أخبار السودان

نزوح أكثر من 3 آلاف بجبل مرة ببب هجمات المليشيات المسلحة

نزح أكثر من ثلاثة آلاف مواطن إلى أعالي جبل مرة جراء الهجوم المسلح الدامي على قرى شرق جبل مرة يوم الاثنين .وقال الناشط حسن آدم لراديو دبنقا من شرق جبل مرة إن المليشيات المسلحة لا تزال تنتشر في المنطقة وتسيطر على جميع الطرق مما أدى لنزوح المواطنين.

واوضح إن النازحين الفارين من مناطق دبة نايرة وكيبي وروقولا ومرأ وفلوجة بشرق بجبل مرة ، يعيشون أوضاع انسانية مأساوية بسبب عدم توفر الغذاء والدواء.

وقال إن عدد من الجرحى جراء الهجوم لم يتمكنوا من الوصول إلى المستشفيات في المناطق المجاورة بسبب سيطرة المليشيات على الطرق الرئيسية . منوها إلى عدم امكانية وصول الفرق الأنسانية لمناطق النزوح الجديدة ، ووجه استغاثة للأمم المتحدة والمجتمع الدولي لإنقاذ النازحين الجدد وحمايتهم.

وقالت منسقية معسكرات النازحين في بيان لها يوم الثلاثاء ان الملشيات المسلحة هاجمت يومي الأحد والإثنين، ثلاثة قرى «كيبي، روقلا، فلوجا حلة فكي احمد زكريا» بشرق جبل مرة، حيث قتلت في اليوم الأول 8 أشخاص واليوم الثاني 3 آخرين، واصابة وفقدان العشرات، بجانب نزوح المواطنين إلي منطقة دوبوا العمدة في المدرسة وجزء منهم إلي الجبال والكراكير، وتم نهب ممتلكات هذه القري بالكامل طواحين وغيرها، والمواشي بأكملها، وتم حرقها. وقالت المنسقية في بيان للناطق الرسمي باسمها ادم رجال ان الهجوم على هذه القري بدا منذ صباح الأحد الساعة 6صباحا حتي مساء اليوم، مع ان القوات الامن السودانية المتمركزة في المنطقة، لم تفعل شئ لحماية المدنيين.

دبنقا

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..