أخبار السودان

فصل ضباط شرطة بعد إدانته بتصوير وداد بابكر

الخرطوم: مي علي آدم

كشف مصدر رفيع لـ(آخر لحظة) أمس أن قرأراً صدر من قبل محكمة الشرطة بفصل المقدم (ع.س.ع) التابع لقوة لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989م من العمل بقوات الشرطة السودانية، بعد أن كشف التحقيق في القضية عن تورطه بتصوير وبتسريب صور وداد بابكر زوجة الرئيس المخلوع عمر البشير أثناء إعادة القبض عليها من قبل نيابة التمكين بعد ساعات من إطلاق سراحها من قبل النيابة، وبث صور وداد عبر المواقع الإسفيرية والتي أثارت لغطاً واسعاً من قبل رواد التواصل، مستنكرين اختراق خصوصية المتهمة وداد.

وكانت رئاسة النيابة العامة قد وجهت بفتح بلاغ بنيابة جرائم المعلوماتية لمعرفة المتهم الذي تورط في عملية تصوير وداد بابكر أثناء إعادة القبض عليها من قبل لجنة إزالة التمكين وأمرت باتخاذ الإجراءات اللازمة في مواجهته وفقاً لأحكام القانون.
وقالت النيابة في بيانها الذي أصدرته بخصوص نشر صور المتهمة وداد أنها فوجئت بصورة المتهمة المذكورة في الأسافير وهذا يتنافي مع الحقوق الدستورية للمتهم قيد الانتظار، وانتهاك صارخ وغير كريم لخصوصية المتهمة.

وأكدت النيابة العامة إحترامها لحقوق المتهمين وفقاً لما هو وارد تحت المادة (83) من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991 م .
وأوضحت في بيانها أنها تعمل على إرساء سيادة حكم القانون والحفاظ على الضمانات الأساسية للمتهمين، مع تأكيد مبدأ عدم الإفلات من العقاب .

يذكر أن المتهمة وداد بابكر تواجه إتهاماً تحت أحكام قانون مكافحة الثراء الحرام والمشبوه . وبتاريخ 14/ 10/ 2020م أصدر وكيل نيابة الثراء الحرام قراراً بالإفراج عنها بالضمان بعد اتخاذ كافة التدابير والحجز علي ممتلكاتها واستيفاء كل شروط الضمانة.
وجاء قرار النيابة بإطلاق سراحها بالضمان اعتباراً للحالة الصحية للمتهمة التي تستدعي خضوعها للعلاج بالمستشفي وفق التقارير الطبية.

وأعيد القبض عليها في بلاغ من لجنة التفكيك بتاريخ 15/10/ 2020م تحت المواد 13/14من قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو لسنة 2019م وأفرج عنها وكيل النيابة المكلف بالضمان في 15 /10/ 2020م

آخر لحظة

‫9 تعليقات

  1. نتمني ان تكون دي سابقة قانونية يستفيد منها مل متضرر من نشر صورته وهو قيد التحقيق بعقوبة كل من قام بذلك . وايضا عدم سجن كل شخص بلغ السبعين من عمره اسوة بال البشير رضيت الحكومة والدعم السريع عنهم اجمعين وعاش الموتمر الوطني غصبا عنا .ماشاءالله سرعة احراءات عجيبة لينا الله انحنا ناس قريعتي راحت ديل قال ايه منتظرين تحقيقات المفقودين ونتيجة قتلة الاستاذ ونتايج فض الاعتصام يلا لقدااااام وعاش حميدتي والبرهان فرسا الرهان اصحاب الدهب والصولجان .

  2. ليت النيابة العامة والاستاذ الحبر يهتمون وبالقدر الذى يهتمون ويرعوون به حقوق المتهمين ليتهم يهتمون و يسعوون لانصاف الضحايا بنفس القدر وما تبقى المسألة انهم فقط للاستعراض والتباهى بمهنيتهم يقوموا ( يقشروا ) بانصاف المتهمين وحماية حقوقهم ولكن لاتخفى على عين اى زول هذه المهنية العرجاء.
    هذا مع كامل اشادتى بالاجراءات التى اتخذت لحماية حقوق المتهمة المذكورة بالخبر

  3. والله حرام عليكم اهانت العروض كم رئيس قامت عليهم ثورات ولم نسمع بمساس عروضهم بعد شوية حا نلقى زوجت حمدوك طالعة في الكفر تلك الايام نداولها بين الناس امراة مسكينة لازنب لها غير ان زوجها كان رئيس السودان
    اللهم لا شماته

    1. ياود البلد إنت عايش في ياتو بلد!!!! (امراة مسكينة لازنب لها غير ان زوجها كان رئيس السودان)….إن شاء الله يقوم ليك ضنب….

