أخبار السودان

الإفراج عن أطفال اعتقلوا عقب مشاركتهم في الهجوم على مقر لجنة التفكيك بسنجة

أعلن حاكم ولاية سنار، الماحي سليمان، أن الأطفال الذين تم اعتقالهم على خلفية مشاركتهم في الهجوم على مقر لجنة التفكيك بمدينة سنجة قبل أسبوعين؛ قد تم الإفراج عنهم بالضمانة.

الحاكم: الأطفال الذين تم حبسهم ولم يتعرضوا لأي انتهاكات

وكانت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد بولاية سنار كشفت لـ”الترا سودان” عن تعرض مقرها في مدينة سنجة في 10 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، لهجوم من بقايا أذيال النظام البائد.

وأشار مقرر اللجنة إلى أنهم فوجئوا بهجوم المواطنين الذين يتسلحون بالأسلحة النارية “مسدسات” بجانب الأسلحة البيضاء متمثلة في السيوف، السكاكين، والعصي.

من جهته أكد والي سنار الماحي سنار لـ”الترا سودان”، أن الأطفال كانوا برفقة المجموعة التي نفذت الهجوم على مقر اللجنة، واقتادتهم الشرطة إلى الحبس وتم التعامل حسب أعمارهم بضمان وضعهم بشكل منفصل.

وأضاف: “تم عرض الأطفال القصر على محكمة الطفل، وأفرج عنهم بالضمانة مع استمرار الدعوى التي قيدت ضدهم لمشاركتهم الجنائية في الحادثة”.

وكانت منظمات مجتمع مدني معنية بحقوق الأطفال احتجت على سجن الأطفال ووضعهم خلف القبضان على خلفية صورة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، وطالبت المنظمات بالإفراج عن الأطفال.

حاكم سنار: الحادثة غريبة وهي الأولى من نوعها في الولاية

وأشار والي سنار الماحي سليمان، إلى أن الهجوم الذي نفذته مجموعة على مقر لجنة التفكيك، هو الأول من نوعه في الولاية، مشددًا على أن اللجنة لن تتردد في تفكيك التمكين السياسي بالولاية.

مديرة وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل: الحماية المباشرة مسؤولية الشرطة.

الترا سودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..