أخبار السياسة الدولية

بسبب كورونا.. بيلوسي تلمح إلى عزل ترامب “بالدستور”

في تصريح مفاجئ، قالت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، إنها تعتزم مناقشة إجراء دستوري يهدف إلى عزل الرئيس دونالد ترامب من منصبه، بعد أسئلة تتعلق بصحته أثناء تعافيه من فيروس كورونا المستجد.

ويسمح التعديل الخامس والعشرون لنائب الرئيس بأن يصبح رئيسا بالإنابة، إذا تقرر أن الرئيس “غير قادر على أداء سلطات وواجبات منصبه”.

وقالت بيلوسي خلال مؤتمرها الصحفي الأسبوعي، الخميس: “سنتحدث عن التعديل الخامس والعشرين غدا. أعتقد أن الجمهور بحاجة إلى معرفة الحالة الصحية للرئيس. هناك سؤال واحد رفض الإجابة عليه: متى كان آخر اختبار (كورونا) سلبي له؟”.

كما أعلنت رئيسة مجلس النواب أنها ستقدم الجمعة مشروع قانون لتشكيل لجنة للتحقيق في قدرة ترامب، الذي لا يزال يعالج من إصابته بمرض “كوفيد 19” على قيادة الولايات المتحدة.

وقال مكتبها في بيان إن مشروع القانون هذا من شأنه أن “يساعد في ضمان قيادة فعالة وغير منقطعة في أعلى منصب في الفرع التنفيذي للإدارة” الأميركية.

ويتطلب التعديل الخامس والعشرون بالدستور الأميركي، إعلانا عن عدم قدرة الرئيس “من نائب الرئيس وغالبية الموظفين الرئيسيين في الوازرات التنفيذية أو أعضاء هيئة أخرى، يحددها الكونغرس بقانون”، ليتم إبلاغ الرئيس المؤقت لمجلس الشيوخ ورئيس مجلس النواب بتصريح خطي، بأن الرئيس عاجز عن القيام بسلطات ومهام منصبه، ليتولى نائب الرئيس فورا سلطات ومهام المنصب كرئيس بالوكالة.

وسيكون على بيلوسي إقناع أعضاء في مجلس الشيوخ من الجمهوريين لتوقيع إعلان من هذا النوع، كما أن على مايك بنس نائب ترامب أن يوقع هذا الإعلان أيضا، وهذا احتمال يبدو مستحيلا.

وقال ترامب، خلال مقابلة مع قناة “فوكس” الإخبارية في وقت مبكر من الخميس، إن صحته جيدة، ولا يعتقد أنه “معدٍ على الإطلاق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..