مقالات وآراء

مركز العزل بمدني (النبت ) .. الأطباء في مرمى نيران الفيروس!

نجيب ابوأحمد

منظمة الصحة العالمية تحذر من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خلال فترة الأعياد واحتفالات الربيع وشهر رمضان المبارك مشددة على أهمية تطبيق أساليب الوقاية والتزام المنازل لحماية النفس والأهل.
الجيش الأبيض بمدينة ود مدني  حاضرة الولاية يعمل في بيئة قاسية جداً ويشكوا من الفساد والغبن وإجراءات وزارات الصحة بحاضرة الولاية  وصفوها بالظالمة وسط تفش كبير لوباء كورونا في الولاية  وضعف النظام الصحي ويحزرون من انهياره وفي نفس الوقت والي ولاية الجزيرة يؤكد أن (1332) إصابة و(288) وفاة بـ(كورونا) خلال ستة أشهر بالجزيرة وإن عدد الحالات المصابة بفيروس (كورونا) ارتفع خلال الأسبوع المنصرم الى (150) حالة وعدد من التحديات التي تُواجه التصدي لجائحة (كورونا) تشمل انقطاع التيار الكهربائي وعدم توفير الوقود والأوكسجين. وجه بمعالجة كافة التحديات فوراً وتوفير خط ساخن لمراكز العزل وزيادة الدعم المُخصّص لـ(كورونا)
رغم مخاطبتي للوالي عبر الواتساب أكد لي أن تم توفير معظم المطالب بطرف مدير عام الوزارة ماعدا الكهرباء لأنها أصبحت أزمة عصية على الحلول على مستوى السودان ووعد بتوفير الآتي:
1- توفير الأدوية المخدرة والأدوية المنقذة للحياة
2- تهيئة السكن لكل الإصطاف
3- صيانة أجهزة التنفس الصناعي
4- زيادة إصطاف التمريض والأطباء
5- زيادة الحافز المادي
6- تحسين العمل الإداري
حتى هذه اللحظة الأدوية المخدرة لم يتم توفيرها بالكامل والأدوية الأخرى لم يتم توفيرها بعد.
لم يتم العمل على زيادة الإصطاف
لم يتم صيانة أجهزة التنفس الصناعي
لا يوجد أي تقدم ملحوظ  أما بالنسبة للحافز المادي لم ينفذ…!!
الادوية والاجهزة متوفرة بالمستودعات والمخازن والدليل اخراج الادوية المخدرة بعد مقالنا السابق في لمحة بصر ( حاجة بسيطة ) .. وتم اعلانهم بإحضار ستة اجهزة تنفس صناعي ولم يحدث وتمت حالة وفاة أول أمس لعدم وجود جهاز تنفس صناعي نطالب بتحقيق حول القصور والتقصير الذي ادي الي تسارع الوفيات التي لم تظهر في احصائيات الوزارة !!!!!!.
وجبة الإفطار التي يتناولها  افراد الجيش الأبيض (طعمية وفول فقط ) بينما مدير عام وزارة الصحة الدكتور أحمد المصطفي محمد شيخ إدريس الذي يقولون عنه أنه  يتبع  لسيئة الذكر حكومة المؤتمر اللاوطني الذي تسنم المنصب من خلال محاصصة الدولة العميقة..  يتناول ما لذ وما طاب من اللحوم والطيور في المؤتمرات والمناسبات الخاصة بالوزارة ولا ننسى أن وجبة المجاهد في أحراش الجنوب في حرب عبثية يتناولون الغزلان ببركات إسحاق فضل الله ويا محمد يا مصطفى في الشهر الفضيل شباب الجيش الأبيض بمركز العزل (النبت) الذي يقاتلون عدو غير مرئي إضافة إلى ذلك أنهم قد يسقطون ضحايا لمرض يحاولون البحث عن علاجه ما يجعل من حماية الأطباء والعمال في مركز العزل ضرورة قصوى.
يا والي الجزيرة الأطباء  بمركز العزل لا يريدون غير إصلاحات إدارية ومالية ومزيداً من الرعاية لهم ويجب عليكم توفير وجبة غذائية مثل الوجبات التي تتناولونها مع الصحفيين ومعها (مظروف) والجيش الأبيض (بصوم وبفطر على بصلة)…!!
ننتظر منكم تنفيذ مطالب الجيش الأبيض بمركز العزل بمدني (النبت ) فوراً فالوضع لا  يحتمل تأخير والفيروس لا زال  يحصد الأرواح.
سؤالنا الأخير للجان مقاومة مدني اذا لم تقاتلوا لأجل حياة أهلكم وحصرتم أنفسكم في تسجيل انابيب الغاز وتخوين بعضكم فهل استحققتم آمال شعبكم فيكم ودماء شبابه ؟
لا بد من المحاسبة والديمقراطية وإن طال السفر!!

[email protected]

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..