أخبار السودان

الحرية والتغيير: التحديات التي تواجه توحيد سعر الصرف لا خلاف عليها

الخرطوم – عمر الفكي
أكد عضو اللجنة الاقتصادية لتحالف قوى الحرية والتغيير، عادل خلف الله، أن التحديات التي تواجه توحيد سعر الصرف، لا خلاف عليها كفكرة، لكن تحقيقها يتطلب الخروج من التفكير التقليدي الذي يتم حصره في إجراءات، خلاصتها تحريك السعر الرسمي لتقليص الفرق بينه وبين السوق الموازي.
وأوضح خلف الله، لـ(الحداثة)، أن سعر الصرف هو مؤشر من ضمن المؤشرات الاقتصادية، ومعالجته لا تتم بمعزل عن بقية المؤشرات، ونوه بأن الطريق لعلاج المشكل، لا بد أن يتم فيه الانطلاق من مسبباته.
وأرجع عضو اللجنة الاقتصادية بالحرية والتغيير، ظهور ما يُعرف في السودان بتعدد الأسعار في العملة الأجنبية، إلى العهد المايوي البائد، وتحديداً في فبراير 1978.
الحداثة

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..