أخبار السياسة الدولية

إدارة ترامب تمنع التهاني وتقارير الاستخبارات عن بايدن.. وسناتور جمهوري يتعهد بالتدخل

استمرت إدارة الرئيس ترامب في رفض بدء مراسم انتقال السلطة إلى جو بايدن، الذي أعلنت وسائل الإعلام الكبرى فوزه بالانتخابات.

فحسب تقرير نشره موقع “سي إن إن” فإن وزارة الخارجية الأميركية منعت وصول رسائل تهئنة إلى المرشح الديمقراطي جو بادين أرسلتها العديد من الشخصيات الأجنبية.

وقال مسؤولون بوزارة الخارجية مطلعون على الرسائل إن مجموعة من الرسائل من قادة أجانب إلى جو بايدن لا تزال قابعة في وزارة الخارجية بعد أن منعت إدارة الرئيس الحالي دونالد ترامب الوصول إليها.

ولم يقتصر الأمر على منع وزارة الخارجية بايدن من تلقي الرسائل والمساعدة ومن تقديم الخدمات اللوجسيتية لتلقي الاتصال ، فقد رفض وزير الخارجية مايك بومبيو يوم الثلاثاء الاعتراف بفوز المرشح الديمقراطي، قائلاً إنه “سيكون هناك انتقال سلس إلى إدارة ترامب ثانية، مما أثار الكثير من الجدل.

إضافة لذلك، لم يتلق بايدن وكبار مستشاريه إلى حد الآن الموجز الرئاسي اليومي، وهو عبارة عن ملخصات استخباراتية سرية للغاية تتعلق بقضايا الأمن القومي الملحة.

ومن الشائع أن يبدأ الرؤساء المنتخبين في تلقي هذه التقارير قبل توليهم الرئاسة حتى يكونوا على استعداد كاف لتولي مهامهم الرئاسية في يومهم الأول.

وقال السناتور الجمهوري عن ولاية أوكلاهوما ، جيمس لانكفورد ، إنه سيتدخل إذا لم تسمح الإدارة الحالية لجو بايدن المنتخب بالوصول إلى التقارير الاستخباراتية اليومية الرئاسية بحلول نهاية الأسبوع.

وأوضح لانكفورد في تصريحات صحفية: “يجب أن يحدث هذا.. بغض النظر عن نتيجة الانتخابات، أيًا كانت الطريقة التي تسير بها، يجب على الجميع أن يكون متأهبين”.

وكان مكتب مدير المخابرات الوطنية قد صرح في وقت سابق إن عدم حصول المرشح الديمقراطي على تلك المواجيز مرده إلى أن إدارة الخدمات العامة لم تعلن عن فوز أي من المرشحين بشكل رسمي، مما يعني أن أن فريق بايدن الانتقالي لا يحصل على نفس المذكرات التي يتلقاها “الرؤساء المنتخبون” عادة .

وإدارة الخدمات العامة هي جهة فدرالية مستقلة مسؤولة عن أمور لوجستية وإدارية تتعلق بانتقال السلطة بين الرؤساء، وسبق أن صرحت الهيئة أنها لن تبدأ في تلك الإجراءات لحين حسم نتيجة الانتخابات.

بالمقابل ذكرت حملة بايدن إن تلقي التقارير اليومية “سيكون أمرا مفيدا، لكنه ليس ضروريا”.

الحرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..