أخبار السودان

ضبط شبكة متخصصة في تزوير رخص القيادة وشهادات البحث

تمكنت مباحث مرور ولاية الخرطوم من ضبط شبكة إجرامية تنشط في تزوير رخص المركبات وشهادات البحث واستيكر المركبات.

واشاد الفريق شرطة حقوقي د. ياسر عبد الرحمن الكتيابي مدير شرطة ولاية الخرطوم بالانجاز والمجهود الكبير لمباحث المرور فى ضبط افراد الشبكة التي ظلت تعمل على استخراج رخص القيادة وشهادات البحث والاستيكرات بطريقة غير قانونية مما يهدر اموالا كبيرة على الدولة وتتسبب فى الحاق الضرر باقتصاد البلاد.

مناشدا المواطنين بضرورة اتمام كافة معاملاتهم المرورية عبر النوافذ القانونية بالمجمعات الخدمية وأقسام شرطة المرور حتى لا يتعرضوا للمساءلة القانونية .

من جانبه اوضح اللواء شرطة د. مدثر عبدالرحمن نصرالدين مدير الادارة العامة للمرور ان خطة ادارة المرور تهتم بتحقيق السلامة المرورية بجانب ضبط كل المخالفات التى تستهدف عرقلة حركة السير، مبينا ان الضبطية التي تحققت جاءت نتيجة لزيادة المركبات الموجودة والتى دخلت البلاد بطريقة غير قانونية مما جعل بعض المواطنين يلجأون الى عمليات التزوير ولكن حملات الضبط المروري التى تنتظم الشوارع والطرق الرئيسية اضافة لمجهودات مباحث المرور أدت للايقاع بهذه الشبكة الاجرامية.

مشيرا للتنسيق مع الادارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية لتكملة البلاغ ومعرفة كافة أبعاد وملابسات البلاغ والتجاوزات التي قامت بها الشبكة ليتم ضبطها واتخاذ اجراءات قانونية في مواجهة أعضاء الشبكة .

فيما أشار اللواء شرطة أمير عبدالمنعم فضل مدير دائرة شرطة مرور ولاية الخرطوم الى ان الشبكة الاجرامية التي تم ضبطها متخصصة ومنظمة فى تزوير رخص القيادة وشهادات بحث المركبات والاستيكرات، مضيفا ان توجيهات رئاسة الشرطة والادارة العامة للمرور بضبط كافة المركبات الغير مرخصة والتي لا تحمل لوحات مرورية واتخاذ الاجراءات القانونية في مواجهتها مما أدى لضبط عدد (10) متهمين اتضح ان أوراقهم مزورة ليتم تشكيل فريق من مباحث مرور الولاية وبالرصد والمتابعة تم ضبط افراد الشبكة بجانب معدات التزوير.

وتفيد متابعات “المكتب الصحفي للشرطة” ان المضبوطات عبارة عن عدد 372 شهادة بحث مركبة وعدد 40 كرت رخص قيادة جديدة اضافة لكاميرا ديجتال وماكينة تصوير ملون و5 اجهزة لاب توب ماركات مختلفة وماكينة تصوير وجهاز كونكت وفلاش بجانب 15 استيكر زجاجي جديد كما تم ضبط عدد (13) قسيمة زواج ورقم وطني.

السوداني

تعليق واحد

  1. جزاكم الله كل خير
    لكن تذكروا
    المبالغة في الرسوم والتطويل والتعجيز في الإجراءات سبب للجوء البعض للسماسرة الذين لا يهمهم إن كانت الاجراءات رسمية أو وهمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..