أخبار السودان

مقتل ضابط سوداني في هجوم إثيوبي على فرقة استطلاع بالحدود

هاجمت قوات إثيوبية فرقة استطلاع للجيش السوداني بمنطقة جبل حلاوة في الشريط الحدودي بين البلدين ما أسفر عن مقتل ضابط، بينما تم رصد حشود عسكرية في طريقها من إقليم الأمهرا إلى الحدود مع السودان.

طبقا لمصادر عليمة تحدثت لصحيفة سودان تربيون قوات استطلاع تابعة للفرقة 17 بولاية سنار تعرضت أمس الإثنين لهجوم بمنطقة جبل حلاوة في الشريط الحدودي الواقع بين ولايتي سنار والقضارف.

وأكدت إن قوات إثيوبية مسلحة هاجمت قوة الاستطلاع أثناء عمليات استطلاع ما أدى إلى مقتل ضابط برتبة ملازم أول كان يقود فرقة الاستطلاع.

ويسود التوتر عل حدود البلدين منذ أن أعاد الجيش السوداني انتشار قواته في مناطق الفشقة ليستعيد نحو 90% من أراضي زراعية شاسعة كان يستغلها مزارعون إثيوبيون تحت حماية مليشيات مسلحة.

وبحسب المصادر فإن حشودا عسكرية لقوات إثيوبية مسلحة بأسلحة ثقيلة في طريقها إلى الحدود الشرقية مع ولاية القضارف شرقي السودان قادمة من إقليم الأمهرا.

وأكد أن مناطق الفزرا وكريمة وكرش الفيل والمناطق الواقعة تجاه حظيرة الدندر المغلقة والمحازية للحدود مع ولاية سنار تشهد تحركات عسكرية لقوات إثيوبية بعمق 19 كلم داخل الأراضي السودانية وبعمق 13 كلم في منطقة جبل حلاوة.

وسبق أن خاضت القوات المسلحة السودانية وقوات الاحتياطي معارك في ذات المنطقة في العام 2018 أجبرت القوات الإثيوبية للتراجع بمساحة 7 كلم.

وأخيرا شككت أديس أبابا في الحدود المعترف بها دوليا بين السودان وإثيوبيا وفقا لخط الميجور قوين عام 1902، بينما كانت التعديات الإثيوبية في السابق تحركها أطماع تاريخية لقومية الأمهرا.

تعليق واحد

  1. اين جيشنا حتى الحبش اصبحوا اقتلوا في الجيش السوداني ؟ اين القلب السوداني يا جيشنا ؟؟؟؟؟

    اصبحنا ضعافا لدرجة ان المليشيات الاثيوبية تقتل في جيشنا والله الدنيا اصبحت عوجاء يا وزير دفاعنا اين القوة ؟؟؟ السودانية مقتل جندي سوداني واحد عاوزين قصاده 30 جندي حبشي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..