أخبار السياسة الدولية

أول حروب بايدن.. الاشتباك مع كورونا بـ “استراتيجية شاملة”

أعلن الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن إنه سيوقع قرارات تنفيذية عاجلة لمواجهة وباء كورونا، تتضمن عددا من الإجراءات.

وقال بايدن في تغريدة على تويتر:” ليس لدينا ثانية نضيعها عندما يتعلق الأمر بالسيطرة على هذا الفيروس. لهذا السبب، سأوقع اليوم قرارات تنفيذية لتوسيع الفحوصات، وإدارة اللقاحات، وفتح المدارس والأعمال بشكل آمن”.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” قد أوردت في وقت سابق أن الرئيس الأميركي سيخصص، الخميس، لمواجهة فيروس كورونا، الذي أودى بحياة أكثر من 400 ألف أميركي، وأصاب أكثر من 24 مليونا آخرين.

وكان بايدن (78 عاما) قد استلم مقاليد الحكم في واشنطن، منتصف نهار الأربعاء، في أجواء احتفالية ظلت حتى المساء، ومع ذلك اتخذت سلسلة من القرارات التنفيذية أعلن عنها في المساء.

ولذلك، يعتبر الخميس، يوم العمل الأول في البيت الأبيض للرئيس الأميركي، وكرسه بايدن لمواجهة الوباء.

وذكرت “نيويورك تايمز” أن بايدن سيناقش مع أعضاء فريقه استراتيجية وطنية من 200 صفحة لمواجهة “كوفيد- 19” ترتكز على تكثيف الاختبارات واللقاحات.

ويطلق على الخطة اسم ” الاستراتيجية الوطنية لمواجهة “كوفيد-19″، الاستجابة والتأهب”.

والولايات المتحدة هي الدولة الأكثر تضررا من جراء الوباء، وتجاوز عدد الوفيات فيها عدد قتلاها في الحرب العالمية الثانية.

 بايدن تلقى الجرعة الأولى من اللقاح في ولاية ديلاوير.
بايدن تلقى الجرعة الأولى من اللقاح في ولاية ديلاوير.

وقالت الصحيفة إنه تمت مراجعة الاستراتيجية مساء الأربعاء وتلخيصها في 21 صفحة من طرف مستشاري بايدن، وتمثل الخطوط العريضة لما كان يطالب به الديمقراطيون منذ فترة بوجود استجابة فيدرالية ومنسقة إزاء الوباء.

وكان الرئيس السابق، دونالد ترامب، يرفض هذه الخطة، ويصر على ضرورة أن تأخذ حكومات الولايات زمام المبادرة في مواجهة الوباء.

وشكلت أزمة الوباء إحدى الأسباب التي أدت إلى خسارة ترامب الانتخابات الرئاسية، وشكلت وعود بايدن الطموحة بشأن مواجهة الوباء إحدى الركائز التي دعمته في الفوز بالسباق الرئاسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..