أخبار السودان

حقائق صادمة حول سرقة الأمتعة بالمطار

منال عبد الله

أقر مدير الصالات والتارمك بإدارة جمارك مطار الخرطوم العميد شرطة حقوقي عبد الرحمن بدوي عبيد، بوجود حالات سرقة حقيقية تحدث بالمطار للأمتعة، لكن تم الحد منها بإجراءات قاسية تجاه المتورطين من الشرائح الأضعف التي تعمل في تفريغ الأمتعة، بعد رصدهم بكاميرات المراقبة وفصلهم نهائياً من العمل.

وأوضح لـ(الصيحة)، أنه كانت تتم حالات دخول أشخاص للمطار بطريقة أو بأخرى وبانتحال شخصيات معينة بهدف السرقة، وضبطت الشرطة متورطين في هذه الجرائم، كما ألقت القبض على امرأة دخلت المطار وسرقت من حقائب مسافرين أموالاً وذهباً، وتم توقيف (مرافيد) مفصولين من العمل ولديهم بطاقات تمكنهم من دخول المطار لأغراض السرقة، وصوب الاتهام مباشرة لجميع هذه الفئات بالتسبب في وقوع السرقات.

ورصدت (الصيحة) عدة بلاغات مشهودة، إذ تم تبادل الحقائب بين سودانية تحتوي حقيبتها على ذهب و(5) آلاف دولار وأخرى من دولة أفريقية مجاورة، ولم تجد السودانية بعد عثورها على الحقيبة الذهب ولا العملات بعد الوصول إلى الأجنبية، ودونت بلاغاً بقسم الشرطة بذلك لم تتمكن من استرداد ممتلكاتها.

وفي حادثة أخرى اكتشفت سيدة وابنتها عند وصولهما من أبوظبي، سرقة (18) كيلو جرام ذهب مشغول بملايين الجنيهات من حقيبة شحنتا بها الذهب.

ومن السرقات الغريبة سطا لص على عقار طبي باهظ الثمن أكد أحد الركاب القادمين من خارج البلاد أنه اكتشف اختفاءه من الحقيبة بعد وصوله الخرطوم، وأوضح أنه يخص مريضاً في وضع صحي حرج المصرفي لقطاع الإنتاج بأقل معدل فائدة مما هو موجود الآن وتشجيع التنافس.. الصيحة

تعليق واحد

  1. ومن السرقات الغريبة سطا لص على عقار طبي باهظ الثمن أكد أحد الركاب القادمين من خارج البلاد أنه اكتشف اختفاءه من الحقيبة بعد وصوله الخرطوم، وأوضح أنه يخص مريضاً في وضع صحي حرج المصرفي لقطاع الإنتاج بأقل معدل فائدة مما هو موجود الآن وتشجيع التنافس.. الصيحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى