أخبار السودان

حمدوك يتسلم تقرير لجنة تقصي الحقائق حول توتر العلاقات بين كينيا والصومال

الخرطوم: الراكوبة

 تسلم رئيس الوزراء رئيس الدورة الحالية لمنظمة الإيقاد د. عبد الله حمدوك تقرير لجنة تقصي الحقائق بشأن توتر العلاقات بين دولتي الصومال وكينيا خلال ديسمبر الماضي.
وكلف حمدوك، في وقت سابق، جمهورية جيبوتي خلال الدورة (٣٨) لقمة الإيقاد الاستثنائية في ديسمبر من العام الماضي، بتكوين لجنة لتقصي الحقائق بشأن توتر العلاقات بين دولتي الصومال وكينيا حيث ضمت اللجنة في عضويتها سفيري جيبوتي لدى الصومال وكينيا وعدداً من العسكريين والدبلوماسيين.
وسلم  سفير جمهورية جيبوتي لدى السودان  أحمد على بري تقرير لجنة تقصي الحقائق إلى حمدوك.
  وبحث اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين.

محتوى إعلاني

تعليق واحد

  1. دول الايقاد او شرق أفريقيا مشكلتها بحرية وفقط والبحرية معلوم ان بلاد المغرب العربي هم من يحترفونها لذلك باستقصا بسيط سنجد روابط بين الجهتين اذا التزموا بادبهم يمكن ترقية العلاقة لكن بحساب ورقة وقلم العنصر الزنجي هو من أفريقيا لكنه ليس العنصر الوحيد فيها يعني أفريقيا تتكون من عدة عناصر جبهة البوليرسياريو غالبا لديها خيوط قد تنفعنا في قضية توتر العلاقات لشرق أفريقيا لأنهم اقدر على البحر منا نحن فنحن شعوب نعيش في الخضرة وهم على السفر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..