أخبار السودان

مطالبة بتسليم جميع المتورطين في الهجوم على معسكر “كريندنق” للعدالة

طالبت حملة حماية الحق في الحياة بتسليم جميع المتورطين في الهجوم، على معسكر (كريندنق) بولاية غرب دارفور للعدالة، والكشف بشكل رسمي عن ملابساته وأبعاده، ووضع ضمانات لعدم تكراره.
ودعت الحملة في بيان لها، أمس (الاثنين)، إلى نزع سلاح “مليشيات الجنجويد” وكل الأطراف المَدنية، دون تمييز على أي أساس، وضمان فرض سلطة القانون وعدم انحياز الجهات الأمنية للجهات المتنازعة، والتدخل العاجل لفرض حالة من الأمن تمنع تصاعد الأحداث وتأجيجها.
واستنكرت الحملة العنف المستمر في إقليم دارفور، ورفضت ما وصفته بـ”الغموض” المصاحب له، وطالبت الحكومة الانتقالية العمل بصورة جادة وفعالة على حماية المدنيين.
وقال البيان: “إن استمرار حالات العنف في دارفور، والهجوم المستمر على النازحات والنازحين في المعسكرات وعلى المواطنين المدنيين، أصبح سمة مُلازِمة للفترة الانتقالية، التي لم تقم بتطوير أيَّ خططٍ للعمل على ضمان أمن وسلامة إنسان دارفور”.
ولفتت إلى أن الخطة الوطنية لحماية المدنيين التي اقترحتها الحكومة لم تتضح ملامحها في ظل الانفلاتات الأمنية المستمرة وغياب آليات حماية المدنيين.

الحداثة

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..