أخبار المنوعات

بعد شهر.. نهاية معركة “أسمن رجل في العالم” مع كورونا

بعد نحو شهر على إعلان خوان بدرو فرانكو إصابته بفيروس كورونا المستجد، نجح المكسيكي صاحب لقب “أسمن رجل في العالم” في موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية سنة 2017، في التغلب على المرض، علما أن وزنه اليوم يزيد على 200 كيلوغرام.

وقال الرجل البالغ 36 عاما لـ”فرانس برس” من منزله في ولاية أغواسكاليينتس وسط المكسيك: “لقد كان الأمر معقدا لأن المرض ينتشر بسرعة، وأنا من الأشخاص الذين يواجهون مخاطر أكبر (بسبب البدانة). كنت أعاني أوجاعا في الرأس وآلاما جسدية وارتفاعا في الحرارة وصعوبة في التنفس”.

وكان وزن خوان بدرو فرانكو قد وصل إلى 595 كيلوغراما في وقت سابق، ورغم أنه فقد قسما كبيرا من الوزن الزائد وبات يزن حاليا 208 كيلوغرامات، فإن المشكلات المرتبطة ببدانته بينها السكري وارتفاع ضغط الدم وإصابته بمرض رئوي، كلها عوامل عقدت معركته ضد الفيروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..