أخبار السودان

الشرطة تكشف.. كيف قتل مواطن خلال احتجاجات 21 أكتوبر

أصدرت الشرطة السودانية بيانا مساء الأربعاء حول تظاهرات 21 أكتوبر التي انطلقت بالخرطوم، أعلنت فيه عن وفاة مواطن بمحلية شرق النيل، قالت بسبب تعرضه “لإصابة قاتلة”، وإصابة آخر بجراح لازال يتلقى العلاج بالمستشفى.

فيما يلي البيان كاملاً:

وزارة الداخلية
رئاسة قوات الشرطة
هيئة التوجيه والخدمات
الإدارة العامة للإعلام والعلاقات العامة
المكتب الصحف
بيان صحفي

_ انتظمت ولاية الخرطوم وعدد من ولايات البلاد مسيرات بمناسبة ذكري ثورة اكتوبر المجيدة .

_ استبقت ذلك قرارات من لجنة امن ولاية الخرطوم قضت بقفل عدد من الجسور وتم الاعلان عن ذلك ليوفق المواطنون اوضاعهم بناء عليه .

_ قامت الشرطة بوضع قواتها في حالة استعداد قصوي وعملت علي تأمين المواقع الحيوية والاستراتيجية منذ ليلة ٢٠ أكتوبر ٢٠٢٠م بالتنسيق مع المنظومة الأمنية .

_ سارت الاوضاع بشكل جيد من حيث التعبير والتنظيم مع بعض حالات إثارة الشغب ومحاولات إتلاف وتعدي من فئات محدودة ومعزولة تعاملت معها القوات بالقدر القانوني من القوة وباشراف مباشر وميداني من النيابة العامة .كما تم صد محاولات لاختراق سوق سعد قشره بمحلية بحري من قبل مجموعة متفلتة.

_ رصدت سجلاتنا مساء اليوم ٢١ اكتوبر ٢٠٢٠ بلاغ بوفاة مواطن بمحلية شرق النيل تعرض لاصابة قاتلة نسال الله له الرحمة ولذويه الصبر وحسن العزاء ، كما اصيب مواطن اخر يتلقي العلاج نتمني له عاجل الشفاء .

_ تم اتخاذ الاجراءات القانونية بواسطة النيابة لتحديد المسؤلية وملابسات الحادث ولضمان الحيادية والعدالة .

_ تؤكد رئاسة قوات الشرطة انها وفقا لوظيفتها الدستورية والقانونية قد ادت واجباتها في حماية حق التعبير المشروع للمواطنين وطبقت في سبيل ذلك اقصي المعايير القانونية والمهنية كما قامت بواجبها في حماية الممتلكات الخاصة والعامة والأرواح ، كما تتعهد بالتعاون الكامل والشفافيه المطلوبة لانفاذ القانون .

والله الموفق المكتب الصحفي للشرطة ٢١ اكتوبر ٢٠٢٠ م

‫6 تعليقات

  1. الشرطة تكشف كيف قتل مواطن
    دة العنوان الخاتنو انتو يا ناس الراكوبة
    وداخل متن الخبر:
    بسبب تعرضه لاصابة قاتلة.
    ياخى حرام عليكم جلطونا بى عدم مهنيتكم
    قد نجد العذر للشرطة بان التحقيقات لم تكتمل
    فما عذركم انتم يا صياغ الخبر غير التلاعب بالقراء والاستهتار

  2. # بيان انشاىي وأي كلام..لايساوي حتي الحبر الذي كتب به!!!
    # بيان يفترض فيه توضيح الحقائق عن قتلة الشهيد بدلا من اللف والدوران !!!
    # بيان يثير الأسئلة…بدلا من أن يجيب عليها..لان القاتل يجب أن يكون معروفا لديهم..(وان لم يكن معروفا لديهم فتلك مصيبة!!!)
    # فلترحل حكومة الموت !!! حكومة الذل !!! حكومة (خدعوك)!!! لقد هانت أرواح الشباب علي شلة المزرعة!!! وعلي سرقة الثورة!!!
    # فللتنتظم المقاومة في مسيرات يومية للتوجه بجدول يومي لكل من الاتي:-
    ١-السبت ٢٣ اكتوبر التوجه لدار القضاء والمطالبة بإسقاط رئيسة القضاء ومحاكمته… لتلكؤها في تنفيذ الاحكام..ومحابتها الفلول!!!
    ٢-الاحد ٢٤ اكتوبر التوجه للنيابة العامة والمطالبة بإسقاط النائب العام لتؤاطىئه مع الفلول وتلكؤه في تقديم قضايا فض الاعتصام وجرائم دارفور!!!
    ٣- الاثنين ٢٥ أكتوبر التوجه لوزارة الخارجية لاقالة الوزير لتعاطفه مع فلول الخارجية في الجامعة العربية والاتحاد الافريقي…وصمته عن جرائم بيع السودان في لندن!!!
    ٢- الثلاثاء ٢٦ اكتوبر التوجه لوزارة الداخلية ..والمطالبة برحيل وزير الداخلية..ومدير الشرطة…ومحاكمتهما لتعاطفهم مع الفلول…وضعفهم الإداري المتمثل في..(كشف عفاء ضباط الشرطة!! إطلاق سراح عتاة المجرمين!!!)
    ٣- الأربعاء ٢٧ أكتوبر التوجه إلي القصر والمطالبة برحيل كل مجلس السيادة ومحاكمتهم …لتفريطه في سيادة البلاد!!!
    ٥- الخميس ٢٨ اكتوبر التوجه إلي مجلس الوزراء والمطالبة برحيل حمدوك وحكومته الهزيلة …جكومة (خدعوك)!!!
    ٦- الاحد ٣١ اكتوبر الإضراب العام ….والعصيان المدني الشامل!!! واستعادة زخم الثورة!!!
    # اصحي يا ترس…لم تسقط بعد!!!

  3. التحقيق و اطلاق البيانات لا يعفى كل الاجهزة الامنية من وجود قوات مجهولة و بلباس مدنى تعمل على قمع المدنيين !!.
    وعلى دول الترويكا التى تدير المشهد , توجيه دفة الحكومة ( التى أعدتها) بما يحقق المصالح المشتركة.
    الا أن ارادت تلك الدول التورط فى دعم الارهاب لاحقا بدعمها قوات لا يدرى عن كنهها شيئا.

    1. هذة مقالات التساوي الورق الكتب عليها لان مواضيع زر الرماد شرطة الامر بالشتي القاتل والشرق يشهد علي جريمتها اين المهنية التي تتحدث عنها الاجهزة الامنية تدار من عناصر فاشلة لانها عنصرية لانها اصبحت تحت ارادة صاحب القرار والقرار وهم كلهم من البرهان الي عباس جرادل الي الشيخ شوايقة كرهتونا السودان كلما اسمع ده ماشايقي يجيني استفراغ

  4. ماذا عن السبعه الذين قتلوا في المظاهره السلميه في مدينة كسلا ولا الدم بقي فيه خيار وفقوس الله يرحمهم ويتقبلهم ويعود شبابهم بالجنه. وين يمشوا القتلا من الله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..