أهم الأخبار والمقالاتحوارات

ناشطة لـ(الراكوبة): لا أدعو للخروج على الأسرة.. ولكن الفتاة التي تتزوج دون موافقة اهلها (شجاعة)

حوار: مهجة اشرف ابو القاسم

اليوم العالمي للمرأة هو احتفال عالمي يحدث في الثامن من شهر مارس كل عام، ويقام للدلالة على الاحترام العام، والتقدير والحب للمرأة لإنجازاتها الاقتصادية، والسياسية والاجتماعية. وفي بعض الدول تحصل النساء على إجازة في هذا اليوم.

والمرأة في السودان قد ضربت بسهم وافر في ثورة اكتوبر من العام 1964 وانتزعت حق الانتخاب الذي قررته أول وزارة بعد الثورة فازت بها فاطمة احمد ابراهيم كاول سودانية تدخل البرلمان وانتزعت المرأة حق الأجر المتساوي للعمل وارتقت مشاركة المراة في القوات النظامية والسلك القضائي والدبلوماسي والتعليم العالي وارتفع عدد الطالبات في الجامعات وايضا في النشاط السياسي والثقافي والفني والمسرحي.

وعبر صحيفة “الراكوبة” زاوية خاصة تجمعنا مع الصحفية والناشطة أمل هباني تتحدث عن حقوق النساء المختلفة في اليوم العالمي للمرأة وللحديث أكثر عن المرأة السودانية وكيف ينظر المجتمع السوداني للنساء بعد ثورة ديسمبر المجيدة وحقوق النساء في مختلف القوانين.

هل توجد قوانين مقيدة للمرأة وحريتها حتى الآن؟

بشارة الخير بالنسبة للمرأة السودانية هو الغاء قانون النظام العام وبعض المواد في قانون الاحوال الشخصية مثل قرار منع الام من اصطحاب اطفالها في السفر بدون اذن الاب وإعطاء الاب الحق في السفر بالاطفال دون اذن الام ..لان هناك الاف النساء عانين أشد المعاناة من هذه القوانين التي ابدعت في تحقيق واذلال المرأة السودانية

هل يمكن ان تكون للمراة الحرية الكاملة وسط المجتمع السوداني اما ان هناك قيود عليها حتى الآن؟

هنالك كثير من القوانين مازالت تعيق المرأة مثل قانون الاحوال الشخصية لكن نستبشر خيرا باللجنة التي كونها وزير العدل لصياغة قانون احوال شخصية جديد اكثر انصافا للنساء ونثق في رئيسة اللجنة سامية الهاشمي المدافعة الشرسة عن حقوق المرأة وكل عضوات اللجنة من المدافعات القويات عن حقوق المرأة والمتصديات لقضايا العنف والقهر طوال فترة حكم الانقاذ البغيض.

كيف تنظري للاحداث الاخيرة في الساحة النسوية ومنها زواج الفتيات بدون مشاورة الأسرة؟ هل من حقها ذلك ام ان العادات والتقاليد ما زالت مسيطرة؟

البنات اللائي يخرجن من سيطرة العادات والتقاليد الاسرية والعشائرية ليتزوجن بارادتهن التي تخالف ارادة اهلهن هن بالتأكيد نساء شجاعات .. وانا هنا لا ادعو للخروج على الأسرة كلنا ننتمي لأسر سودانية نحترمها ونقدرها .. لكن ظروف النساء وتجاربهن مختلفة وعلينا احترام ودعم كل امرأة انتصرت لذاتها وحقها في الاختيار دون موافقة الاهل. وأن الاهل والاسر هم من يجب أن يراجعوا حساباتهم فبناتهم لسن رهائن يحدد لهن من يجب أن يتزوجن أو يرتبطن عاطفيا (حبي ده وماتحبي ده لانه مغضوب عليه اجتماعياً). يجب اعطاءهن حق الاختيار لانهن في زمن التعليم والوعي والثورة وهن قادرات على اتخاذ القرار.

هل وضع المراة السودانية في المجتمع وضع جيد؟

مازالت المرأة السودانية تعاني معاناة كبيرة من كونها امرأة في مجتمع مازال مكبلا بقيود الجهل والعادات والتقاليد الظالمة والقاهرة للنساء .لكن المأساة الاكبر هي الفقر وقلة التعليم ورداءة نوعيته ..فالتعليم في السودان لا يخرج اجيالا تعترف بحقوق المرأة ومكانتها بالعكس هو تعليم يكرس النظرة التقليدية للمرأة.

