أخبار مختارة

الحكومة: المجموعات الإثيوبية المعتدية ليست “مليشيات ومزارعين”

الخرطوم: الراكوبة

قال المتحدث باسم الحكومة وزير الثقافة والاعلام فيصل محمد صالح، إن وفدا برئاسة عضو مجلس السيادة شمس الدين كباشي قدم تنويرا للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والاشقاء بمصر عن تطورات الاوضاع على الحدود السودانية الاثيوبية.
وذكر فيصل في تصريح صحفي، بمطار الخرطوم ان الزيارة تمثل جزءا من برنامج متكامل لزيارات دول الجوار والدول الشقيقة والصديقة.
وأوضح ان تلك الزيارات لاطلاعها على حقيقة تطورات الاوضاع بالمنطقة، وجزءا من الجهود الدبلوماسية والسياسية التي تبذلها الحكومة في هذا الجانب، لإطلاع زعماء هذه الدول وحكوماتها على موقف السودان من الاوضاع على الحدود السودانية الاثيوبية التي ترتكز علي عدد من الثوابت والمتمثلة في عدم وجود نزاع حدودي بين البلدين باعتبار ان وضع الحدود محسوم باتفاقيات دولية موقع عليها ومعترف بها من دولة اثيوبيا، منها اتفاقية 1902 ، 1972 وما تلاها من محاضر اجتماعات مشتركة اقرت فيها اثيوبيا بهذه الحدود . واوضح وزير الثقافة والاعلام ان من ضمن الثوابت عدم النقاش في مسألة وضع العلامات وترسيم الحدود علي الارض باعتبارها امرا محسوما.
وجدد فيصل، حرص السودان علي عدم اللجوء للحرب سواء مع اثيوبيا او غيرها من الدول الاخري، مبينا ان السودان واثيوبيا من الدول المنهكة بالمشاكل الداخلية، قائلا ” نحتاح الي معالجة قضايانا الخلافية ومشاكلنا عبر تكثيف الجهود السلمية التي ترتكز علي الوسائل السياسية والدبلوماسية والحوار والتفاوض.
وأكد ان السودان لا يعتزم القيام باي اعمال عسكرية الا اذا اضطر الي ذلك ولم يعتدي على الاراضي وليس لديه اي مطامع فيها، مشيرا الى ان اعادة انتشار القوات المسلحة والسيطرة على الاراضي السودانية على الحدود الشرقية امر طبيعي لحماية الحدود وامن المواطنين واراضيهم الزراعية.
وكشف فيصل، أن السودان لديه تقارير تؤكد بان حجم ونوع التسليح والتدريب للقوات المهاجمة للقوات المسلحة السودانية يبين انها ليست مليشيات مسلحة او مزارعين، مشيرا إلى اكتفاء السودان برد العدوان وبقاء قواته المسلحة داخل حدوده.
ولفت فيصل إلى ان الوفد اطلع الرئيس السيسي على جولات التفاوض الحوارية بين البلدين عبر لجنة الحدود المشتركة بين الدولتين ، معربا عن امل السودان ان تحرز هذه الجولات تقدما خلال المرحلة المقبلة.
واشار الى ان الوفد اطلع الرئيس المصري علي تطورات تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان والبطء الذي لازمه وفقا لجداوله الزمنية، مبينا ان الوفد قدم شكره للحكومة والشعب المصري للدعم المتواصل لعملية السلام خلال المرحلة السابقة

محتوى إعلاني

‫9 تعليقات

  1. الذي كان بهرب الأسلحة للمليشيات الأثيوبية عن طريق الاراضي السودانية هو نفسه الذي مد الجانب السوداني بطائرة الأباتشي التي تحطمت في مطار الشوك لينقل الحرب بالوكالة الي داخل الاراضي السودانية حتي ينعم هو بالمياة علي حساب دول حوض النيل

  2. ده شنو ياااااا زير الكيزان
    نحن عارفين تواطؤك مع العساكر عندما إستدعوك مع الصادق المهدي لإخطاركما بفض الإعتصام و لم تنبث ببنت شفة !!!!، وخرجت علينا بقولك المشهور أنك لا تريد تشريد الكيزان من الإذاعة و التلفزيون !!!! و الآن جاي تكضب و تقول الكضباشي رسلوهو لتنوير السيسي بالوضع و تجزم أنه لا توجد حرب بين السودان و أثيوبيا و في آخر السطر تقول أن المعتدين ليس ملشيات و لا مزارعين فماذا تعني غير الجيش الأثيوبي ؟
    خليك راجل و قل الحقائق لأنك سوف تحاسب علي كل ما تفعله و كل ما تقوله يوماً ما . و أظن ذلك اليوم قريبا فقط تذكر أن القانون لا يعرف جملة قالوا لي قول .

  3. شوفوا النظرة الزلنطحية المرسومة على وجهه غير عابئة باستنكار الناس لما يقول تماماً كزميله شاطح في الحزب الناصري!! لماذا يا ترى دمهم تقيل وجلدهم تخين هكذا؟ هل لأنهم يعلمون أنهم يتبنون فكراً سياسياً مرتبطاً وموسوماً بشخصية أجنبية نابتة في مجتمعات لا تجمعنا بهم رابطة إثنية مع أنه قائم على فكرة التضامن الثقافي الاثني فلاً عن أن تلك المجتمعات نفسها لا تقر لنا بأية وشيجة عرقية !

  4. الوزير الكسيح العروبي الناصري فيصل محمد صالح ،في قمة النشوة والزهو لانه يقوم باتباع وتنفيذ أوامر ولاة أمره المصاروه..
    الشعب السوداني لن يسمح بالحرب ضد إثيوبيا، لتنفيذ أجندة المصريين..
    مشاكل الحدود ستحل بالتفاوض لا بالسلاح،

    هل تجرأ اي منكم يا فيصل انت والكضباشي بذكر حلايب أمام المصريين؟؟ الاجابه وهل يستطيع أشباه الرجال فعل ذلك؟؟

    لا والف لا للحرب ضد أثيوبيا…

  5. كل الاراضي سودانيه والعالم يعلم …….يعني ما محتاجه تنطيط وصرف علي الفاضي …….
    حيرتنا يا وزير الثوره….

  6. وكان بالاحري ان تبلغوا سيدكم السيسي بان جيشه يحتل اراضي سودانية وتطالبوه بالخروج منها ولا ما بتقدروا
    هذة اغرب زيارة في التاريخ ان تقوم دولة بتنوير دولة تحتل اراضيها بعملها لتحرير اراضي تحتلها دولة اخري

  7. فيصل محمد صالح الحزب الناصري المصري والآن ينفخ مع العسكر لاشعال الحرب مع اثيوبيا لكي ينعم المصريون بالماء
    لااااااااااااااااااااااااااااااااا للحرب مع اثيوبيا يا خونة
    لن يحكمنا العسكر وان اشعلوا الحرب
    ابناء برهان وحمدوك و والجنجويدي حميدتي في الامارات ابناء الكيزان في تركيا وقطر ومصر كابن عوف وقوش لن تسوقنا للحرب يا سفلة حمدوك اصبح مكشوف هو ضد الثورة عليه اللعنة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..