أخبار السودان

مبعوث أميركي في السودان: إغراءات استثمارية قبيل زيارة وفد إسرائيلي

عقد المبعوث الأميركي الخاص إلى السودان دونالد بوث لقاءات مع مسؤولين سودانيين لبحث تداعيات رفع اسم البلاد من قائمة الدول الراعية للإرهاب وإعدادها لاستقبال الاستثمارات الخارجية. ويأتي ذلك قبيل وصول وفد إسرائيلي رفيع المستوى إلى الخرطوم خلال الأسبوع المقبل، لإجراء حوار حول اتفاق التطبيع والتعاون بين الطرفين.

وذكرت وكالة أنباء السودان الرسمية، الثلاثاء، أن بوث استهل لقاءاته، الإثنين، بلقاء وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني. وأوضحت الوكالة أن السفارة الأميركية أشارت في تغريدة على “تويتر”، اليوم، إلى أن المبعوث الأميركي التقى مدني “للمساعدة في إعداد السودان للاستثمار الدولي بعد رفعه من قائمة الدول الراعية للإرهاب”.

كذلك، التقى بوث وكيل وزارة العمل والتنمية محمد الشابك، بحضور نائبة رئيس بعثة السفارة الأميركية بالخرطوم إمبر باسكت.

وتناول اللقاء موقف السودان من تنفيذ اتفاقيات العمل الدولية، “والجهود المبذولة من الوزارة لإصلاح القوانين وتهيئة البيئة الملائمة للاستثمار الأجنبي في السودان”.

وفي 23 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أعلن البيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترامب أبلغ الكونغرس بنيته رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، التي أدرج عليها عام 1993، لاستضافته آنذاك زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.
وبتاريخ 23 أكتوبر كذلك، أعلنت وزارة الخارجية السودانية الموافقة على تطبيع العلاقات مع الاحتلال.

(الأناضول)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..