المقالات والآراء

كفاية محاصصات.. نريد مجلس تشريعي ثوري!

نجيب أبو أحمد

بعد جولات وجولات وترحال بين دول مختلفة لمدة عام وأكثر وأخيراُ وقع سلام منقوص في محطة جوبا التجارية j S T بين الحكومة الإنتقالية والحركات المسلحة وتتم تقسيم الكعكة بين القحاتة والحركات المسلحة التي أتت من الفنادق وعسكر ما عارفينهم شايت وين .. قلنا خلي الأمور تمشي رغم مرارتها لأن الشعب مزاحم بأزمات طاحنة وصفوف ثلاثية مستمرة ومعاناة أشبه بالجحيم ورغم ذلك الأمن صفر إنفلات أمني غير مسبوق أوحداث دامية في كل الولايات ونيران تحرق حدودنا الشرقية مع الشفاتة ونهب وقلع في الشوارع وسطو على المحال التجارية كل هذه المصائب مجتمعة والحامل السلاح والمشارك بالسلاح (يتفرج) وحاضنتنا السياسية (شاهد ما شافش ماسمعش حاجة) والجميع هدفهم الرئيس الجلوس أكبر فترة على سدة الحكم على قول الكوز سجين كوبر نافع (الحس كوعك) قال صفرنا العداد وما حنسلمها إلا لعزرائيل والرئيس المخلوع كلم مرة شابكنا يا جماعة أنا حصل كضبت عليكم وود الخضر والي الخرطوم في العهد البائد قال الزارعنا غير الله يجي يقلعنا وأنتم الآن صفرتوا العداد والبلد حبلى بالأزمات والفوضى التي تعيشها البلاد الان لم تحدث في اي عصر من عصوره….. وربنا يستر ونقول على كف القدر نسير ولا ندري شيء عن المكتوب
حوش الحكومة ألهاهم التكاثر تكاثر المناصب واللجان والمخصصات والمنافع الشخصية الضيقة الآن ستبدأ معركة محاصصات بخصوص إختيار أعضاء البرلمان ربما نسمع أن العسكر يريدون مقاعد في البرلمان كل شيء جائز مع عساكر أصبحوا لاعبين كبار في السياسة وفارقوا الثكنات فراق الطريقي لي جملو واصبحوا كل اسبوع في زيارات خارجية حيث يستقبلهم رؤساء الدول الاستقبال الرسمي واستعراض حرس الشرف وعزف السلامين الوطنيين وتفتح لهم ابواب القصور الرئاسية على مصراعيها وين تلقو ذي ده زمان سيئة الذكر.
نحتاج إلى دولة مؤسسات هناك أخطاء ونقص في الجاهزية وتباطؤ في معالجة الاختلالات وإيجاد حلول سريعة للأزمات المتواصلة وتتحول عن سياسة الجباية الكيزانية من مواطنين بلغ بهم الفقر والقهر مبلغا خطيرا ولذا يجب على الحكومة مراجعة وإصلاح حقيقة لا كلاما.
المحاصصات لا شك ستضعف وترهق الدولة وخزينتها الخاوية وسينكشف هذا الضعف حتما في مثل هذه الظروف الصعبة واصبحنا في ظلمة لا يوجد فيها ضوء فأظلمت كل شيء حولنا وقد تظلم قلوبنا لسنين قادمة وخاصة في هذه الأيام ولم تلوح في الأفق بوادر إنفراج كفاية محاصصات نريد مجلس تشريعي ثوري من رحم الثورة .. للصبر حدود ولكل حادث حديث.
للتذكير الرئيس المخلوع كضب علينا 30 سنة ونافع لحس كوعو وود الخضر إنقلع وبلغة (الرندكة الديسمبرية) الآن كلهم في الجك (مجككين) في سجن كوبر .. الديكتاتور الليبي القذافي قال للشعب الليبي الذي حكمه أربعين عاماً من أنتم ؟ والآن الشعب الليبي يسال اين رفاته؟

زر الذهاب إلى الأعلى