أخبار السودان

تفاقم معاناة المواطنين مع ارتفاع الأسعار بالأسواق

الخرطوم-مروة فضال

تصاعد الغلاء المستمر في الأسواق خاصة مع وصول الدولار حتي الامس (٢٦٠) زاد معاناة المواطنين في الحصول على متطلبات المعيشة اليومية.

يقول التجار إن القوة الشرائية تمضي في تراجع ورهنو حدوث الانفراج بحل مشكلة إرتفاع الدولار، وقال التاجر العوض سليمان بسوق بحري، إن السوق يشهد ارتفاعا طفيفا في أسعار السكر زنة٥٠كيلو كنانه حيث بلغ سعره (٧،٤٠٠) والسكر المستورد(٦،٤٠٠)فيما بلغ سعر دقيق الدخن ١٣مليون ،والقمح١٥مليون،والفتريته ٩مليون،وبلغ سعر كيلو العدس،٢٨٠جنية، وكيلو الفاصوليا ٢٢٠جنية،وكيلو الارز٢٠٠جنية ،ورطل البن،(٣٠٠_٢٨٠)جنية، والفول المصري٢٥٠جنية،وبلغ سعر صلصة سعيد العبوة الكبيرة ٢٠٠جنية.

فيما بلغ سعر طبق البيض ٥٠٠جنية،ووجوال البصل٧مليون،وشاي الغزالتين الكرتون منه ٣،٦٠٠جنية، فيما إستقرت اسعار الخضر والفاكهة واللحوم بسوق بحري، حيث بلغ سعر كيلو البطاطس(٥٠-١٠٠)جنية ،وكيلو الاسود(٥٠-١٠٠)جنية،وكيلو البامبي١٠٠جنية، فيما بلغ سعر كيلو العجالي٣٠٠جنية وكيلو الضان 650 جنية، فينا بلغ سعر البرتقال(٥٠-٢٠٠)جنية،والقريد(١٠٠-٢٠٠)جنية ،والعنب٢٠٠جنية .

من جانبة علق الاقتصادي د.عبدالله الرمادي،قائلا: الثورة منذ إنطلاقها كانت تنادي بإصلاح الوضع المعيشي، وكان علي الحكومة ان تصب جهدها في اصلاح معاش الناس ورفع المعاناة من الجمهور، واي مطالب اخري ثانوية واعطاء الأولوية للمطلب الذي من اجله قامت الثورة.

وتابع مطلب الثورة تزامنا مع رفع اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب لتحقيق هذا الغرض لابد من النظر والالتفات الي ما يوجد داخل البلد وليس النظر واللجؤ للخارج فقط لذا لا بظ من العمل بجدية لوقف التهريب وتهريب السلع بشكل خاص،وتحريك الشباب في الانتاج، بجانب اغلاق الحدود بإحكام،وتحريك الإقتصاد وتحريك الطاقة الكامنة ورفع مستوي الانتاج والانتاجية في الحقل والمصنع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..