مقالات وآراء

الرابط العجيب

توقفت لشراء (نبق) …ولا اذيعكم سرا ..انا من عشاق النبق ..البعض يحب الشوكولاتة …والبعض الكراميل ..وبعضهم يعشق المياه الغازية ..اها انا من كبار معجبي (النبق النبق ) ..وقد كنت سعيدة ايما سعادة ..ان النبق صديقي صامد في وجه الغلاء ..جبل لا يهزه ريح ..هو و الأقاشي قدس الله سره ..الاسعار ترتفع ..والدولار يعلو ولا يهبط ..والذهب (باع فينا واشترى ) ..اما اصدقائي النبق والاقاشي ..فهم على العهد باقون ..في متناول اليد ..وتاكل تشبع وتدي الجنبك كمان .

اها بالامس القريب ..توقفت لشراء نبق ..فتحت المحفظة وتناولت ورقة بخمسين جنيه ..قلت يا بت عزي روحك وشيلي الكيس الكبير ..تقعدي بيهو في فيلم الساعة عشرة ان شاء الله ..قلت لها بعد التحية والسلام ..(عليك الله اديني الكيس الفوق دا ..ايوة النبق بتاعو احمر ..شكلو جديد ) ..ابتسمت كاشفة عن اسنان جميلة ومنتظمة (ايوة نبق جديد جاني امس دي والله ) ..مدد يا كردفان ..مددت لها ورقة الخمسون جنيها ..واخذت الكيس وقلبته فرحة وقد سرح بالي في قعدة المساء ..وفيلم السهرة ..لكن صوتها انتشلني من الاحلام السعيدة (الكيس دا بي 300 جنيه ) ..الحقو يا جماعة ..(النبق ركب الكركابة..لكن  ما ودانا ام روابة) .. ليه كدا بس ؟..لماذا حطمت قزازة  سمن احلامي  بجملة واحدة ..300 جنيه عديل كدا ..ليه كدا بس ؟ قلت لها (متين النبق بقى بي 300؟ انا قبل كم يوم اشترتيو بي 50 ) ..رفعت حاجبيها دهشة (خمسين ؟ دا متين دا ؟ووين ) فجأة احسست اني قادمة من الفضاء ….لا أذكر بالضبط لكنه كان وقت قريب ..قبل الدولار ما يبقى 200 جنيه ..ضحكت ولم تعلق بشئ …

بس يا جماعة الخير ..وروني العلاقة بين الدولار و(النبق ) ؟ هل هو تعريفة الترحيل ؟ بيجي من وين النبق ؟ ؟ لو من اي مكان في السودان اصلو بحاسبو بالنبقة ؟ يبدو ان الامر هذه المرة أخطر مما نتصور ..الفيضان كسر كل الحواجز ….الشغلانة وصلت النبق والقونقليز ..والفول المدمس والتسالي ..نأكل شنو نحن بقية الشعب الفضل؟ ..تذكرت جارتي وهي تحكي لها بحثها الدوؤب عن (اكياس الكيلو) ..اكياس الساندوتشات ..قالت ان احد الشباب الذين يبيعون الأكياس في الاشارات قال لها (والله في ازمة في اكياس الكيلو الايام دي) ضحكت جارتي وهي تحكي لي (بالله الازمات حصلت اكياس الكيلو ..خلصنا من ازمة الوقود ..والغاز والعيش ..بقى في ازمة اكياس الكيلو) ..شاركتها الضحك وقلت لها (عندنا مثل باللغة النوبية بيقول تلي قون ترسي فكلا ..اي ترسا ملي) ..المعني الحرفي له ( الابرة وسط الحديد ..برضو بتقول انا حديدة) ..

