أهم الأخبار والمقالات

مجلس السيادة: إزالة السودان من قائمة الإرهاب “إعادة للكرامة”

الخرطوم: الراكوبة

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم رسمياََ إزالة إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب. وتعد هذه الخطوة بمثابة فتح كبير للسودان ستنعكس آثارها على مجمل الأوضاع السياسية والاقتصادية في البلاد فضلاً عن علاقات السودان الخارجية.

وبحسب اعلام مجلس السيادة الانتقالي فقد كان للجهود التي بذلتها اجهزة الحكم الانتقالي في مجلسي السيادة والوزراء دورا كبيرا في الوصول إلى هذه الخطوة التي ظل ينتظرها الشعب السوداني لسنوات طويلة، حيث يمثل خروج السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب إنتصارا للسودان في معركة إعادة الكرامة للشعب السوداني.

وقال المجلس ان السودان إذ يثمن هذه الخطوة فإنه يتقدم بالشكر للإدارة الأمريكية لإتخاذها هذا القرار الشجاع ولكل من وقف مع السودان في المحافل الإقليمية والدولية حتي نال مبتغاه.

‫8 تعليقات

  1. بقدر مافرحنا برفع العقوبات بقدر مااحزننا الابتزاز والاذلال الحصل لينا
    بمنتهي الوقاحة تم التعامل معنا
    تطبع وكمان تدفع

  2. وكأن الدول التي تخضع لسيف العقوبات الأمريكية بدون كرامة
    عن أي كرامة تتحدثون وقد تم سوقنا للتطبيع كفوج عبيد بلا حول ولا قوة لهم
    قلبي ينزف وانا أرى الجموع تهلل وتكبر على استسلامنا المخزي أمام زعيم الكوكلوس كلان في البيت الابيض
    لقد اثبتنا له اننا دولة حثالة،، تبا للعسكري الخسيس وتبا للساسة المايعين

  3. عن أي كرامة تتحدثون أيها الخونة
    قد اضعتم هيبة وسيادة السودان
    من فوضكم لإتخاذ مثل هذا القرار الخطير الذي يحتاج إلى دراسة جدوى من قبل خبراء وطنيين
    هنيئا لكم قد طبعتم لنرى ما تحصدون من الخيانة والركوع والخنوع للصهاينة
    ابشروا بقطيع من الجواسيس والعملاء الذين سيخترقون السودان يدمرونه إلى الأبد
    سيتم تمزيق السودان إلى دويلات صغيرة فاشلة للتحكم فيه عبر العملاء الخونة والعسكر الجهلاء
    سيتم السيطرة على المواني البحرية خاصة في البحر الأحمر
    سيتم نهب ثرواتنا على وضح النهار
    سيتم إنتاج سيسي جديد في السودان وهذا الثمن الذي جعل العسكر الجهلاء يلهثون وراء التطبيع بأعين مغمدة
    سوف لم يحصل الشعب سوى على القمع والقهر تحت مسمى الإرهاب
    سوف يتم إنتاج جيل مشوه خانع لا يستطيع مقاومة الإستعمار والإستحمار الصهيو أمريكي
    سيتم محاربة الإسلام والمسلمين بشتى الطرق
    ” فستذكرون ما اقول لكم وأفوض أمري إلى الله إن الله بصيرا بالعباد”

    1. نحن نعيش في بلد به ملايين الافدنة الصالحة للزراعة وقد حبانا الله بخصوبة الارض وبوفرة المياه ونريد ان نزرع كل شبر في ارضنا واسرائيل تمتلك مراكز متطورة في مجال الزراعة وسوف تساعدنا في هذا المجال.. شريطة ان لا تكون علاقتنا معها انبطاحيه..
      نريدها علاقة نفعية ( انت رابح وانا رابح) وإسرائيل علاقاتها مع العالم جيدة وسوف تساعدنا في تصدير منتجاتنا الزراعية لكل بقاع الارض وهذا سوف يوفر للسودان سنوات من الجهد والعرق في بناء اقتصاد قوي ومتكامل ..
      نحن شعب حياتنا قائمة على الزراعة وتطوير الزراعة سيحدث نقلة نوعية في حياتنا المعيشية وسوف يسرع في سد فجوة الغذاء وينهي سنوات الجوع والفقر ..واليهود لا محتلين ارضنا ولا نحن في حلة حرب معهم ..اهم حاجة علاقتنا معهم تكون فيها ندية منافع مقابل منافع واحترام مقابل احترام .. نحن حررنا انفسنا ولم يساعدنا الاخرين مثل ولائك الذين تاجروا بقضيتهم وابتزوا بها الشعوب ويعيشون حياتهم بالطول والعرض ويردوننا ان نجوع من اجلهم ونحن في النهاية في نظرهم مجرد عبيد.. وعن السيدة عائشة رضي الله عنها أنها قالت: (توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم ودرعه مرهونة عند يهودي بثلاثين صاعاً من شعير) وعن ابن عباس قال: (توفي النبي صلى الله عليه وسلم ودرعه مرهونة بعشرين صاعاً من طعام أخذه لأهله)..

