المنوعات

“فامكو” يفتك بالفلبين ويرفع عدد القتلى إلى 67 شخصا

قال مسؤولون، الأحد، إن حصيلة قتلى الإعصار فامكو، أشد الأعاصير فتكا في الفلبين هذا العام، ارتفعت إلى 67 قتيلا، في حين لا تزال المياه تغمر العديد من أنحاء منطقة في شمال البلاد، اجتاحتها فيضانات هي الأسوأ منذ أكثر من أربعة عقود.

وتوجه الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي إلى إقليم توغيغاراو لتقييم الوضع في منطقة وادي كاجايان التي اجتاحتها فيضانات شديدة، بعد أن تسبب الإعصار فامكو في هطول أمطار على مناطق من جزيرة لوزون الرئيسية، بما فيها العاصمة مانيلا.

وقال مارك تيمبال، المتحدث باسم وكالة إدارة مكافحة الكوارث، إن السلطات سجلت 22 وفاة في كاجايان، و17 أخرى في جنوب لوزون، وثمان وفيات في العاصمة مانيلا، إلى جانب 20 في منطقتين أخريين، ولا يزال 12 شخصا آخرون في عداد المفقودين.

وأضاف أن الإعصار ألحق أضرارا بنحو 26 ألف منزل.

وقال حاكم إقليم كاجايان، مانويل مامبا، في إفادة صحفية مع دوتيرتي: “هذا أسوأ فيضان نشهده خلال السنوات الخمس والأربعين الأخيرة … نرى أن الأوضاع تزداد سوءا كل عام”.

وضربت ستة أعاصير الفلبين على مدى أربعة أسابيع فقط، بما فيها الإعصار فامكو والإعصار جوني الهائل الذي يعد أقوى إعصار على مستوى العالم هذا العام، حتى الآن.

واستمرت عمليات الإغاثة والإنقاذ في كاجايان بالرغم من استمرار تدفق المياه من سد ماغات القريب بعد يومين من إطلاقه كميات من المياه تعادل حجم حوضي سباحة أولمبيين في الثانية الواحدة، حسب بيانات الحكومة.

رويترز

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..