هل يمكن ان يتم تغير بعض القوانين لتكون في صالح المرأة؟

علينا أن نسعى لاقامة دولة الحريات غير المنقوصة للنساء بالقوانين والتشريعات والمؤسسات المدنية والخدمية الداعمة للنساء العمل على توعية المجتمع الذي مازال تقليديا ومتخلفا ويمارس كل اشكال القهر على النساء.

ماهي نظرتك للسيدات وحقوقهم الان وكيف يكون دور الدولة؟

الفقر هو الخطر الاكبر الذي يواجه تحرر المرأة كيف اقنع مجتمعات هدها الفقر وتعاني في توفير لقمة العيش لاطفالها بأن لاتزوج البنات الصغيرات ؟والزواج بالنسبة لهم هو تخلص من مسؤولية البنات ومصاريف ليتولاها رجل آخر ..لذلك تبنى الدولة لمشاريع مكافحة الفقر وبناء المدارس في كل القرى والحلال الفقيرة يكون معينا لحقوق المرأة وتحررها

‫24 تعليقات

  1. الفتاة اغلي من الذهب اذا أحبت الرجل لذلك لا انصح بالخروج لان دخول الحمام ليس مثل خروجه وخروجه ليس مثل دخوله. الا اذا ولي الأمر كان مقصر في حقها وقتها تتدخل المجتمعات بقانونها وادواتها الاجتماعية لحل المشكل

  2. فالولي شرط في صحة النكاح، فلا يصح النكاح إلا بولي يتولى عقده، وبهذا قال مالك والشافعي وأحمد وجمهور أهل العلم، وهو الصواب لقول النبي صلى الله عليه وسلم:” لا نكاح إلا بولي ” رواه أحمد وأصحاب السنن.
    وذلك لأن عقد النكاح عقد خطير يحتاج إلى كثير من المعرفة بالمصالح والمضار، ويفتقر إلى التروي والبحث والمشاورة، والمرأة غير مؤهلة لذلك خلقة في الغالب، فلا ينبغي لها أن تباشر هذا الأمر.

  3. اصلا الشرع لا يجيز لولي المرأة تزويدها بدون موافقتها ..لا بد أن تكون راضية و موافقة علي الزواج ليتم بصورة شرعية ..الدين يسر

  4. لاتشجعي خروجها علي ولي امرها ولكنك تشجعيها بوصفها شجاعة ان هي فعلت……. هل فقدنا عقولنا كما فقدت قلوبنا خشية ومخافة خالقها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    1. نعم .. اساليب متعددة للولوة وتشجيع البنات الى الخروج من بيت التربية الى فوضى الشارع. من حبوبتك المية لى هسع الحصل شنو ما الناس بتعرس وتولد وتربى هل توقف ذلك !! وكمان ما بتخجلى فرحانة بتعطيل قانون النظام العام القانون ده حرمك من شنو .. والله بناتنا واخواتنا عايشين فى امان الله مع قانون النظام العام. نحيى ونشوف لغاية لجنة تغيير قانون الاحوال الشخصية تطلع لينا بالجديد ومن هسع المعركة مؤجلة.

    2. إنها تطالب بالعدالة على أساس التقاليد والدين وحقوق الإنسان. ما هو الخطأ في ذلك ؟ هل من الخطأ أن تتزوج المرأة من يحبها ويحترمها حتى لو رفضه والدها؟ هل للأب الحق في تدمير مستقبل ابنته؟ في كثير من الحالات ، يدعم الآباء بناتهم في الاختيار الذي يتخذونه فيما يتعلق بشريك الزواج ، لكن في بعض الأحيان يتصرف الآباء ضد الدين والتقاليد وحقوق الإنسان من خلال الوقوف ضد سعادة بناتهم. ماذا يفعل المجتمع والحكومة في هذه الحالة؟ أرى دور علماء الدين والقانون في هذه المشكلة. أنا لا أتفق مع هؤلاء الذين يقولون إن المشكلة قد تم حلها بالفعل بالرجوع إلى مدارس الفكر الإسلامية.

  5. كلام سليم من تكون الفتاة مسؤلة عن نفسها واحتياجاتها منذ البداية، فى منطقتنا من عائل لعائل، وبعد تُطلق ترجع تاني… ،
    قبل الحقوق يجب ان نتعلم الواجبات ونتحمل مسؤلية انفسنا واحتياجاتنا منذ البداية…!!!
    من لهم كامل الحق في خياراتهم، يُطردن و يتحملن نفقات حياتهن فى تلك الدول، وتتكفل الدولة بالكثير منذ البداية…!!!

