أهم الأخبار والمقالات

“إلغاء المجلس الاستشاري”.. وتكوين الآلية الوطنية لحقوق الإنسان

الخرطوم: الراكوبة

أصدر رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، يوم الأحد, قرارا بإنشاء الآلية الوطنية لحقوق الإنسان.

وألغى في نفس ،القرار الجمهوري رقم 97 لسنة 1994م والذي قضى بتشكيل المجلس الاستشاري لحقوق الانسان.

وتتشكل الآلية برئاسة وزير العدل بالإضافة إلى ثمانية عشر عضواً ممثلين عن كل من المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، والمجلس القومي لرعاية الطفولة، والجهاز المركزي للإحصاء، ووحدة مكافحة العنف ضد المرأة، وممثل عن كل من النيابة العامة والسلطة القضائية، بالإضافة لممثلين عن الوزارات ذات الصلة: الداخلية، الخارجية، المالية والتخطيط الاقتصادي، الصحة، التربية والتعليم، العمل والتنمية الاجتماعية، الشباب والرياضة، الثقافة والإعلام، ووزارة الشؤون الدينية والأوقاف، ومشاركة ممثل عن المفوضية القومية لحقوق الإنسان بصفة استشارية.

وتهدُف الآلية للتنسيق بين مختلف الأطراف الوطنية لإعداد التقارير والردود التي يقدمها السودان للآليات الدولية والاقليمية في مجال حقوق الانسان ومناقشة تلك التقارير لدى هذه الآليات ومتابعة الملاحظات والتوصيات الصادرة عنها، بالتعاون مع السلطتين التشريعية والقضائية.

ومن أهم مهام الآلية اشراك مكونات المجتمع المدني الناشطة في مجال حقوق الانسان وعقد مشاورات عامة أو اجتماعات موضوعية أو ورش عمل مع الحرص على تمثيل المرأة والشباب وذوي الاحتياجات الخاصة والنازحين واللاجئين والمجتمع المدني عند إعدادها للتقارير الدورية للسودان في مجال حقوق الإنسان.

ونص القرار على أن تؤول جميع أصول وممتلكات المجلس الاستشاري لحقوق الانسان للآلية الوطنية لحقوق الانسان.

محتوى إعلاني

تعليق واحد

  1. كديه شوف لينا القفة خليك من حقوق الإنسان دي في زول جعان عايز حقوق عايزين رغيييييف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..