أخبار السياسة الدولية

السلطات الأميركية تعتقل وزير الدفاع المكسيكي السابق

اعتقلت السلطات الأميركية، الخميس، وزير الدفاع المكسيكي السابق، سالفادور سيينفويغوس، لدى وصوله إلى مطار لوس أنجلوس، بموجب مذكرة توقيف من إدارة مكافحة المخدرات في الولايات المتحدة، بحسب ما نقلت وسائل إعلام أميركية عن مصادر أمنية.

وأكد وزير الخارجية المكسيكي، مارسيلو إيبرارد، في تغريدة على تويتر، عملية الاعتقال، وقال إن “وزير الدفاع الوطني السابق الجنرال سالفادور سيينفويغوس ثيبيدا اعتقل في مطار لوس أنجلوس في كاليفورنيا”.

وأضاف إيبرارد أن دوافع توقيف الوزير السابق سيوضحها “خلال الساعات المقبلة” قنصل المكسيك في لوس أنجلوس.

ونقلت شبكة “أن بي سي” الأميركية عن ثلاثة مصادر في إدارة مكافحة المخدرات في الولايات المتحدة، في وقت متأخر الخميس، تأكيدهم عملية الاعتقال من دون تقديم تفاصيل إضافية.

وتولى سيينفويغوس حقيبة الدفاع من عام 2012 وحتى عام 2018 في عهد الرئيس السابق، إنريكي بينيا نييتو، الذي تورط العديد من أعضاء حكومته وحزبه في قضايا فساد رفيعة المستوى، تنطوي في بعض الأحيان على مزاعم بصلاتهم بالجريمة المنظمة.

وكان سيينفويغوس شخصية بارزة في حرب الحكومة المكسيكية على المخدرات، حين خاض الجيش معارك عديدة ضد عصابات تهريب المخدرات المنظمة في جميع أنحاء البلاد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..