أخبار السودان

إنطلاق معاينات المكون المدني السوداني لقوات شرق أفريقيا

أكد مدير أكاديمية نميري العسكرية العليا اللواء عزالدين عثمان طه أن للسودان مكون من الخدمة المدنية مؤهل وجاهز لكل عمليات حفظ السلام في شرق إفريقيا.

وقال اللواء عزالدين خلال مخاطبته صباح اليوم الأحد بأكاديمية نميري العسكرية العليا بأم درمان الجلسة الافتتاحية لانطلاق معاينات المكون المدني السوداني لقوات شرق أفريقيا للتدخل السريع وعمليات حفظ السلام إن هذه المعاينات للتحقق ممن لديه المعرفة بعمليات حفظ السلام، مشيراً إلى أن هذا العمل ينفذه المكون المدني لقوات شرق إفريقيا وهو من الفعاليات السنوية التي تقوم على التدريب على سجل المدنيين الذين نالوا حظا من التدريب مرحبا بالضيوف من قوات شرق إفريقيا لحفظ السلام (ايساف).

من جانبه أكد مدير المكون المدني لسكرتارية منظمة قوات شرق إفريقيا داووت اسفا خلال مخاطبته الجلسة أن هنالك تحديات تواجه منظمة قوات شرق إفريقيا كإحدى المنظمات المنضوية تحت الإتحاد الإفريقي في مجال الأمن والسلم في الإقليم.

وقال اسفا إن الزيارة للسودان تأتي بغرض تحديث قائمة بناء قدرات المنظمة للمكون المدني ويرافقه أربعة من موظفي المنظمة وأن هنالك حوجة لوجود قائمة دائمة للمكون المدني السوداني بالمنظمة والإتحاد الإفريقي والاستفادة من خبراتهم ولا يخفى علينا مشاركة اثنين من السودانيين في مهمة مراقبة الانتخابات بيوغدا، موضحا أن هذا البرنامج سيستمر لمدة خمسة ايام يشتمل على التدريب ومعاينات وتسجيل افراد المكون المدني بالقائمة الدائمة على صفحة الإتحاد الإفريقي.

وقال الدكتور فيصل عبد الله مسؤول المكون المدني السوداني لقوات شرق إفريقيا إن هذا العمل قام بجهد من المكون المدني بوزارة الدفاع يشمل كل السودانيين شاكرا منظمة (ايساف) على زيارة السودان، مؤكدا أن العديد من السودانيين طوروا أنفسهم بأنفسهم وموجودين في كل المنظمات العالمية واكد جاهزيتهم لكل عمليات السلام في شرق إفريقيا خاصة وأن السودان يذخر بالخبراء والكفاءات التي اثبتت كفاءتها في المنظمات العالمية والإقليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..