أهم الأخبار والمقالات

ياسر عرمان: نريد برلمان “بأسنان” والتسوية بين المدنيين والعسكريين لم تتم

الخرطوم: الراكوبة

قال نائب رئيس الحركة الشعبية شمال ياسر عرمان، إن التسوية السياسية بين المدنيين والعسكريين لم تتم حتى الآن.

ولفت عرمان خلال برنامج “البناء الوطني” على تلفزيون السودان مساء السبت، إلى أهمية ايجاد كتلة انتقالية حقيقية بما فيها المجلس التشريعي.

وأضاف عرمان: “نريد برلمان بأسنان يكون له وجود حقيقي ويهيئ الناس للانتخابات”.

وأردف: “لا توجد تسوية تمت، التسوية بين المدنيين والعسكريين لم تتم حتى الآن، هناك أكثر من مركز لاتخاذ القرار حول السياسات الخارجية والداخلية حالياً”.

 

‫12 تعليقات

  1. وان شاء الله انت كمان عايز تراسه ..علشان تكمل وتفرتق البلد زى ما فرتقت انت والتعيس باقان أموم البلد لبلدين . ما الفرتقتهم ديل الان جالسين عندنا كلاجئين .أين الجنه التى وعدتموهم اياها انت وباقان ؟

  2. ا السودانيين
    اذا كان كل مسؤول يقول لماذا يحصل كذا وكذا وهو في موقع المسؤولية !!!!
    هل يطرح المسؤولين السؤال للشعب ليجيب
    الوالي لا يجد مجيب
    ليس هنالك تفاهم بين المدنيين والعسكر
    حتي حمايه المستهلك تسأل كيف يتم نهب القروش وعدم التزام من الجهات المختصة
    طيب ليه في حكومه ووزراء وهيصة
    من الذي يصدر القرار ومن يتابع التنفيذ ومن يحاسب المقصر ومن… ومن ….
    هل هنالك دوله أم هناك شلل متفرقة منتفعه لا يربطها رابط ولا قانون
    أعوذ بالله من السوادنيين لم يستفيدوا من تجارب الماضي ولا روية لهم للمستقبل
    لك الله يا وطن الجدود

  3. انت واحد من أسباب الواقع دا. انت يا ياسر مش ادوك طيارة عديل بعد اتفاق جوبا لافي بيها تبشر بالوضع الانت قاعد تنتقد فيه دا. من الذي وقف خلف إتفاق المسارات؟ من الذي وقف مع شراكة الجيش؟ مش انت واحد منهم؟. ياسر كفاك وامشي شوف ليك بلد اتلمي عليهو أو شوف ناس إبراهيم الشيخ كان بشغلوك معاهم في الحديد.

  4. البلد…عسكر كيزان وجنجويد ومدنيين….. شلل وكيمان ومراكز قرار مختلفة ومتعددة ومتباينة …بعضها وطنى حقيقى وبعض عميل لاقزام الخليج واخرون عنصريين يريدون السيطرة التامة لاثنية بعينها

    البرهان متوهم انو هو سيد البلد
    وحميرررتى الجنجويدى بجهز فى نفسو وعصابته للحكم
    بنت المهدى تكب وتسوووط وتعوس عواسة ((الغنم ما تاكلها))
    المدنى حقنا حمدوك كل ما يفرتك ترس يلقى ثلاثة تروس امامه
    ارزقية التمرد و( شبقهم) للتحكم بالسلطة والمال والقرار والنساء
    وعيييييييييييك

    انا لله وانا اليه راجعون

    الموت حق …مات السودان وشبع موووووت……ندمان ليتنى عملت على اقتناء جنسية ثانية..أخخخخخ

  5. السودان دولة الايدلوجية المتخلفة و السياسي السوداني كل افكاره عبارة عن أوهام التي تؤدي الي خلق المشاكل و ليس حلها لذلك معظم السياسيين السودانيين خلق اصنامهم و اصبحو يعبدونهم مثل منصور خالد والترابي و حيدر ابراهيم و غيرهم من الذين مازالوا في وهم الايدولوجية.
    ياسر عرمان خير مثال للسياسي المدلج الذي يعيش في الأوهام الكبري مثل وهم السودان الجديد الذي خلق مليون سودان متخلفًا جيشًا جديد بنزعة وطنية خلق ألف جيش بنزعة قبلية.
    السودان الدولة الوحيدة آلتي تمجد الفاشلين و الدكتاتوريين و سارقي السلطة.

  6. قال برلمان باسنان فاذا كان افضل العناصر والتي تولت المناصب الوزارية هي خايبة ولا يرجى منها خير فماذا تتوقع من برلمان يوضع فيه الصف والثاني والثالث من العطالى والمتسكعين ثم اسال نفسك ماذا قدمت لهذه البلاد غير المكايد والتحالف مع الشيطان من اجل ان تغطس حجرها مع رفاقك امثال باقان اموم والذي لم يزر الخرطوم والا كنا نتوقع ان تكون بعد زيارته كارثة اكيدة في البلاد فانتم اناس بلا وطنية ولم تتعلموا يوما واحدا معنى الوطنية ومعنى ان يقدم الانسان نفسه فداءً لوطنه وشعبه فانتم طيلة حياتكم للاسف سعيتم فقط من اجل تخربوا ما بقى من وطن ثم تاتوا اليوم لتكملوا المشوار وتقضوا على ما بقى من وطن اسمه السودان ومتى ما وصلتم لاي منصب رسمي فاعلم ان على الدنيا السلام

  7. وليش تقتنى جنسيه تانيه يعنى البلد دى نخليها للحراميه ديل …جهزوا حالكم واستعدوا للثوره القادمه …البلد دى لازم يحكمها المستقلين غير المتحزبين لمدة عشره سنوات حتى تتعلم الاحزاب معنى الوطنيه وتعرف كرامة المواطن فى معاشو وترحالو هو الهدف.

  8. لك الاحترام يا ياسر كونك الا الان لم تقبل اي منصب, لكن حابب اقول ليك بعد مقابلتك في سينما السودان حسيت انك برضو متخبط و ما عندك رؤية, نصيحتي ليك اوووعك تقبل بأي منصب لانها ستسقط تاني. مدنيين و عساكر. لانهم فشلوا في حماية المواطنيين و فشلوا في ادارة الدولة. خليك بعييييد و اصبر.
    في زول قال عندك طيارة طبعا بكون حركة اسلامية او من مرافيد هيئة العمليات و هو ما عارف انك عربية ما عندك

  9. من اراد ان يرى الشيطان فلينظر لياسر عرمان
    ومن اراد ان يرى الكذب وهو يمشي على قدمين فلينظر لياسر عرمان.
    جلد هذا الدجال اتخن من جلد فرس النهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..