أخبار السودان

حتى لا تستفيد منها المدنيين: اتجاه لتجفيف 18 شركة ومصنعاً بمجموعة “جياد”

الخرطوم – عمار حسن

كشف عاملون بمجموعة (جياد) الصناعية، عن اتجاه الإدارة لتجفيف الشركات البالغ عددها 18 شركة ومصنعاً، حتى لا تستفيد منها الحكومة المدنية، بعد أن تتسلمها من منظومة الصناعات الدفاعية. وشكا العاملون من تعرضهم للفصل التعسفي وتشريدهم من سكن الشركة دون أسباب منطقية، لا لشيء سوى عدم انتمائهم أو ولائهم للنظام المُباد.

وقال عامل، لـ(الحداثة)، إن والده كان يعمل فنياً بمحطة المياه في شركة بروج، التابعة للإدارة العامة لمجمع جياد الصناعي منذ العام 1999، التي يبلغ عدد العاملين بها 33 فرداً، إلا أنه فُصل تعسفياً رغم أنه من أشرف على تركيب المحطة، ورغم أن الشركة بحاجة لمزيد من العمال والموظفين.

وتضم (جياد) حوالى 18 شركة ومصنعاً، وتقع تحت إدارة المنظومات الدفاعية، وتعتبر الحصن الآمن للنظام السابق، الذي كان يمول منها أنشطته المختلفة، حيث اتسمت عملية التوظيف داخل كل شركاتها ومصانعها بطابع خاص، ركيزته الولاء التنظيمي، وليس الاختيار المبني على شروط وقواعد مفوضية الخدمة المدنية.

الحداثة

محتوى إعلاني

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..