أخبار السودان

أعلن دعم الاتفاق الإطاري مع “الحلو”.. المجلس الأعلى للسلام: مبادرة حمدوك “شجاعة”

الخرطوم: الراكوبة

رحب المجلس الأعلى للسلام يوم الاثنين، باتفاق السلام الذي تم توقيعه بالأحرف الأولى بجوبا مؤخراً.

وقال المجلس وفق تعميم صحفي تلقته “الراكوبة” إن الاتفاق يعد خطوة تاريخية في طريق تحقيق السلام الشامل العادل وتنفيذ مهام الفترة الانتقالية.

وأشاد المجلس بالمجهود الكبير الذي قام به الوفد المفاوض من الطرفين وثمن الدور الكبير الذي لعبته وساطة دولة جنوب السودان والرئيس سلفاكير ميارديت لتيسير الوصول لاتفاق سلام في السودان.

وحدد الإجتماع أسس بدء تنفيذ إتفاقية السلام واستقبال وفدي الوساطة والمقدمة اللذين سيحضران للبلاد يوم غد الثلاثاء ويكتمل وصولهما يوم الخميس القادم.

وأكد المجلس على استعدادات كل أجهزة السلطة الانتقالية للإلتزام بتنفيذ الإتفاق وتنزيل بنوده على أرض الواقع لينعم مواطني المناطق المتأثرة بالحروب بما وفره الإتفاق من حلول ومعالجات تناولت مسببات الحرب وإزالة آثارها.

وإستمع لتنوير من رئيس الوزراء حول إجتماعه مع السيد عبد العزيز الحلو رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان – قيادة الحلو بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، حيث ثمن المجلس المبادرة الشجاعة لرئيس الوزراء لكسر جمود التفاوض الذي توقف طويلاً مع الحركة الشعبية لتحرير السودان – قيادة الحلو.

وأعلن المجلس عن دعمه للبيان المشترك الصادر من الإجتماع واستعداد الحكومة الإنتقالية لإرسال وفد التفاوض مباشرة إلى عاصمة جنوب السودان جوبا من أجل استئناف التفاوض والوصول لحلول في القضايا الخلافية في إعلان المباديء وفقاً للنهج المتفق عليه في البيان المشترك.

‫2 تعليقات

  1. غايتو الحلو ده اتفقوا معاهو عشان يكون سلام حقيقي راجل عندو مشروع محدد ممكن النقاش حوله مش زي باقي الرجرجة بتاعين الجبهة الثورية و اهم شيء انه لا يمكن اغراءه بمنصب او قروش فوق داك كمان لا يمكن اخافته بجنجويد حميدتي بس كده قول لحميدتي الحلو جاك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..