  6. “البنات اللائي يخرجن من سيطرة العادات والتقاليد الاسرية والعشائرية ليتزوجن بارادتهن التي تخالف ارادة اهلهن هن بالتأكيد نساء شجاعات”
    خدعوها بقولهم حسنا ******** والغوانى يغرهن الثناء
    الاسره تعنى الكثير للمراء ” تحد البت الاتطلقت بشفعها فى بيت ابيها او اخيها ” والماعنده اسالى ستات الشاهى اتزوج الغالب دون ولى للغياب الاسره فى الغالب

  7. فى شابة تعرفت على شاب فى البص ولمان اسرتها رفضته تزوجت منه دون موافقة اسرتها وقبل ما يتموا سنة اكتشفت له عيوب كثيرة كان اهله تعرفوا عليها ورفضوه لكنها سمعت كلام الملعونة كاتبة هذا المقال ، لمان طلبت منه الطلاق قال لها لا مانع واخذها وركبوا المواصلات ولمان البص تحرك وقف وقال لركاب البص هذه زوجتى تطلب الطلاق وانا وهى لم نتعارف فى بيت اسرتها وتعارفنا فى هذا البص لذا اقول لها انت طالق طالق طالق
    ويا مهجة يا بنتى من صورتك وشكلك البيسمع كلامك سوف يطلق فى البص قاتلك الله انتن سوف تخربن بيوت

  8. هذه مخرجات ثورتنا ..
    خرجنا ضد من تاجر بالدين ..فتسلق ظهورنا اعداء الله والدين . .
    كل من فشلت في بناء أسرة ..وجهت جهلها وحقدها على المجتمع ودعت للتحرر.
    للاسف مثل هؤلاء ومن شايعهن من الرجال لا يعلمون عواقب التحرر على المجتمع ..بل انهم يجهلون معدلات الجريمة والتحرش في مجتمعات الغرب.

  9. هذه مخرجات ثورتنا .. فقد سرقها عملاء الغرب والمنظمات والجهلاء
    خرجنا على تجار الدين ..فتسلق ظهورنا اعداء الله والدين
    كل من فشلت في بناء اسرة .. وجهت حقدها وجهلها تجاه المجتمع و دعت للتحرر.
    مثل هذه ومن شايعها من الذكور وليس ( الرجال ) لا يعلمون مدى خطورة التحرر على المجتمع ..ولا يعلمون معدلات الجريمة والتحرش في المجتمعات المتحررة .

  10. هل سمعتم العبارة التى يفتخر بها كل من عاش فى كنف أسرة مستقرة يحترم بعضهم البعض وأمرهم شورى بينهم أسرة مترابطة محترمة كلمة تثلج الصدور وهى ( العز أهل) وكما قال الشاعر( أهلى يامطمورة غلاي فى مطرى وصيفي وشتاى أنا كل البتمناهو إنو أهلى يكونو معاي.
    من يخرج عن أهل ساقط المروءة لايجعل له المجتمع وزناً لانه لم يجعل لأهله وزنا
    الخروج عن الأهل ذلة وأهانه …….. حفظ الله بناتنا ونساءنا من الانحراف والأنحلال وبعد ده كلوا تقولى هى شجاعة اى شجاعة تعنيين وأى دعوة تدعين هداك الله ارجعى إلى رشدك
    ناصح امين

  11. أها قولي قلعت يدها ومشت اتزوجت من غير موافقة أهلها وبعدين ما انسجموا وطلقها أها تقبل وين تاني ؟

  12. دي الثورة الكنا منتظرينها جابت لينا علمانين وشيوعية وعايزين يخربوا البيوت والولي من شروط الزواج وانتي تخالفين قول النبي عليه افضل الصلاة والتسليم والنظام العام كان علي الاقل رغم سلبياته حافظ شكل الشارع الان كل البنات الماعندهم اهل سارحين في الشارع
    وانتي مفتكرة انوا محاربة الدين والالتزام بترفع البلد من بعد عن الدين ابعده الله عن الدنيا مافي خير غير التزام الاسلام وحتشوفوا التدهور البيحصل للبلد

    1. ما علاقة الثورة برأيها؟ قبل الثورة تم إستقبال العائدات من داعش باطفالهن بعد هروبهن من أسرهن و إنضمامهن إلي داعش صبايا أبكاراً.

