أخبار السودان

دون حلول.. 10 أيام على إضراب عمال مياه الخرطوم

الخرطوم: الراكوبة

اكدت رئيس اللجنة التسيرية لهيئة مياه ولاية الخرطوم منى عبد المنعم استمرار اضراب عمال تشغيل المحطات والآبار وبقية العمال والمهندسين والفنيين عن العمل لليوم العاشر على التوالي.

واوضحت منى في تصريح صحفي أن الضباط الثلاثة للجنة التسيرية لم تتم دعوتهم لاجتماع دعا له المدير العام لهيئة مياه الولاية مع العاملين وبعض أعضاء اللجنة التسيرية انعقد اليوم الخميس بمحطة مياه بحري.

وأشارت إلى أن المدير العام للهيئة أخبر المجتمعين أن لجنة إزالة التمكين قد قامت بحل اللجنة التسيرية ولوح لهم بورقة قال إن القرار مكتوب فيها وأن اعضاء التسيرية عندما طالبوه بالتطلاع على القرار أو اعطائهم نسخة منه رفض.

وابانت رئيس اللجنة أن المدير العام ادخل معه إعلاميين جاء بهم ومنع صحفيين حضروا للتغطية من دخول الاجتماع.

يذكر ان مطالب عمال مياه الولاية تتمثل في فصل الهيئة من الولاية ومحاربة الفساد والتمكين وتشكيل مجلس إدارة الهيئة بعد حله من قبل والي الخرطوم أيمن نمر.

ومن المطالب هيكلة الهيئة بصورة عاجلة وذلك لاستقرار واوضاع العاملين بها.

وكذلك زيادة مرتبات العاملين وتحسين ومعالجة اوضاعهم المعيشية ومرتباتهم وحوافزهم وترقياتهم وتعيين العمال المؤقتين الذين تعدى عملهم بالهيئة الفترة القانونية وكذلك تحسين بيئة العمل.

ومن المطالب أيضا دفع استحقاقات العاملين اللائحية عن العام ٢٠٢٠م كاملة غير منقوصة وذلك بسبب توقيف اللائحة المالية الداخلية بصورة غير قانونية من ادارة الهيئة لبعض العاملين مع تفعيلها في الوقت ذاته لمنتسبي ومساندي النظام السابق.

وكانت اللجنة التسيرية قد طالبت في بياناتها السابقة بدفع استحقاقات العاملين اللائحية المتوقفة منذ شهر ابربل الماضي بصورة غير قانونية من ادارة الهيئة متمثلة في مرتب ثمانية اشهر لكل مهندس موظف عامل فني كما اقر عليه المنشور المالي لوزارة المالية رقم (٢/٢٠٢٠) بتاريخ ١٢/٨/٢٠٢٠م المعنون للمدير العام لهيئة مياه ولاية الخرطوم. والغاء المنشور الصادر من الموارد البشرية لهيئة مياه ولاية الخرطوم بتاريخ ١٣/٨/٢٠٢٠م الذي حدد ساعات العمل الاضافي ب ١٢٠ وحساب الأجر الإضافي بالفئة الابتدائية للمرتب على ان يتم التعامل مع الأجر الإضافي بساعات العمل الحقيقة وأن تحسب قيمته في ٢٠٢١م كما جاء بقرار مجلس الوزراء (١٤٣) ومنشور ديوان شئون الخدمة ( ٢/٢٠٢٠) بالفئة الاساسية للمرتب. وان يسترد فرق الأجر الإضافي منذ تنفيذ المنشور الموحد للأجور في ١٥/٤/٢٠٢٠م كما جاء في القوانيين والقرارات والمناشير الصادرة من الجهات المختصة.

ورفضت اللجنة سياسة التمكين الجديدة التي ينفذها المدير العام الجديد مامون عوض بالهيئة كما رفضت اي تعيينات جديدة تتم في الظلام بالعقودات او التعيين الدائم (ما عدا العمال الذين تعدت فترة عملهم بالهيئة الفترة القانونية وفعلا الهيئة في احتياج لهم) سوي كانت عن طريق المدير العام او عن طريق والي الخرطوم ايمن خالد نمر اي تعينات تتم من خارج الاطر القانونية بالاعلان عن الوظائف والمنافسة المشروعة عليها عن طريق لجنة الاختيار واعتبروها أحد أنواع الفساد الإداري والتمكين الجديد التي تتطلب محاسبة من قاموا بها فورا.

كما رفضت أي نوع من الفصل التعسفي عن طريق لجنة ازالة التمكين برئاسة أيمن خالد نمر والي الخرطوم ومن مطالب اللجنة التسيرية وضع نظام قوي للشراء والتعاقد في الهيئة يحفظ حقوقها ويمنع التجاوزات والفساد. مع حصر المقاولين والشركات التي تعمل في الهيئة مع الاعلان عنها للشفافية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..