مقالات وآراء سياسية

الديمقراطية سلوك ومنهج-الهيئة النقابية لأساتذة جامعه نيالا ..

موسى بشرى محمود على

الحركة النقابية السودانية كانت ولا زالت واحده من أهم ركائز العمل الديمقراطي فى البلاد ولكن فى فتره ما أعياها النضال وأصبحت خامله،جامده،ألعوبة ومطيه بأيدي حكومة النظام المباد وأزلام عناصر جهاز الأمن والمخابرات والأمن الشعبي منذ انقلاب الثلاثين من يونيو المشؤوم الذى جثم على صدور الشعب السوداني بمنطق فوهه البندقية وانتهاج سياسه التهديد والوعيد حتى الحادي عشر من أبريل 2019 يوم التحرير والنصر الأكبر للثورة والثوار يوم أن ذاب جبل الجليد وعرف الجميع حقيقة ذلك الجليد غير المذاب حوالي ثلاث عقود من عمر الشعب السوداني

بذهاب رأس النظام وسدنته انتفت الشرعية المزيفة وأصبح الكل يسعى نحو تحقيق أركان ثورة ديسمبر المجيدة «حرية… سلام…عدالة» ومن بين هذه الكلمات والشعار الثوري الرائع تتجسد الديمقراطية وعمليه التحول الديمقراطي السلمي لنقابات أساتذة الجامعات من أجل إعادة هيكلة النقابات القديمة وانتخاب نقابات جديده لضخ دماء جديدة ومؤسسه تتأمر وتحتكم إلى الديمقراطية نحو بناء نقابات ديمقراطية راشدة.

الهيئة النقابية لأساتذة جامعه نيالا تتزين بثوب ديمقراطي لميلاد جديد إيمانا بترسيخ قيم الثورة المجيدة حتى تنحى بقية الجامعات السودانية ذلك المنحى الديمقراطي بادر نفر كريم من أساتذة جامعة نيالا وأعضاء هيئة التدريس وعلى رأسهم دكتور/نورالدين يعقوب أحمد هلال وأخرين من زملائه لإعداد النظام الأساسي للهيئة النقابية لأساتذة جامعه نيالا.

عكف المكلفون بالعمل ليل نهار لإنجاز هذه المهمة الصعبة إلى أن تكللت جهودهم بالفراغ من النظام الأساسي ودعوة الأعضاء لحضور الاجتماع بغرض اجازه النظام الأساسي.

أجيز النظام الأساسي بالأغلبية المطلقة التى تجاوزت ثلثي الأعضاء وفى اتصال هاتفي مع دكتور/نورالدين يعقوب أحمد هلال وسؤالنا له عن مخرجات الجلسة حيث أفاد:«تجاوزت نسبه الحضور لاجتماع أساتذة جامعة نيالا بخصوص اجازه النظام الأساسي للهيئة النقابية ثلثي الأعضاء المسجلين وحضور المشرف اسفيريا” للاجتماع وهى سابقة فريدة فى جامعة نيالا منذ تأسيسها أن يجتمع أكثر من ثلثي الأعضاء لخوض مضمار ديمقراطي لتكوين هذا الجسم الشرعي من هذا القبيل ولا مثيل له البتة»

فى تقديرنا هذا الجهد المقدر يعتبر بمثابة نقطة الانطلاق الأولى للوصول إلى الديمقراطية والشرعية والعمل المؤسسي بالجامعة
من جانب أخر أشار د. نورالدين هلال إلى وجود قبول وحاله من الارتياح الشديدين من غالبية الأعضاء بميلاد الأبن الشرعي الجديد وهو«الهيئة النقابية لأساتذة جامعه نيالا»

فيما يخص تكمله باقي المشوار من البناء الهيكلي لأجسام النقابة المختلفة أكد على أن اللجنة تعمل فى انسجام وتناغم تام بصدد الانتهاء قريباً من اللائحة الانتخابية لانتخاب اللجنة التسييرية لتكمله مشوار التسجيل والانتهاء كذلك من بقية هياكل النقابة.

على صعيد ذي صله بالأمر حث د.نورالدين هلال زملاءه من أساتذة الجامعة الذين لم يكملوا التسجيل بالإسراع إلى تكمله تسجيلهم من أجل الانضمام واللحاق بزملائهم لممارسه حقوقهم الدستورية والقانونية وتجسيد شعار النقابه«النقابه لكل الأساتذة مع احترامنا لخيارات الأخرين»
تقدم د. نورالدين باسمه وانابه عن أعضاء اللجنة المكلفين بإعداد النظام الأساسي للنقابة بالشكر الجزيل لكل من عمل حثيثاً لإنجاح هذا العمل وخص بالشكر«التحالف الديمقراطي للمحامين-فرعيه نيالا»

زر الذهاب إلى الأعلى