفيذ الاتفاق.

وأوضح سلفاكير خلال مخاطبته حفل التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية في العاصمة جوبا بأن هذه الاتفاقية ناقشت قضايا دقيقة شملت المشاركة في السلطة، المشاركة في الثروة، العدالة الانتقالية، الترتيبات الأمنية وعودة النازحين واللاجئين الى قراهم.

وأضاف: ” باسم حكومة وشعب جنوب السودان اريد ان أتقدم بالشكر واعبر عن تقديري للأطراف المختلفة بتقبلهم لنداء السلام من خلال الحوار السياسي والموافقة على وساطتنا”, وكذلك “نشكر المجتمع الدولي لفتح الباب امام حكومتنا للتوسط في حل النزاع السوداني خصوصا منظمات الأمم المتحدة والايقاد”.

ودعا سلفاكير رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال عبدالعزيز الحلو، ورئيس حركة تحرير السودان عبدالواحد محمد احمد النور بالانضمام الي طاولة التفاوض من أجل الوصول إلى اتفاق سلام.

وجدد سلفاكير التأكيد على أن حكومة وشعب جنوب السودان في أتم الجاهزية لدعم تنفيذ اتفاق السلام بالسودان.

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..