أخبار السودان

بحث التعاون المشترك بين السودان و”الأنكتاد”‏

الخرطوم: الراكوبة

إلتقي المندوب الدائم للسودان بجنيف السفير علي بن أبي طالب، يوم الإثنين، بقصر الأمم المتحدة بجنيف، الأمين العام لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية ‏‏(الأنكتاد).‏

 وبحث اللقاء سبل التعاون المشترك بين المنظمة والسودان في العديد من الجوانب على رأسها المؤتمر ‏الإقليمي للصمغ العربي الذي يزمع السودان إستضافته خلال الربع الأول من العام القادم ‏‏2021م، بجانب الدعم التقني الذي تقدمه المنظمة في مجالات التجارة وإدارة الدين حيث أشار مندوب السودان إلي أنه ‏يمثل أحد أهم الموضوعات التي توليها حكومة الفترة الإنتقالية أهمية بالغة، بالإضافة إلى الدعم ‏التقني في مجال الإنضمام لمنظمة التجارة العالمية. ‏

وأعرب المندوب الدائم عن رغبة حكومة الفترة الإنتقالية تعزيز الإستفادة من الدعم التقني للأنكتاد ‏في العديد من المجالات كالدعم الذي تقدمه المنظمة للدول الخارجة من صراعات مستشهداً ‏بالبرنامج المقدم لأنغولا بالإضافة إلى التنوير الذي يقدم في مثل هذه الحالات لمجلس الوزراء كذلك.‏

وقدم  تنويراً حول عملية السلام وما أفرزه التفاوض الأسبوع المنصرم عن توقيع ‏لإتفاقية سلام بين الحركات المسلحة والحكومة الإنتقالية، مشيراً إلى أن هذه الخطوة من شأنها ‏إتاحة المجال للتركيز على القضايا الإقتصادية.‏

 من جانبه أشاد الأمين العام للأنكتاد بالجهود المبذولة من قبل الحكومة الإنتقالية في كافة المجالات ‏في ظل التحديات التي تصاحب المرحلة، وبصفة خاصة فيما يلي عملية السلام مؤكداً على أن ‏السودان يمتلك من الإمكانيات ما يمكنه من المضي قدماً وعبر كذلك عن عظيم تقديره للسودان.

‏كما أكد إستعداد الأنكتاد لتنظيم ورشة عمل في قضايا الاقتصاد الدولي والسياسات لأعضاء ‏مجلس الوزراء وكذلك المشاركة في تنفيذ المؤتمر الإقليمي للصمغ العربي، مشيراً إلى أنه سيعمل  ‏كذلك على ضمان إستفادة السودان من البرامج التي تقدمها الانكتاد موضحاً أن تنفيذ العديد من ‏البرامج صار رهناً بتراجع جائحة كورونا. ‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى