أخبار السودان

لجان المقاومة في الخرطوم ترفض لقاء “مناوي” لهذه الأسباب

الخرطوم: الراكوبة

رفضت تنسيقيات لجان المقاومة في الخرطوم الجمعة، لقاء مع رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي.

وكشفت التنسيقيات في بيان لها تلقته “الراكوبة” وتنشر بالأسفل، الأسباب التي دفعتها لعدم قبول دعوة من مناوي

وأضافت: “لم تكن المصالحة المزعومة مع الاسلاميين من قبل مناوي ابداً من شعاراتنا و شعارنا واضح كعين الشمس لا مساومة ولا تفاوض ولا تنازل في معاقبة كل منسوبي النظام البائد”.

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان مشترك

تعميم مهم

تلقينا دعوة عن طريق مكتب العمل المشترك لتنسيقيات لجان مقاومة مدينة بالخرطوم من حركة جيش تحرير السودان بقيادة مناوي لتنوير عن اتفاقية السلام بجوبا وتفاكر حول القضايا الوطنية بفندق قراند هوليدي، وقد تحفظنا علي الدعوة وقررنا عدم تلبية الدعوة ولذلك للاسباب الاتية:-

– لم تكن المصالحة المزعومة مع الاسلاميين من قبل مناوي ابداً من شعاراتنا و شعارنا واضح كعين الشمس لا مساومة ولا تفاوض ولا تنازل في معاقبة كل منسوبي النظام البائد.

– إذا ارادت اي جهة تنوير لجان المقاومة بالراهن او اي نشاط سياسي فعليها بشفافية التعامل مع الجمهور وهذا هو خطابنا الذي لن نغيره.

– اننا لن نكون جزء او مع اي مجموعة تدعو للتسوية السياسية مع اللإسلاميون.

علي هذة الاسباب لم نلبي الدعوة المقدمة.

الرحمة للشهداء، والشفاء للمصابين،العود للمفقودين ، الويل للكيزان وقوي خيانة الثورة.

ثوار أحرار حنكمل المشوار…

الموقعون: تنسيقية لجان مقاومة جبل أولياء

تنسيقية لجان مقاومة الخرطوم شمال

26 Nov 2020

#أي_زول_عاوز_مصالحة_مع_الاسلاميين_يطلع_برا

#تحديات_المرحلة_الإنتقالية

#اي_كوز_ندوسو_دوس

#نقاوم_لا_نساوم

‫8 تعليقات

  1. شكرا لجان المقاومة الاوفيا؟ الواحد يؤتمن عليكم الوطن لانكم انتم واخوانكم الشهداء من ضحيتم بارواحكم وانتم حراس هذا البلد ؟ فلاتعطو فرصة لاحد و لاتساومو بارواح شهدائنا مع اي مرتزق او اسلامي اوعسكري ولو كلنا نلحق باخواننا الشهداء ؟ وان دعي داعي كلنا سوف نحمل السلاح فلاتراجع للخلف ؟ هؤلاء الخونة من الاسلامين صفو كل موارد البلد وهربوها للخارج والان عن طريق الخونة امثال مناوي وجبريل وعرمان يريدون العودة والاستمطاع بما نهبوهو والشعب يان من الفقر والذل والاهانة ؟ فلاتراجع عن اهداف الثورة -اي كوز ندوسو دوسسسسسسس.واي مرتزق نغتبرو كوووووز؟

  2. تمام يا لجان المقاومة نحن معكم ضد الانتهازيين من امثال منواي وجبريل للامام سيروا ضد الكيزان واللجنة الامنية وابراهيم الشيخ وشلته المتآمرة.

  3. الله يعطيكم العافية يا اشاوس لجان المقاومة والله لو ما انتم كان رحنا فيها ولكن الشعب السوداني كله معكم وضد اي كوز ومرتزقة عليهم اللعنة.

  4. ايوة كدا تمام ودا الكلام الصاح
    مرتزقة الجبهة الثورية عندهم راي وعندهم غرض في طرح مثل هذه المصالحة المزعومة. اعتقد ان هذا له علاقة بالمشروع الاستعماري المسمي (دولة دارفور الكبري وعاصمتها الخرطوم) وهو يبدا بنقل الحرب الى الاقليم الاوسط ولاية الجزيرة تحديدا ثم ينتشر الى الشمال والشرق في فوضي كما حدث في سلطنة دارفور التي ضماها المستعمر الانجليزى للسودان في عام ١٩١٦م بدون مشورتنا او رضانا
    الحذر الحذر من هذه الخطة ي ابناء النيل

  5. لجان المقاومة درع الثورة
    من فتح الباب لمناوي وغيره من عبيد الكيزان هو المدعو إبراهيم الشيخ وهو من رشح برهان واقنع الثوار في الميدان للقبول به والغريبة ان ناله شتم الجنجويد واهل مناوي وجبريل في الساحك الخضراء

    1. دا ربيب الطفيلية الاسلاموية ،،،، الحذر ثم الحذر من الحزب المسمي المؤتمر السوداني لانوا كلو غواصات لحزب الجبهة الاسلامية ،،،، و كمان معاهم شلة الاصم في تجمع المهنيين ،،،، ديل ليسوا بقوي هبوط ناعم فقط ديل غواصات للكيزان الملاعين لا خلق و لا دين ،،،،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..