بيانات - اعلانات - اجتماعيات

السودانيين في البحرين يشكلون لجنة عليا لدعم المتأثرين بالفيضانات في بلادهم

خالد ابواحمد

بمشاركة ممثلين للسفارة والنادي..
السودانيين في البحرين يشكلون لجنة عليا لدعم المتأثرين بالفيضانات في بلادهم
عقدت اللجنة العليا للمساهمة في دعم المتأثرين بالفيضانات في السودان بمملكة البحرين اجتماعها مساء اليوم بتقنية الاتصال عن بُعد، وذلك بحضور الرئيس الفخري للنادي السوداني عمر المرضي ورئيس مجلس إدارة النادي حمزة محمد نور وعدد من مجلس الإدارة، وممثلين للسفارة السودانية.

وفي بداية الاجتماع استعرض المجتمعون آخر التطورات في ما يتعلق  بالاضرار الناجمة عن السيول والفيضانات والامطار والتي حدثت في السودان مؤخرا واجتاحت مناطق واسعة في السودان بما في ذلك المناطق السكنية والأراضي الزراعية والأسواق التجارية وجرفت معها العشرات من المواطنين وهددت حياة الآلاف بالخطر الى جانب ما ستخلفه من أخطار ستظهر في مقبل الأيام نتيجة لتردي اوضاع صحة البيئة بسبب الفيضان.

وأكد المجتمعون أن الكارثة أكبر من مقدرات البلاد وامكانيات الدولة التي تخوض معركتها مع فيروس كرورنا (كوفيد 19)، لافتين إلى أن البلاد في الوقت الراهن تجابه العديد من التحديات، وأن الثقة في قوة الشعب ومقدراته تمثل الحافز الأكبر في قدرتنا على تغيير الواقع نحو أفق مشرق نحلم به ونحلم بإمكانية تحقيقه متى ما اتجهت ارادتنا بصدق وعزم نحو ذلك الهدف.
ومن خلال الاجتماع اتفق الحضور على تشكيل لجنة عليا تسمى (اللجنة العليا للمساهمة في دعم المتأثرين بالفيضانات في السودان) برئاسة مولانا عمر المرضي والرئاسة المناوبة لمولانا حمزة محمد نور، على أن تجتمع اللجنة بشكل اسبوعي إلى حين الانتهاء من مهمتها، وتم الاتفاق على ثلاثة محاور هي المحور الإعلامي ومحور جمع التبرعات ومحور تقدير الاحتياجات، على ان تقدم خطط المحاور الثلاثة في الاجتماع الثاني للجنة.

وفي ذات السياق بحث أعضاء اللجنة العليا أنجع السبل في استقطاب الدعم المالي والاغاثات العاجلة التي تسهم في درء الآثار  التي خلفتها هذه الكارثة، بالتركيز على توفير المأوى للأسر التي فقدت بيوتها ومساكنها، مع الأخذ في الاعتبار الحاجة الماسة للأدوية والعقاقير الطبية المهمة لمجابهة الأمراض التي قد تنتشر نتيجة لوجود المياة الراكدة.
وقد استمع أعضاء اللجنة العليا للعديد من المقترحات التي تصب تحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها هذه اللجنة ومن بين هذه المقترحات التي أمن عليها الجميع تبليغ رسالة النفرة وتوسيع دائرة المشاركة في هذا العمل الكبير من السودانيين والبحرينيين، واستنهاض الضماير من حولنا، والانتباه لمحاذير (كورونا)، والاعتماد على المعلومات ذات الصدقية العالية في ما يتصل بحجم الاضرار.

وستواصل اللجنة العليا للمساهمة في دعم المتأثرين بالفيضانات في السودان بمملكة البحرين اجتماعاتها بتقنية (الاتصال عن بُعد)، وهي في حالة انعقاد دائم حتى تحقيق الهدف الرئيس والمتمثل في توصيل الاغاثات وكل أنواع الدعم المالي والعيني للمتضررين في السودان.

خالد ابواحمد
[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..