أخبار السودان

حمدوك: نريد الوصول لمعالجة كل المشاكل والاختلالات

الخرطوم: الراكوبة

أكد رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، اليوم الاثنين، عمل الحكومةعلى مسألة تطوير قطاع النفط والاستفادة من رفع العقوبات عن بلاده في تطوير هذا القطاع.

وأوضح حمدوك في تصريحات مساء اليوم عبر حسابه على موقع تويتر، أنه أجرى ‏زيارة لوزارة الطاقة والتعدين، مشيرا إلى أنها ستكون بمثابة بداية للمتابعة مع كل القطاعات الأخرى بالدولة.

وأضاف “نريد أن نصل لمعالجة كل المشاكل والاختلالات والتحديات اللي تواجهنا وهذا لن يتحقق إلا بالعمل سويا”.

وشدد حمدوك على أنهم يطمحون ‏إلى الانفتاح على العالم ومع رفع العقوبات عن السودان أن يعملوا باتجاه مشاريع استراتيجية يستفيدون بيها من المناخ الجديد، وهذا من الأفضل يرتبط بمسألة تطوير قطاع النفط، وهو قطاع تمتلكه الدولة وعندما تقوم بتطويره سيتم اللجوء إلى التصدير.

‏وأشار إلى أنه ناقش اليوم بوزارة الطاقة والتعدين مع عدد من الوزراء وجهاز المخابرات العامة وقوات الشرطة ووالي الخرطوم ومحفظة السلع الاستراتيجية أزمة إمداد الوقود الطاحنة والأسعار والصفوف المتطاولة وأزمة الكهرباء.

محتوى إعلاني

‫5 تعليقات

  1. “نريد أن نصل لمعالجة كل المشاكل والاختلالات والتحديات اللي تواجهنا وهذا لن يتحقق إلا بالعمل سويا”

    حديثك خطا يا هذا! لن يتحقق هذا الا بوجود الرجل المناسب في المكان المناسب! عليه لابد من انك تتخارج وياتي بدلك ثورجي حقيقي! ولد بلد يعلم معاناه الشعب وله شخصيه قويه لايهاب البنك الدولي!

    ثم انظر الي كل المؤسسات من حولك، تجدها تخاذلت وعلي راس ادارتها طراطير بسبب وجودك المتخاذل، فلو كنا راينا شخصا خضع للمحاسبه، او كنت شخصية تهاب الحق، لخافوا ولترددوا في شغل وظيفة لايملكون ادني مؤهلات لها، ودونك جامعة الخرطوم وطاقم ادارتها وانت تعلم ذلك جيدا!!

  2. كما قال الراوي …. اي شخص لا يدعم الفترة الانتقالية اشك في وطنيته؟
    ثلاثون عاما من الفساد والقبضة الحديدية والنهب والقتل الممنهج وتجويع الناس وزيادة المحسوبيات والحرامية بشهادات عليا وخلافه في كل مؤسسات الدولة … الكيزان قتلوا الناس والوطنية في نفسوهم … كل همهم كيف يغتنوا والمساكين مسحوقين من زمن بعيد..
    سواء حمدوك او اي شخص خلافه لا يستطيع ان يقاوم الدولة العميقة ان اسميناها فهي متجذرة في كل ركن الى الان وفي كل مؤسسات الدولة وأموال الدولة بايديهم فهم اصحاب الشركات التي تهتم بمعاش الناس في الوقود والدولار والذهب وكل مرفق حساس تجدهم فيه يحتكرون ويناهضون الدولة لكنهم سوف يسقطون واحدا تلو الاخر …. هذه ثورة وعي مستحيل تخدعوا الناس ثلاثة عقود وتاتوا اليوم تؤججون النيران … وترهقون العباد في معاشهم .. فقط كي يعود الكيزان للحكم … لكنهم الى زوال والى مزبلة التاريخ …

  3. معالي رئيس الوزراء بقول حنبنيه ويكثر الحديث ولكن الفعل قليل ونحن نقول أبدأ ليس بالضرورة كل الجدران في وقت واحد ، سعادتك ما شفت ناس بتبني في خيمة ممكن بعض القوائم تكون ما ثابتة كويس لكن تثبتها الجنبها . عايز منك خطوة أولى مهما كلفت تغير الجنيه وتخلي التماسيح المكدسين الأموال لإثارة الفتن يحرقوها يتدفأوا بنارها مهما كلفت هذه الخطوة فجدواها أعظم وعند التغيير فعل الحكومة الألكترونية وأعد تنظيم وتفعيل النظام المصرفي وأضف لذلك إدخال المغتربين في الدورة المالية والإقتصادية بإعفاءات ، تحرير سعر الصرف أو بأي صورة ، أصلاً أنتم الآن أتبعتوا روشتة البنك الدولي وخلاص يبقى ما في داعي يتحمل تكلفتها المواطن البسيط بس .. أتحرك مافي داعي لكتر المشاورات .. السواي ما حداث

  4. عندنا مثل سوداني يقول مما ممكن تشرك وتحاحي للطير في وقت واحد؟؟؟ لأن من البداية نحن اخترنا الخصم ليقودنا!!!!!!!!!! البرهان لجنته ومجموعته الأمنية لم يؤمنون بالثورة طرقنا و ذهبنا في المسار الخطأ لن نعبر الي سالك الطريق أبدا مالم نواجه مشكلتنا بكل شجاعة لن تحل مشاكلنا الأمارات أو السعودية أو قطر ولن يحل مشاكلنا العملاء من الأحزاب الذين اشترتهم قطر أو السعودية أو الامارات الا والا نختار السودان طريقنا ووجهتنا الأخيرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..