أخبار السودان

لليوم الرابع.. الخرطوم تشهد احتجاجات على مقتل متظاهر

تواصلت التظاهرات بالعاصمة السودانية الخرطوم، الأحد، لليوم الرابع، احتجاجا على مقتل مواطن، خلال مشاركته في مظاهرة مطالبة بإصلاح مسار الثورة.

والأربعاء، أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية (غير حكومية)، في بيان، مقتل المواطن محمد عبد المجيد، وإصابة 14 آخرين في مظاهرات “إصلاح المسار” بالخرطوم.

وأشار أحد المعتصمين، عثمان عبد الله، إلى اقتلاعهم أعمدة إنارة ووضعها في الشارع الرئيسي المؤدي إلى جسر “المنشية” الرابط بين مناطق شرق النيل والعاصمة الخرطوم.

وأضاف في حديثه للأناضول: “الاعتصام سيستمر إلى حين القصاص للشهيد، وإقالة الضباط العسكريين الذين أصدروا الأوامر بإطلاق الرصاص”.

وتطالب لجنة مقاومة ضاحية “الجريف شرق” (منطقة إقامة القتيل)، بإقالة مدير شرطة محلية شرق النيل، والكشف عن القوة التي أطلقت الرصاص على الشهيد والمصابين، وقائدها، ووكيل النيابة المرافق لها، وحاملي السلاح الناري.

وأبلغ شهود عيان الأناضول، أن المحتجين واصلوا إغلاق جسر “المنشية”، المؤدي إلى وسط المدينة، لليوم الرابع على التوالي، إلى حين تحقيق مطالبهم وعلى رأسها القصاص لمقتل “عبد المجيد”.

وأدى إغلاق الجسر إلى تكدس آلاف السيارات وازدحام مروري في مناطق شرق النيل.

وكانت شرطة المرور دعت، الخميس، سائقي المركبات لاتخاذ جسور بديلة لتجنب الازدحام.

والخميس، أعلنت السلطات السودانية، بدء التحقيق بشأن “تظاهرات الأربعاء” بالخرطوم، التي قتل فيها “عبد المجيد”، وأصيب 14 آخرين.

وأدانت أحزاب سياسية في السودان، ما قالت إنه عنف مفرط مارسته “القوات النظامية وكتائب الظل الأمنية” بحق متظاهرين سلميين، وطالبت بإجراء “تحقيق فوري”، في بيانات متفرقة.

‫3 تعليقات

  1. معقول حتى الآن لم تتمكن سلطات النيابه والشرطه من القبض علي مطلقي النار عالي المتظاهرين السلميين، ومحاكمتهم بالسرعه المطلوبه دون مماطله حتى يقتنع الضحايا بان العداله التي ينادون بها تطبق على الجناه المجرمين ؟؟؟؟ يا حكومه اتحركي قبل تفاقم الأوضاع!!!

  2. الجاني معلوم لقوات الشرطة،،السؤال هو لماذا تمتنع الشرطة عن تقديمه للعدالة برفقة الضابط الذي أمره بإطلاق الذخيرة الحية على الشهيد..الجواب ،لانو..عارفين الحكاية حتجرجر كلام كتييررو ناس كبار ،،لانو القتل ليس صدفة،،ياناس ،،لابد من تنظيف الشرطة من القتلة والمجرمين والفلول الخونة،

زر الذهاب إلى الأعلى