أخبار مختارة

 الدعم السريع يكشف عن محاولة انقلابية للاستيلاء على السلطة في السودان

كشفت قوات الدعم االسريع عن محاولة إنقلابية خطط لها الوزير السابق على مجوك بالتعاون؛ مع دولة معادية للاستيلاء على السلطة وإعتقال قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي) ونائبه.

وقال نقيب باستخبارات الدعم السريع تم تفويضه لفتح بلاغات لدى شرطة الخرطوم شمال؛ في مواجهة مجوك وأثنين أخرين بان المتهمين عقدوا إجتماعات سرية للاستيلاء على السلطة وتقويض النظام الدستوري وتعريض وحدة البلاد للخطر؛ موضحاً أن المخطط إعتمد على أحداث فوضى وتمرد داخل قوات الدعم السريع متزامنة مع مليونية (21) إكتوبر.

وقال الرجل إن مجوك حضر من بريطانيا لتنفيذ ذلك المخطط وعقد إجتماعات سرية حضرها أفراد من الدعم السريع؛ مشيراً إلى أن مخطط المجموعة كان يهدف الى اعتقال قائد قوات الدعم السريع ونائبه عبدالرحيم دقلو؛ وإطلاق سراح موسى هلال.

ودوّنت الشرطة بلاغات في مواجهة المتهمين تحت طائلة المواد (50/51/52) وهي جرائم موجهة ضد الدولة بالقانون الجنائي وكان مجوك قد اعتقل من أثيوبيا مطلع الاسبوع الماضي.

وقبل ايام كشفت خدمة مونتي كارو الاخبارية تفاصيل جديده عن المخطط الانقلابي الذي كانت تزمع وحدات اساسية في قوات الدعم السريع تنفيذه للاطاحة بالقيادة الحالية واستبدالها باخرى موالية للشيخ موسي هلال .

وقال مصدر مطلع فضل حجب اسمه، ان حميدتي تفاجأ بحجم الاختراق والاستقطاب الذي تم لعدد من ضباطه غير المنتمين لعشيرته الماهرية اولاد منصور وان الاستقطاب تم عبر عناصر يعتقد انها موالية لموسى هلال بواسطة امين العلاقات الخارجية علي مجوك المؤمن المعتقل منذ السبت الماضي 17 اكتوبر .

وعلى الفور سارع الفريق اول حميدتي ، السبت الماضي ١٧ اكتوبر- الي وضع اسرته واسرة شقيقه عبد الرحيم في قصر الضيافة التابع لرئاسة الجمهورية الموجود داخل قيادة الجيش بالخرطوم والمخصص لرئيس مجلس السيادة الانتقالي حاليا.

ووصف المصدر وضع اسرة الفريق اول حميدتي وشقيقه الفريق عبد الرحيم في تأمين تحت اشراف القوات المسلحة بالامر الطبيعي للغاية ، لان تأمين قيادة الدولة هو مسئوليتها باعتبار حميدتي النائب الاول لرئيس الدولة حاليا، وضرب مثلا بالزبير محمد صالح وعلي عثمان طه وبكري حسن صالح واضاف ان جميعهم كانت تتشكل قوة الحماية التابعة لهم من الاستخبارات العسكرية التابعة للجيش وليس من وحدة حماية الشخصيات الهامة التابعة لجهاز الامن وقتها .

وتعتبر القبائل العربية في دارفور هذا العرف – وضع الاسرة في مكان واحد- هو بمثابة رفع درجة الثقة بين الاطراف المتحالفة لاعلي درجاتها.

وعقد قائد قوات الدعم السريع اجتماعا طارئاً مع قائد الجيش الفريق اول عبد الفتاح البرهان وعدد من مساعدية في هيئة الاركان والاستخبارات العسكرية وابلغهم بالمعلومات الاولية واحتمال ضلوع ضباط داخل القوات المسلحة يكنون عداء للدعم السريع في المخطط الانقلابي .