يعني بقت على أكياس الكيلو ؟ ليه ما تختفي ؟ واهو النبق كمان عايز يقول انا حديدة ..والأمر ينطبق على كل الاشياء التي كنا نأخذها كمسلمات موجودة في حياتنا ..يبدو ان شبح الغلاء قد القى بظلاله عليها ..ودونكم الفول ..حبيب الشعب ..الطلب منه فات ال120 جنيها ..مما حدا بالغلابة بتوليف وجبة تنوب عنه مكونة من البليلة العدسي مع شرائح البصل ويضاف اليها الزيت والشمار..اطلقوا عليها اسم (زمني الصعب) ..والله الزمن بقى صعب فعلا ..ونحن قلنا الروووب ..اذكر انني قبل مدة كنت قد طلبت من وزارة المالية عدم صرف راتبي ..وانما في المقابل طلبت منهم منحي مواد تموينية وكهرباء وغاز ووقود ..اعتقد ان طلبي هذا تعجيزي في الزمن الحالي ..لذلك اسحبه واطالب وزير التجارة فقط ان يضبط اسعار الفول والتسالي والنبق …لأنه على ما يبدو لو استمر الامر هكذا ..الدولار (يتحدانا يوم يزعل ..تقول اقدارنا في ايدو ) والسلع الاساسية ترتفع جرائه ولا تنزل بتاتا ..لو استمر هذا الامر ..فالنبق والتسالي والفول ستصبح وجبات اساسية  لغالب الشعب السوداني..وعما قريب ..سنسمع بساندوتش النبق ..ووجبة تسالي القرع بالباشميل ..في الختام وعلى غرار شر البلية ما يضحك ..كتب  احد اصدقاء الاسفير …ساخرا  (بقينا زي  اهل الكهف ..نمنا وصحينا لقينا قروشنا ما بتجيب حاجة) …

الجريدة

‫2 تعليقات

  1. هنالك علاقة وطيدة بين سعر النبق و ارتفاع الدولار أو غلاء المستلزمات الأخرى التي تتأثر مباشرة بارتفاع الدولار تغيب عن الكثيرين و منهم الكاتبة المحترمة دكتورة ناهد. لو فرضنا يا دكتورة أن الخمسين جنيه سعر النبق السابق كانت تشتري بها بائعة النبق عشرة رغيفات بعشرين جنيه و كيلو طماطم بتلاتين جنيه و تعود بها لأسرتها، فإذا إرتفع الخبز لتلاتة جنيه للرغيفة الواحدة و ارتفع كيلو الطماطم إلى خمسين جنيه فكيف تستطيع هذه البنت أن ترجع لأهلها و هي تحمل عشرة رغيفات و كيلو طماطم كما اعتادت، الحل هو أن تبيع النبق بتمانين جنيه، لتشتري نفس العشرة رغيفات بتلاتين جنيه و نفس كيلو الطماطم بخمسين جنيه. هذا هو السبب يا دكتورة. أطلب من د. ناهد كتابة الإيميل الخاص بها في نهاية المقال ليتواصل معها القراء، بل يكون أفضل لو كتب جميع الكناب إيميلاتهم.

  2. هنالك علاقة وطيدة بين سعر النبق و ارتفاع الدولار أو غلاء المستلزمات الأخرى التي تتأثر مباشرة بارتفاع الدولار تغيب عن الكثيرين و منهم الكاتبة المحترمة دكتورة ناهد. لو فرضنا يا دكتورة أن الخمسين جنيه سعر النبق السابق كانت تشتري بها بائعة النبق عشرة رغيفات بعشرين جنيه و كيلو طماطم بتلاتين جنيه و تعود بها لأسرتها، فإذا إرتفع الخبز لتلاتة جنيه للرغيفة الواحدة و ارتفع كيلو الطماطم إلى خمسين جنيه فكيف تستطيع هذه البنت أن ترجع لأهلها و هي تحمل عشرة رغيفات و كيلو طماطم كما اعتادت، الحل هو أن تبيع النبق بتمانين جنيه، لتشتري نفس العشرة رغيفات بتلاتين جنيه و نفس كيلو الطماطم بخمسين جنيه. هذا هو السبب يا دكتورة. و ليس هنالك رابط عجيب و إنما رابط منطقي جداً.
    أطلب من د. ناهد كتابة الإيميل الخاص بها في نهاية المقال ليتواصل معها القراء، بل يكون أفضل لو كتب جميع الكناب إيميلاتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..