      1. وما علاقة العائدات من داعش قبل الثورة بتعاليم الاسلام واعراف المجتمع السوداني واخلاق بنات الرجال !!
        اما علاقة الثورة برائها ..ان الثورة تسلقها العلمانيون من امثالها وامثالك وبدأوا ينادون بالتحرر وان كنا لا يدهشنا راي امرأة في هذا الامر ..ولكن كيف لرجل ..راااجل سوى يروج لان تهرب اخته او بنته لتتزوج !!

  13. نسال الله ان يسلم بناتا مع اتباع صاحبات الهوى والغي وهاهي الثورة انتجت لنا من هذه الامثلة وللاسف المنظمات المشبوهة تتلقف اي خارجة عن دينها وعادات اهلها وتفتح لها ديارها وتنال مقابل ذلك جواز سفر لا يشبع ولا يغني عن جوع وتندم من دواخلها بعد حين على هذا التصرف ولكن شدة جرمها يجعلها غير قادرة على اظهار ذلك وهذه الكاتبة التي قد يكون لم تسمع بان شرط موافقة الولي هو من شروط صحة الزواج تدعو علانية للخروج عن ديننا ولكن بدعوة لمناصرة قضايا المراة والتي نسال الله ان يحفظها فهي الام والزوجة والبنت والاخت وكل منا يفخر عندما نرى حشمتها بل نفتخر نحن السودانيين وسط العالم بحشمة بناتنا لا بسفورها واخراج زينتها للغاشي والماشي يا ايتها المبذولة

  14. انتي فصاحتك دي ما كان تسويها ايام الكيزان عشان يودوك هنا

    ضعت شبكة منظمات التعايش السلمي السودانية، يدها على مضبوطات من مستندات أراضٍ وتصاديق أكشاك بشارع النيل، وجوازات سفر، بينها جواز دبلوماسي وأجهزة حديثة طبية تستخدم في الإجهاض وكميات كبيرة من “الواقي الذكري” ومعدات طبية قيمة وسرائر مستشفيات بكمية كبيرة، كما ضبطت العديد من (حُفر الدخان) داخل القرية التراثية التي يديرها محمد محيي الدين الجميعابي.
    وسلمت الشبكة، الشرطة المضبوطات أمس، وقال إبراهيم محمد موسى رئيس الشبكة خلال تنويره لمدير شرطة ولاية الخرطوم الفريق عيسى آدم اسماعيل ومديري إدارة الجنايات وشرطة السياحة، أن المضبوطات شملت أيضاً أسلحة منها مسدس (6) ملم وبندقية كلاشنكوف ومجموعة دفاتر شيكات لحسابات في بنوك متعددة للعديد من المنظمات، بجانب حسابات بالدولار، إضافةً لخزنتين مغلقتين.
    وأشار مدير الشرطة خلال التنوير الذي رصدته (الصيحة)، أن المستندات تؤكد تورط محمد محيي الدين الجميعابي وهشام الريدة القيادي بالمؤتمر الوطني في هذه المضبوطات والملفات والوثائق التفصيلية لفساد القرية التراثية والعديد من المنظمات المحلية.
    وأوضح د. وهيب ابراهيم كبير استشاريي طب الجنين والحمل الحرج بالسودان، أن الأجهزة الطبية التي تم ضبطها نادرة وقيِّمة وغير موجودة في المستشفيات بجانب العدد الكبير من الأسِرّة والأدوية منتهية الصلاحية، مشيراً إلى الأجهزة الحديثة للإجهاض.
    وأكد مدير شرطة ولاية الخرطوم الفريق شرطة عيسى آدم اسماعيل أن ما سمعوه وشاهدوه فيه انتهاك للعِرض السوداني من خلال عمليات الإجهاض وتهديد الصحة، وقال إن المجلس السيادي وجههم للتعامل مع هذا البلاغ بأهمية وفي أسرع وقت ممكن، مؤكداً دعمهم لشبكة المنظمات ومضيِّهم بخطىً متقدمة في تأمين حياة المواطن. وتساءل عن دور لجنة التمكين من هذا الفساد. وزاد: إن الشرطة تبحث الآن عن (2000) عنصر للأمن الشعبي، وقال سنصل للقبض عليهم، مؤكداً تأمينهم للمقر، وأعلن عن تبرع الشرطة للمنظمات بحافز (70) ألف جنيه.

    يعني لازم تسيئن للديمقراطية ودا فهمكن ليها ؟ يوم ناطي لنا عمر بتاع الجمهوريين يوم ناطة انتي وبكرة غيرك
    الله لا جاب عقابكن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..