واضاف المصدر ان مواجهة ساخنه تمت في وقت لاحق بين قائد قوات الدعم السريع الفريق اول محمد حمدان حميدتي ورئيس استخبارات الدعم السريع العميد مضوي حسين حسين ضي النور وصلت حد التوبيخ ومواجهته بعدد من تجاوزاته حين قال له حميدتي ”انت مافاضي من التجارة في الذهب ومطاردة المعدنين وشاحنات ناس النفيدي.. وسايب شغلتك الاساسية وقواتنا يخترقها العدو..“

وعلى الفور اصدر حميدتي قرارا باعفاء العميد مضوي حسين ضي النور كمدير لاستخبارات الدعم السريع ونقله قائدا للقطاع الشرقي وتم تعيين العقيد الركن يوسف البلولة مديرا جديدا لاستخبارات قوات الدعم السريع.

‫10 تعليقات

  1. ربنا يحفظ السودان اخبار ما مبشرة تب جيوش السودان المتعدده كفيلة بانهاء دولة اسمها السودان ويصبح لغة الغاب هى الحاكم الفعلى القوى اكل الضعيف
    اللهم احفظ بلادنا من شرور انفسنا ومطامع القوى الخارجية

  2. كأنه لا يؤجد جيش في السودان، وتسرح وتمرح شخصيات عبارة عن عصابات مسلحة في السودان وحتى تتقاتل فيما بينها لتولي السُلطة، هذا ما يريده التماسيح الكبار في ما يُسمى الجيش السوداني أن يبدو للعيان، فيخشيى الشعب أن من يسيطر على الأمور هم هؤلاء، إرعاب وإرهاب الجماهير بأن صمام الأمام هم هؤلاء خدعة ساذجة، معروف ان حتى الجيش الامريكي يتبنى عصابات لتفاتل بدلاً عنه وتنفذ عمليات قذرة يخشى هو أن يقوم بها فتظهر للعلن وتثير الرأي العام ضده، وهاهم إعراب الخليج يشترون مقاتلين بأموال البترول والعرض أكثر من الطلب، تماسيح البرك الغاطسين جوه الطين فاكين القعونجات ديل ينططو بره البركة لحدي ما يجي زول يعفصهم أو يبلعوهم نفس التماسيح ديل اللابدين جوه القاع ومطلعين عيونهم وبيراقبو الوضع.

  3. (وعلى الفور سارع الفريق اول حميدتي ، السبت الماضي ١٧ اكتوبر- الي وضع اسرته واسرة شقيقه عبد الرحيم في قصر الضيافة التابع لرئاسة الجمهورية الموجود داخل قيادة الجيش بالخرطوم والمخصص لرئيس مجلس السيادة الانتقالي حاليا.

    ووصف المصدر وضع اسرة الفريق اول حميدتي وشقيقه الفريق عبد الرحيم في تأمين تحت اشراف القوات المسلحة بالامر الطبيعي للغاية ، لان تأمين قيادة الدولة هو مسئوليتها باعتبار حميدتي النائب الاول لرئيس الدولة حاليا،)…..وشقيقه الفريق عبد الرحيم مكانه شنو في الإعراب!!!!!ولاخلاص دخل مجلس السيادة الهامل….

  4. الشعب كله عن بكرة أبيه يكرهكم يا دقلو ويكن العداء للجنجويد القتلة باستثناء بعض الكلاب وحتى هؤلاء الكلاب يعرفون أنهم منافقون وسريعاً ما يتحول ولاؤهم فهم خُشب مسندة يحسبون كل صيحة عليهم .. قاتلهم الله أنّى يؤفكون. الصور الراسخة المحفورة في ذاكرة الشعب بكل فئاته .. البنات في قبضة السفلة أولاد الحرام وهم يضربون بالعصي والسياط الشباب والشيوخ ويركلون القتلى والجرحى ويتفلظون بإساءات تشبه أخلاقهم ولا تصدر إلّا من أمثالهم وأمثالكم .. جثث القتلى المنتشرة في الساحة وتلك التي تم إنتشالها من النيل .. يا لكم من أغبياء ..لن تفلتوا من إنتقام هذا الشعب ولو طال الزمن… من يخلِّص السودان منكم سوف يصبح بطل قومي وينال منزلته العليا في تاريخ السودان