    2. كم رئيس قامت عليهم ثورات عبود طلع نظيف هو واسرته وزوجته لا يعرفها حتى جرانها ونميري طلع نظيف هو وزوجته اما الكيزان وعمر البشير لم يكن رئيس بل لص وحرامي وقاتل كل الاسرة شغالة في السرقة لا اموال الدولة والشعب وهي اموال المرضى والمساكين والضعفاء ربما اموال هؤلاء الضعفاء لاقيمة لها بالنسبة لك ولا يهمك صحتهم ولا تعليم ابنائهم والاهم بالنسبة لك وداد بابكر الحرامية وكل ذلك لشيء في نفس يعقوب لا نعلمه عنك.

  4. لماذا الكيل بمكيالين ، هل يا نيابة وياشرطة في القانون هناك شريف لا يحاكم وفقير ضعيف يحاكم ، لقد رأينا صور الشابة وعد التي قبضت مع جماعة الفنون رأينا صورها وهى في القفص ، وصورها وهى داخل الحراسة ، لماذا لم تتحرك النيابة والشرطة للكشف عن المصور ومحاكمته بمثل ما حوكم مصور السيدة وداد ، ما زالت النيابة والشرطة تخاف من الرئيس ومن الفلول والزواحف الذين ملأوا الاسافيلا زعيقا ومن المأفون الطيب مصطفى الذى كتب عن الموضوع ،، عجبى الثورة لم تغير العقليات حتى الان

  5. لماذا يتم فصله من الخدمه ؟ هل ارتكب خيانة عظمى ؟وداد بابكر متهمة ولم تتم تبرئتها —-هل هى أمرأة منزلةمن السماء لكى لايتم تصويرها؟ محكمة الشرطة اللتى فصلت الضابط لابد من التدقيق حولها لانها جزء من شرطة المؤتمر الوطنى —نأمل من وزير الداخلية التدخل بصوره عاجله لاعادة الامور الى نصابها

  6. ياسر العطا رئيس لجنة التمكين رآيك شنو فى الحصل ده؟ لعلك موافق على الكلام الفارغ ده؟ المفروض الضباط ديل يكونوا تابعين ليكم والصور ده أخذته الحميه الافتقدناها فى الماسكين البلد وقصدوا يشفوا غيظنا لما نشروا صورة اللصه الخنزيره،، وبعد الثوره إنتشرت مئات إذا نقل آلاف الصور لكبار قادة الكيزان ولم نسمع حسيساً من احد والناس ما بتنشر صورهم من آجل إشهارهم كابطال قوميون ووداد كانت سيدة السودان الأولى يعنى بتجي فى المرتبه الثانيه بعد بعلها العمبلوق وارتكبت جرائم ثابته وأرجو أن لا تكون إحالة الضباط تمهيد لابراء ذمتها من الجرائم التى ارتكبها وتهديد موجه لزملائهم وكذلك الشعب وتطبيق مقولة (البرش الكيزان بالمويه نحن بنرشو بالدم) وأعتقد هذا واضح من واقع السرعه التى بها التعرف وإتخاذ القرار القاسي على ضباط لهم عوائل يتضررون من هكذا إجراء لم نشهده إلا آيام النظام البائد الفاسد!!.
    لم تسقط بعد ياشباب مطلوب مليونيه كااااربه للمطالبه بعزل وزير الداخليه ومدير عام الشرطه والنائب العام ورئيسة القضاء والمره معاهم وزير الثقافه والإعلام… الناس دى قاعده فى مواقعها إعتبروا الكيزان لسه بيحكموا!!.

  7. الملاحظ إنه النيابة حريصة على التعامل بسرعة مع قضايا المخلوعين ورد حقوقهم والتهاون في حقوق الخالعين والمماطلة في استردادها , يكون الجماعة ديل بعيدوا في مسرحية القصر والسجن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..