  4. # يا مجلس العار …عن أي كرامة تتحدث!!! وقد تم اقتيادكم كالضان إلي حظيرة التطبيع!!!
    # يا مجلس الخزي… عن أي كرامة تتحدث!!! وقد ارغمتم كالعبيد علي دفع الجزية لاسيادكم!!!
    # يا مجلس المهانة…عن أي كرامة تتحدث!!! وقد ارغمتم علي الركوع والخنوع لدويلات الشتات..واصبحتم تتسولون علي موائد اللئام!!! لقد كسرتم خاطر شعب ابي كريم …لا يرضي الذل والمهانة…شعب شعاره ( لا تسقني ماء الحياة بذلة…بل فاسقني بالعز كاس الحنظل××× ماء الحياة بذلة كجهنم…وجهنم بالعز اطيب منزل)!!!
    # يا مجلس العهر …عن أي كرامة تتحدث!!! وهل تملك انت ذرة من الكرامة والشفافية..والنخوة!!! بل ولا تمتلك حتي الشجاعة الكافية لمواجهة جموع الشعب الثائر…ويعلم الشعب مخازيكم من إعلام اسيادكم اليهود…والامريكان!!!
    # يا مجلس الخسة والدناءة..عن أي كرامة تتحدث!!! وانت كلتا يداك ملطختان بدماء الشهداء !!!
    # فليعلم البرهان والحمدوك…ومن شايعهم…ان الصفوف قد تمايزت..وان فاتورة الحساب قد اقتربت…وان هدير الشارع الذي لا يخون..سيقتلعكم كما اقتلع من كانوا قبلكم …ممن هم أشد منكم باسا وقوة!!!
    # اصحي يا ترس…لم تسقط بعد!!! فلنحمي ثورتنا ايها الشعب الأبي يا(سيد نفسك..مين اسيادك) لمليونية (الكرامة)..لكنس العسكر واذنابهم!!! ولا نامت اعين الجبناء!!!

  5. قرار سليم وخطوة شجاعة من القادة في السودان…!!!
    من الافضل ان تتحلوا بالشفافية والوضوح وان تواجهوا شعبكم بكل شجاعة، وتتحملوا كامل مسؤلية قراركم !!!
    عقلية عسكر العالم الثالث والمتسلطين، يجب ان تزول…،
    سقطة اخرى للمؤسسة الاعلامية في متابعة تقطية هذا الحدث الكبير…!!!
    تحرير المؤسسة الاعلامية الكامل من التبعية للسيادي والعسكر امر مهم جدا

  6. هل خرجنا في ثورة عشان نطبع مع إسرائيل؟
    في عز الحصار و العقوبات في الفترة من من سنة 2000 ولغاية 2011 الدولار كان ب 2.6 جنيه لانو كان في إنتاج نفطي وزراعي معقول.
    كفاية مزيدا من التخدير للبسطاء بانو بالتطبيع او ازالة السودان من قائمة الارهاب وضعنا حيتغير او يتحسن.
    مافي دولة في العالم بتنمو وتتقدم بالشحدة والمزلة وانتظار المعونات.
    مافي انتاج ووفرة وتصدير معناها مافي عملات اجنبية. ياخ انتو أسوأ من الكيزان بنراحل. الكيزان اتضح انهم ملائكة مقارنة بوسخ القحاتة وشركاءهم العسكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..