  5. على مجوك انتهازى عمل لصالح مصلحته الشخصية فى ظل العهد البائد هو لا يحمل اى مؤهل اكاديمى ، تم محاكمته فى جريمة نصب واحتيال على تجار مواد البناء واوضع السجن . يعيش حالة انفصام فى بريطانيا وهو يعمل حمالا (Warehouse assistant) فى مخزن بمنطقة Magna Park بالقرب من مدينة Coventry

  6. ما يقلبوك يا حميدتي ولا ينيلوك في ستين داهية ما علاقة هذا بالدولة؟ أنتم أصلاً مليشيا تابعة للنظام السابق وفارضة نفسها بقوة السلاح ويهمنا جداً أن تغور في ستين نيلة وسوف يحصل جزاء وفاقا لجرائمها التي يشيب لها الرأس ويندى لها الجبين في كل أجزاء السودان وفي فض الاعتصام. الدولة لا علاقة لها بحمايتكم ولا علاقة لكم بقوانينها فأنتم لستم قواته المسلحة مثلكم مثل كتائب الكيزان في الجيش والشرطة ويجب القضاء عليكم وربنا يخلصنا منكم وخلي البرهان يحميكم إن ما كان متواطئا مع علي مجوك المؤمن وموسى هلال الذي صنعك وأتى بك حماية للمخلوع!!

  7. الدعم السريع الدعم السريع —وين جيشكم الخايب ؟ منذأعدام النميرى للرجال لم تقم لجيشنا قائمة —وبعدين ماهى الدوله الداعمه للانقلاب خايفين حتى تذكرو اسمها ——- لايسلم الشرف الرفيع من الاذى ……حتى يراق على جوانبه الدم

  8. دى ما محاوله إنقلابيه دى شكله بيناتكم الجنجويد براكم .مافى إنقلاب يهتم القايمين بيه بى نائب رئيس الجمهوريه و قوات تابعه للجيش .إنتو قتلتوا الناس كتير و إغتصبتوا النسوان و يتمتوا الاطفال و نهايته حتكتلوا بعضكم. واضحه وضوح الشمس .أنتو ما قدر المكان الى أختوا بالقوه و ما عندكم أفق سياسى ولا إنسانى ولا بعد نظر كل البتعرفوهوا هو التهديد و القتل و إرغام الغير على قبول كلامكم و ده ما بيوديكم أبعد من كده .

  9. النسخة السودانية من آل كابوني ….والصراع على السلطة والمال…ادناه لمحة من صراع آل كابوني ( الاصل ) من وكيبيديا :
    ادت أعمال العنف إلى نجاح كابوني بشكل لم يسبق له مثيل على المستوى الجنائي مما اثار حنق منافسي كابوني، وحفزت على الانتقام، لا سيما من قبل عدويه اللدودين، عصابة الجانب الشمالي هايم فايس وبجس موران. ومزقت سيارة كابونى أكثر من مرة بالرصاص وخصوصا في حادث الاعصاب الذي وقع في 20 سبتمبر 1926، حيث اطلقت عصابة الجهة الشمالية النار على محيط كابوني وهو يتناول طعام الغداء في مطعم فندق هاوثورن. موكب من عشر سيارات مستخدمين بنادق ورشاشات طومسون امطر السطح الخارجي للفندق والمطعم في الطابق الأول من المبنى بوابل من الرصاص. الحارس الشخصى لكابوني (فرانكي ريو) ألقى به على الأرض مع أول صوت إطلاق النار وارتمى فوق “الزميل الكبير”، حيث كان المقر مليئ بثقوب رصاص. العديد من المارة اصيبوا بجروح وهذا الحدث دفع كابوني للدعوة إلى هدنة. واسقطت المفاوضات. ودفعت هذه الهجمات كابوني لتزويد سيارته الكاديلاك بدروع، وزجاج مضاد للرصاص، والاطارات الهوائية وصفارة إنذار الخاصة بالشرطة.
    وضع كابوني حراسا شخصيين مسلحين على مدار الساعة في مقر إقامته في فندق يكسنجتون، فندق فخم الأجنحة بأسماء مستعارة بمعرفة وتواطؤ من السلطات المحلية. في عام 1928، اشترى كابوني 14 غرفة ملجأ على جزيرة بالم، فلوريدا بالقرب من شاطئ ميامي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..