أخبار السودان

كمال الجزولي: معاكسات تؤخر تشكيل مفوضية العدالة الانتقالية

الخرطوم- الديمقراطي

استعجل كمال الجزولي الخبير البارز في شؤون العدالة الانتقالية، تكوين مفوضية العدالة الانتقالية، قائلاً إن هناك معاكسات أمام سن قانونها حيث لم يتم برمجته لتقديمه في جلسة التشريعي المؤقت “الوزراء والسيادي” لاجازته.

وقال الجزولي في حوار طويل أجرته معه (الديمقراطي) وتنشر أول حلقة منه اليوم، حول قضية العدالة الانتقالية في السودان، إن المفوضية كان ينبغي أن تكوّن منذ اليوم الأول للحكومة الانتقالية لكننا لا زلنا نزحف ونحبو “بدون حتى التفكير في تكوينها”.

وكشف الجزولي تفاصيل لقائه برئيس الوزراء عبد الله حمدوك قبل أشهر، وتطرقه لضرورة الإسراع بالمفوضية، وعن زيارة وزير العدل نصر الدين عبد الباري له وتشاورهما بشأن القانون. وذكر الجزولي بأن هناك “معاكسات ومعوقات لا حد لها على طريق عمل وزير العدل” تقف أمام تكوين المفوضية وسن القانون الذي أجيز من مجلس الوزراء لكن لم يبرمج لجلسة مشتركة لمجلسي السيادة والوزراء لإجازته.

واعتبر الجزولي شعار “الدم قصاد الدم ما بنقبل الدية” يناقض العدالة الانتقالية تماماً، وإذا ترسخ مع مرور الوقت فسوف يجعلها مستحيلة.

كما تحدث عن أهم الدروس التي يمكن أخذها من تجارب جنوب أفريقيا، والمغرب، ورواندا، قاطعاً بأن للسودان تجارب تقليدية مهمة كـ”قعدة العنقريب”، و”الراكوبة” في دارفور، و”مصماص المصارين” في كردفان، و”القلد” في الشرق، ويمكننا عبرها أن نضيف للتجربة العالمية.

الديمقراطي

‫2 تعليقات

  1. كمال الجزولي هو من مجموعة المساومه التاريخيه واعلنها صراحة انه يقف ضد شعار الثوره الخالد (( الدم قصاد الدم ،،ما بنقبل الديه))
    وهو يسير في خط مصالحه جنوب افريقيا..

    اذا كان ماذكرته اعلاه هو برنامج مفوضية العداله .. سيكون ردنا لك ..خسئت يا جزولي… ونتمني ان يصيبك الفشل الذريع في مسعاك اليائس والبائس ضد ثورة ديسمبر المجيده..

  2. كمان جابت ليها مصماص مصارين ،، غايتو السودانيين ديل آكلى اللحوم النية وابغازى والأتى وامفتفت ..عجيبين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..