أخبار السودان

السفير البريطاني يؤيد رفع الدعم عن الوقود

أعلن السفير البريطاني لدى السودان عرفان صديق تأييده قرار رفع الدعم الوقود.

وقال عرفان في تغريدة له على منصة تويتر بحسب صحيفة آخر لحظة: (نشيد بهذا التحرك الشجاع من قبل حكومة السودان. إن إلغاء دعم الوقود ضروري لحل مشكلة طوابير الوقود الطويلة، ومعالجة التهريب، والسيطرة على التضخم، واستهداف موارد الدولة نحو الأكثر احتياجًا. قد لا تكون شعبية، لكنها تظهر قيادة قوية).

‫7 تعليقات

  1. الآن صدقنا وتأكد لنا أن السودان مستعمرة بريطانية ، يعنى قرار رفع الدعم صادر من الحكومة البريطانية ، وهذه هى المرة الثانية يتدخل السيد السفيرة فى الشأن الداخلى السودانى ، خليك فى حالك يا سيد السفير ، الشعب السودانى امه والدة بعلماء الأقتصاد الأصيلين الرافضين لهذا التحرك الجبان وليس الشجاع الذين لم ولن يتجنسوا بعد ، أختصر المشكلة فى طوابير الوقود الطويلة عجباً هل هى مزعجة لكم هذه ناشئة من سوء إدارة علاجها وفرة وليس سعر ، ومعالجة التهريب يتم بتركيب وإستخدام أجهزة تتبع المركبات فى العربات المحملة بالوقود والدقيق وغيرها وهى حلول جاهزة قدمت لمن لاحياة لهم ، أما السيطرة على التضخم الدعم يساوى 2مليار و250 مليون دولار وهو ما يحمله المسافرون نقدا فى جيوبهم بغرض السياحة وبسعر البنك الرسمى فى 4شهور رحلات موثقة ل13 ناقل يمكن توفيرها بتخفيض الحد المصدق به للفرد للسفر والسياحة من 3الف دولار كحد أقصى إلى ألف دولار كحد أقصى ، أما استهداف موارد الدولة نحو الأكثر احتياجًا لعلمكم أن سكان مدينة الخرطوم تجاوز 2مليون و800ألف نسمة وسكان العاصمة المثلثة تجاوز 5مليون وأن عدد العربات الملاكى التى لاتحتاج إلى الدعم فى ولاية الخرطوم 21ألف عربة وتساوى 0.07% من سكان الخرطوم وتساوى 0.004% من سكان العاصمة المثلثة هذه هى المبررات التى تسوقها شلة المتجنسين الغربيين من الأصول السودانية الذين يصرون على السير بمنهج العهد الظالم البائد الذين يرفعون شعار يموت الثلثين لكى يعيش الثلث فى رفاهية والتى استخدموها لفض الإعتصام كما قال السيد نائب رئيس مجلس السيادة لولا لطف الله وقلبه عليهم . أما ( قد لا تكون شعبية) فهى جملة عربية ركيكة لايفهم ماقصد بها ، أما ( لكنها تظهر قيادة قوية.) ليس الظلم يحسب للقائد قوة ، وليعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون ، ومن حسن أسلام المرء تركه ما لايعنيه ، السيد السفير عذرا فأنت سفير بريطانيا فى السودان وليس سفير السودان فى بريطانيا . وبالواضح كدة خلينا فى حالنا فهذه حكومة جاءت بدماء أبنائنا وكل الذين يمتطون كراسيها ويتمرغون فى نعيمها لم يشيعوا جثة شهيد واحد من شهدائها بل لم يشتموا رائحة دخان بمبانها وهذا ما يجعلها تظهر قيادة ضعيفة جدا فى رد الحقوق لضعفائها ،.

  2. الزول دا قايلها دى باكستان ولا شنو. انا يخيل لى بعد شويه حيقولينا عايز يبقى رئيس الوزراء. ياخى خليك لازم حدودك ووظيفتك كسفير لدوله اجنبيه استعماريه انتهى دورها. ومنو القاليك عايزين فتوى من حضرتك. وشرح لقرار الحكومة المنبطحة دى هى لو حكومة جادة وعندها وزير خارجيه مؤهل مفروض تقوليك انطم وتفهمك باننا عملنا فى كتشنر شنو لانو كتر كلامو ذيك كدى. الله يطولك ياروح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..